موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ مشاركة واحده ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: أشهر المذاهب الفقهية التى دونت فى عصر العباسيين وما يليها
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء يوليو 10, 2018 9:06 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 3404

أشهر المذاهب الفقهية التى دونت فى عصر العباسيين وما يليها



- مذهب الشيعة :



كان العمل بهذا المذهب قاصرا على الشيعة وحدهم ،وهو مأخوذ من الكتاب والسنة وفتاوى أئمتهم فلا يعملون بالخبر الذى يرد من غير طريق الائمة منهم ولهم فى فهم الكتبا والسنة آراء تخالف أراء الجمهور وقد تشعبوا إلى جملة شعب صار لكل شعبة منها مذهب خاص بها وأشهرها مذهبان

- مذهب الزيدية



وهم أتباع سيدنا زيد بن على زين العابدين بن سيدنا الحسين بن الامام على بن أبى طالب عليهم السلام وهذا المذهب أعدل مذاهب الشيعة ، وهو مأخوذ من الكتاب والسنة والاجماع ، وآراء أصحابه قريبة من آاراء أهل السنة ، والعمل جار عليه الآن ببلاد اليمن
وقد روى إمام هذا المذهب رضى الله عنه عن أبيه سيدنا على زين العابدين بن سيدنا الحسين عليهم السلام وع، أبان بن عثمان ، وعبيد الله بن رافع ، وعروة بن الزبير ، وروى عنه محمد بن شهاب الزهرى وزكريا بن أبى زائدة ، وخلف ، وروى له أبو داود والترمذى ، والنسائى ، وابن ماجه ، وذكره ابن حبان فى الثقات
وهو من أكبر أئمة أهل البيت فضلا ونبلا وعلما ودينا ، قال أبو اسحق السبيعى : رأيت زيد بن على فلم أر فى أهله مثله ولا أعلم منه ، ولا أفضل ، وكان أفصحهم لسانا وأكثرهم زهدا وبيانا ، قال الشعبى : والله ما ولد السناء أفضل من زيد بن على ولا أفقه ، ولا أشجع ، ولا أزهد ، وقال أبو حنيفه : شاهدت زيد بن على كما شاهدت أهله فما رأيت فى زمانه أفقه منه ، ولا أعلم ولا أسرع جوابا ولا ابين قولا ، لقد كان منقطع القرين ، وكان يدعى بحليف القرآن ، قرأ مرة قوله تعالى ( وإن تتولوا يستبدل قوما غيركم ثم لا يكونوا أمثالكم ) فقال إن هذا لوعيد وتهديد من الله ، اللهملا تجعلنا ممن تولى عنط فاستبدلت به بدلا .
وقد ترجم له كثير من العلماء كالذهبى والحافظ بن عساكر والديلمى فى الأذكار والحافظ السيوطى فى الجامع الكبير والمقريزى فى المواعظ والاعتبار ن وابن خلدون فى العبر ، وابن الاثير فى اليداية والنهاية وغيرهم ممن يكول ذكرهم
وكانت ولادته سنة ست وسبعين للهجرة ولا يخرج هذا المذهب فى العبادات والمعاملات عما عليه سائل المذاهب الاربعة فتارة يوافق الشافعى فيما ذهب إليه كجعل نية الوضوء للصلاة فرضا من فرائض الوضوء وتارة يوافق الحنفية ويخالف الشافعية عملا بما ترجع لدى إمام المذهب من الدليل فالتخالف بين هذا المذهب وغيره تخالف جزئى وهذا هو الشأن فى كل مذهب من المذاهب

ومن قواعد إمام هذا المذهب جواز إمامه المفضول مع قيام الأفضل فقد قال ( على ما جاء بالجزء الأول من كتاب الملل والنحل للشهرستانى ص 160 ) كان على بن أبى طالب أفضل الصحابة إلا أن الخلافة فوضت إلى أبى بكر لمصحلة رأوها ، وقاعدة دينية راعوها ، من تسكين ثائرة الفتنة ، وتطييب قلوب العامى ، فان عهد الحروب التىجرت فى أيام النبوى كان قريبا ، وسيف أمير المؤمنين على عليه السلام لم يجف بعد من دماء مشركى قريش ، والضغائن فى صدور القوم من طلب الثأر كما هى ، فما كانت القلوب لتميل إليه كل الميل ، ولا لتنقاد له الرقاب كل الانقياد ، فكانت المصلحة أن يكون القيام بهذا الشأن لمن عرف باللين والتودد والتقدم فى السن والسبق فى الاسلام والقرب من رسول الله صلى الله عليه وسلم الا ترى أنه لما أراد فى مرضه الذى مات فيه تقليد الأمر عمر بن الخطاب رضى الله عنه ، زعق الناس وقالوا ، لقد وليت علينا فظا غليظا فما كانوا يرضون بأمير المؤمنين عمر لشدة وصلابة وغلظة له فى الدين وفظاظة على الأعداء ، حتى سكنهم أبو بكر رضى الله عنه ، وكذلك يجوز أن يكون المفضول إماما ، والأفضل قائم فيرجع إليه فى الحكام ويحكم بحكمه فى القضايا ، ولما سمعت شيعة الكوفة هذاالمقالةمن الامام زيد بن علىرضى الله عنهما وعرفوا أنه لا يتبرأ من الشيخين ( أبى بكر . وعمر ) رفضوه ، قسموا رافضة ، ومن هذا يعلم ان مذهب الزيدية كسائر مذاهب أهل السنة فى احترام الخلفاء الراشدين رضى الله عنهم
وتوفى الامام زيج بن على زين العابدين رضى الله عنهما إمام مذهب الزيدية بكناسة الكوفة ، قتلههشام بن عبد الملك ، وحز رأسه وحملها إلى الشام وكان يبلغ من العمر ستا وأربعين سنة ( وسيعلم الذين ظلموا أى منقلب ينقلبون

- مذهب الامامية



وهم الذين يعتقدون إمامة اثنى عشر من أهل البيت ، يرون أنهم معصومون وانهم أحق بالخلافة من غيرهم وأول أئمتهم سيدنا على بن أبى طالب كرم الله وجهه ، ومنهم الحسن والحسين وزين العابدين على بن الحسين وزيد ومحمد الباقر ابنا على زين العابدين وجعفر الصادق بن محمد الباقر ، وهذا المذهب مأخوذ من الكتاب والسنة وفتاوى أئمة متبعية وعم لا يعتبرون الاجماع حجة فى الدين ولا يقولون بالقياس ، وهذا المذهب منتشر ببلاد فارس وهو بعيد كل البعد عن مذاهب جمهور أهل السنة ولا تحله الأمة الاسلامة محل الاعتبار

( يتبع )




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ مشاركة واحده ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط