موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ مشاركة واحده ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: المشير شاهين باشا بن محمد آغا الكرج
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد إبريل 07, 2019 11:53 am 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 3649


المشير شاهين باشا بن محمد آغا كرج الشهير والد يكنج اى فتى وكرج اسم القبيلة التى انحدر منها آباء المترجم فى بلاد القوقاس وهى التى منها آباء المغفور له محمد على باشا ، والمعاصرون من الكاتتبين يكتوبنها ( كرد ) ويقولون بكرديته كما تقولوا هذا فى كبير أسرة تيمور وغيره وقد نبهنا على هذا فى موضعه من هذا الكتاب ، قدم المترجم مع والده الى مصر وتربى بها فى كنف الآسرة العلوية ، ثم خدم فيها حتى بلغ أعلى المناصب العسكرية وكانت آخر خدماته ، ناطر الجهادية والبحرية فى 15 ربيع الآخر سنة 1296 وتعين سردار للجيش ومحافظا للقلاع وكان فى مدة غيابه باوربا ينيب عنه فى السردارية خلفه محمد راتب باشا جركس الآتية ترجمته ، ولبث سردار للجيش مدة من الزمن ، اسندت اليه النظارة ، وظل شاهين باشا يواصل عمله باخلاص ونزاهة حتى تقلبت الاحوال فى مصر وغادر عزيز مصر الخديو اسماعيل القاهرة ، فأبى المترجم الامصاحبة ولى نعمته ، فغادرهما على أثره وبقى ملازما له حتى لقى ربه ، أراد أن يدخل مصر منع منها واشيع أن الحكومة المصرية لا ترغب فى دخوله بحجة انتائه الى دولة أجنبية بغير علم الدولة العلية ، فبقى فى منفاه حتى مات وجىء بجثته الى مصر بشفاعة بعض الدول الأجنبية لدى حكومة مصر وكان موقف مصر من المترجم ميتا كموقفها منه حيا يوم غادرها ويوم أجده العودة اليها ، ولا نعلم وجها لوجود هذه الكراهية الشديدة ، فشاهين باشا من رجال مصر الذين أبلوا بلاء حسنا وجاهدوا جهادا صادثا فى رفع لواء مصر وجعلها للمصريين تحت ظل الجالس على عرش مصر عزيزها الخديو اسماعيل ،وقد اتصل ولاءه للخديو اسماعيل حتى آخر رمق فى حياته ، والذين يذكرون شاهين باشا بتهمة احتمائه فى دولة أيطاليا بغير اذن الدولة العلية ، يقولون ان الحامل عليه والدافع له هو كراهته البقاء فى مصر بعد خروج الخديو اسماعيل منها ، فلما من الخروج ، اضطر اليه على تكره ليلحق بولى نعمته ، وما كان هذا بالسبب الذى من أجله تجمد مصر فضل هذا الاسوش الجخفل فتقابله بالطرد والحرمات والابعاد حيا وميتا ، وتلقينا عن معاصرى المترجم أنه لما مات جىء بجدته من أوروبا بشفاعة انجلترا لدى الخديو توفيق لاصراره على عدم قبوله مجاملة للدولة العليا ،ولم يحتفل بجنازته ولم يشيعه لامن قريب ولا بعيد ، وقد تحدث الناس بهذا الاجراء الغريب حديثا ملأ الاسماع والأفواه وود المصريون لو انهم استطاعوا حمله على الأفاق ووضعه على الأعناق ولكنهم منعوا ، ولم يستطع وقتها المصدورون ان ينفثوا ما بصدورهم من ازمة هذا الامتناع ، الا بعد أن درا الزمان دورته وتحول جرى الحال ، فكتب الصحفى محمود عزمى القائم المباة الآن مقالا ختمه بقوله ( حسب الخديو توفيق انه إذا يأمر بعدم الاحتفال رسميا بجثه من كان جائزا رتبة المشير العسكرية لأنه كانمن أنصار أبيه الخديو اسماعيل وانما يعمل على ان ينسى الناس ذكراه ونسى هو أن الأعمال القومية انما تخلد ذكرى القائمين بها تخليدا يشتمل على أى ارم أو اى اجراء أن ينقا منه ويستحيل عليا أن يحولا دون تسجيل اعماله تلك بين اعمال عظماء الرجال والكاتب يلقى المنيعة وحدها على الخديو توفيث ولكن كان مبعثها حكومة الدولة العلية ( مات شاهين باشا ) فى أواخر هذه السنة ودفن بتربته الفخمة بآخر خط ترام 13 بشارع الامام الشافعى وعلى قبره وقبور اسرته قبة من الحجر مبينة على النظام التركى البديع وهى من أننشىء فى سنة وفاته

( تزوج )
شاهين باشا كريمة المرحوم الفريق سليم باشا الحجازى المتقدمة ترجمته فى وفيات سنة 1273 وهى المرحومة نفيسة هانم توفيت فى 22 شعبان سنة 1283
رزق منها
بالمرحوم محرم باشا شاهين وعلى بك شاهين ومنيرة هانم وهذه توفيت سنة 1304 وشفيقة هانم ، وفاطمة هانم ، وهذه توفيت يوم الجمعة ذ9 من شهر جمادى الأولى سنة 1339 – 28 يناير سنة 1921 ، تزوجت المرحوم الفريق محمد باشا شوقى من نظار الخاصة الخديوية ، رزقت منه فى سنة 1309 – المرحوم أحمد بك شوقى ، فؤاد بك شوقى ، نفيسة هانم شوقى ، وهذه توفيت فى 22 مارس 1948

( الأينة الرابعة )
عائشة هانم توفيت فى يوم السبت 19 رجب سنة 1316 – 3/12/1898 وقيل فى تاريه وفاتها ( ولا عجب إذ التاريخ زاه – فعائشة لها دار النعيم – تزوجت المرحوم محمد شاكر باشا معتوق المرحوم محمد على باشا الصغير رزقت منها نازفين قادن ( لطيفة هانم ) تزوجت عبد الباقى بك العمرى بن حسين بك حسنى العمرى ، المتقدمة ترجمته مع أبيه وشفيقة ورزقت منه فردوس هانم تزوجت رشدى بك مجد ، ومحمد كنج بك ، وعزيز ، وزينب وهذه توفيت عقيما فى 5/10/1900 ودفنت مع زويها ( وتزوج ) على بك شاهين ابن المترجمة بهية هانم رابت بنت المرحوم السيد محمد رابت باشا ، وأمها الأميرة نعيمة بنت الأمير اسماعيل داود بن الأمير محمد على باشا بن والى مصر المغفور له محمد على باشا ( تزوج ) محرم باشا شاهين الميرة جميلة فاضلة بنت الخديو اسماعيل ورزق منها ابراهيم جمال الدين توفى سنة 1305 ( 1888 ) وتوفيت بالاستانة سنة 1314 – 1869 ، وتزوج بعدها بالمرحومة جلسن هانم شريف بنت المرحوم محمد باشا شريف بن سعيد سيرت بك ناظر النظار السابق الآتية ترجمته ، رزقت منه بشاهين بك شريف ، شريف بك شاهين وحرم محمود باشا ثابت بن المرحوم محمد ثابت باشا الدرامة الى الآتية ترجمته ن وتوفى محرم باشا شاهين فى سنة 1335 - 1917 ( ولشاهين باشا ) صاحب الترجمة مسجد لطيف غربى حلوان الىجانب بيته قديما وهو اول مسجد بنى فهذا الضاحية الحلوة



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ مشاركة واحده ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط