موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 80 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3, 4, 5, 6  التالي
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء يونيو 09, 2015 1:49 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 27476
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

كل يوم زهرة فيها عبرة و فيها حكمة و فيها رائحة زكية طيبة


صورةأما أنا فزهرتى المفضلة كونى أنتى فقط لا تحاولي أن تكوني نسخة مكررة من شخص آخر فأنا أضيق من التكرارصورة



صورة"وداوني بالتي كانت هي الداء"، أنت الداء وأنت الدواء،

شكَت الروح من أوجاعها، وأتعبتها أمنياتها، واشتعلت نيران الانتظار، أتعبتها الحروف الخاوية من حرارة دفء الوصال، أتعبتها الجروح المفتوحة التي تقرحت ولا يوجد أمل لشفائها إلا بداء دوائها، فكيف ستشفى ودواؤها وداؤها أنت، أعيد زفرة أبو نواس قبل ألف عام، "وداوني بالتي كانت هي الداء"، أنت الداء وأنت الدواء، أنت الصحو والسكر، أنت الشك وأنت اليقين، أنت الحضور وأنت الغياب، أنت الفجر وسناه، وأنت الليل وما أقساه عندما تشدين الرحيل وتغيبين كأنك نجمة مسافرة لفلك جديد، لا تلتفتين إلى الوراء، ولا تلتفتين إلى ذلك الظلام الذي تركته، أعرفك لا تحبين الظلم، ولكنك لماذا رضيت بكل قسوة أن تظلمي قلبا أحبك بكل ما في قدرته بل أقوى وأعظم من طاقته، استعان على حبك بقوى أخرى سحرية خيالية، فقط ليقول لك يوما "أحبك".

تركت القلب مثل طريق عرفها السالكون فأدموا أديمها طرْقا واستراحوا وهم يطئونها بأقدامهم بلا رحمة، لقد نزعت القلب من مكانه وأخذته بعيدا، فهل سيكون بوسعي أن أعيش بغير قلبي المسلوب؟ لقد جاءت الأقدار دفعة واحدة فقلعت عواصفها فؤادي وأشعلت دنياي بالوجع الكبير غير المتناهي.

تكبر أوجاعي كل يوم يا شهرزاد، تتغذى على ما تبقى من ذمائي وشقائي، تعاود كتابتي في متون الغياب، كأنني سطر بلا معنى ولا ذكرى، كأني بعض شعر بلا وزن ولا ماء ولا قافية ولا رواء، سرقت الشعر والألق إذ سرقت الروح، كنت قاسية وظالمة وعنيدة ودكتاتورية حب. لقد سبقت كل الظلمة يا شهرزاد تفوقت على كل الجبابرة، كيف لك أن تكوني هكذا وأنت من أنت رقة وحنانا وعاطفة، أهكذا يكون الحب يا شهرزاد؟ أهكذا يكون الرضا يا شهرزاد؟ أهكذا يكون الوعد يا شهرزاد؟ أم أنه جزاء سنمار؟

لعلك قرأت كما قرأت قصص العشق السابقة ليس في قصص ألف ليلة وليلة الخيالية، ولكن قصص عشق حقيقية لأناس من لحم ودم عاشوا الحياة وتنفسوها نسمةً نسمة، لقد كانوا على ما في أرواحهم من وجع وألم إلا أن محبوباتهم لم يتركنهم نهب الهواجس والذكريات، كانت تأخذهن الشفقة بمن أحبوهن فيسكبن بعض الوصل، فتنتعش الروح وتتجلى ويزهر بعض شبح من أمل، لم يكنّ ظالمات إلى حد القطيعة المطلقة، كن مخلصات يعرفن معنى أن يحب رجل امرأة ويذوب من أجلها ويتصاغر، كن يعرفن ماذا تعني كلمة أحبك، كن يعلمن حق العلم واليقين مدى بشاعة الصد والهجران على قلب الرجل، إنهما إن لم يقتلنه فإنهما يحبطنه ويصبنه بالخور واليأس، وربما أتته مشاعر الانتقام حادة فانتقم من نفسه، لأنه لا يجرؤ أن ينتقم ممن أحب.

هكذا كانوا يا شهرزاد؟ فهل نحن نعدل شرو نقير مما كانوا عليه؟ أظن أنك لم تعرفي الحب كما يجب أن تعرفيه، الحب ليس بعدا فبعدا فبعدا، هجرا فهجرا فموتا، إنه بين بين يا سيدة الغياب، يكفيك بعدا فارحمي القلب الذي يصبو إليكِ، وكان وما زال يتمنى أن تملكيه وصاحبه بين يديك، لا امتلاك عذاب وسجن وتسهيد، بل امتلاك حب وعشق ووصال دائم ما دامت الروح ساكنة في جنبات النفس.

شهرزاد الغياب والارتياب والشك والعذاب، أحبك، يكفيك بعدا


هذه هي الروح المتعبة يا شهرزاد
٢٠ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠١٢بقلم فراس حج محمد

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء يونيو 09, 2015 9:59 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 27476
molhma كتب:
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

كل يوم زهرة فيها عبرة و فيها حكمة و فيها رائحة زكية طيبة


صورةأما أنا فزهرتى المفضلة كونى أنتى فقط لا تحاولي أن تكوني نسخة مكررة من شخص آخر فأنا أضيق من التكرارصورة



صورة"وداوني بالتي كانت هي الداء"، أنت الداء وأنت الدواء،

شكَت الروح من أوجاعها، وأتعبتها أمنياتها، واشتعلت نيران الانتظار، أتعبتها الحروف الخاوية من حرارة دفء الوصال، أتعبتها الجروح المفتوحة التي تقرحت ولا يوجد أمل لشفائها إلا بداء دوائها، فكيف ستشفى ودواؤها وداؤها أنت، أعيد زفرة أبو نواس قبل ألف عام، "وداوني بالتي كانت هي الداء"، أنت الداء وأنت الدواء، أنت الصحو والسكر، أنت الشك وأنت اليقين، أنت الحضور وأنت الغياب، أنت الفجر وسناه، وأنت الليل وما أقساه عندما تشدين الرحيل وتغيبين كأنك نجمة مسافرة لفلك جديد، لا تلتفتين إلى الوراء، ولا تلتفتين إلى ذلك الظلام الذي تركته، أعرفك لا تحبين الظلم، ولكنك لماذا رضيت بكل قسوة أن تظلمي قلبا أحبك بكل ما في قدرته بل أقوى وأعظم من طاقته، استعان على حبك بقوى أخرى سحرية خيالية، فقط ليقول لك يوما "أحبك".

تركت القلب مثل طريق عرفها السالكون فأدموا أديمها طرْقا واستراحوا وهم يطئونها بأقدامهم بلا رحمة، لقد نزعت القلب من مكانه وأخذته بعيدا، فهل سيكون بوسعي أن أعيش بغير قلبي المسلوب؟ لقد جاءت الأقدار دفعة واحدة فقلعت عواصفها فؤادي وأشعلت دنياي بالوجع الكبير غير المتناهي.

تكبر أوجاعي كل يوم يا شهرزاد، تتغذى على ما تبقى من ذمائي وشقائي، تعاود كتابتي في متون الغياب، كأنني سطر بلا معنى ولا ذكرى، كأني بعض شعر بلا وزن ولا ماء ولا قافية ولا رواء، سرقت الشعر والألق إذ سرقت الروح، كنت قاسية وظالمة وعنيدة ودكتاتورية حب. لقد سبقت كل الظلمة يا شهرزاد تفوقت على كل الجبابرة، كيف لك أن تكوني هكذا وأنت من أنت رقة وحنانا وعاطفة، أهكذا يكون الحب يا شهرزاد؟ أهكذا يكون الرضا يا شهرزاد؟ أهكذا يكون الوعد يا شهرزاد؟ أم أنه جزاء سنمار؟

لعلك قرأت كما قرأت قصص العشق السابقة ليس في قصص ألف ليلة وليلة الخيالية، ولكن قصص عشق حقيقية لأناس من لحم ودم عاشوا الحياة وتنفسوها نسمةً نسمة، لقد كانوا على ما في أرواحهم من وجع وألم إلا أن محبوباتهم لم يتركنهم نهب الهواجس والذكريات، كانت تأخذهن الشفقة بمن أحبوهن فيسكبن بعض الوصل، فتنتعش الروح وتتجلى ويزهر بعض شبح من أمل، لم يكنّ ظالمات إلى حد القطيعة المطلقة، كن مخلصات يعرفن معنى أن يحب رجل امرأة ويذوب من أجلها ويتصاغر، كن يعرفن ماذا تعني كلمة أحبك، كن يعلمن حق العلم واليقين مدى بشاعة الصد والهجران على قلب الرجل، إنهما إن لم يقتلنه فإنهما يحبطنه ويصبنه بالخور واليأس، وربما أتته مشاعر الانتقام حادة فانتقم من نفسه، لأنه لا يجرؤ أن ينتقم ممن أحب.

هكذا كانوا يا شهرزاد؟ فهل نحن نعدل شرو نقير مما كانوا عليه؟ أظن أنك لم تعرفي الحب كما يجب أن تعرفيه، الحب ليس بعدا فبعدا فبعدا، هجرا فهجرا فموتا، إنه بين بين يا سيدة الغياب، يكفيك بعدا فارحمي القلب الذي يصبو إليكِ، وكان وما زال يتمنى أن تملكيه وصاحبه بين يديك، لا امتلاك عذاب وسجن وتسهيد، بل امتلاك حب وعشق ووصال دائم ما دامت الروح ساكنة في جنبات النفس.

شهرزاد الغياب والارتياب والشك والعذاب، أحبك، يكفيك بعدا


هذه هي الروح المتعبة يا شهرزاد
٢٠ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠١٢بقلم فراس حج محمد


شهرزاد ...

سأصنع حولكِ هالة كبيرة

وأملأُها بشحنات الشجون

واجعلكِ تسردين القصص

كما هي شهرزاد

لكن
انتِ افضل !!!
لان شهرزاد تصمتْ في الصباح
وانتِ لا تبخلين في كلامك المباح
هي تحكي روايات كان يا ماكان
وانتِ تتحدثين بلغة اليوم والآن
وتقولين انتَ الحب في كل زمان
هي مملوكة وعلى رأسها سلطان
وانتي مالكة قلبي وروحي حد الهذيان

فهل ايقنتي يا وردتي
انكِ افضل من شهرزاد

صورةصورة

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء يونيو 10, 2015 9:27 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 27476
صورة

صورةصورة

صورة الزهرة الأولى


سيدتنا السيدة خديجة أم المؤمنين رضي الله عنها

ان في الجنات قصرا لخديجة وهي أحرى

وعطايــــا الله تترا فوقهـــا مثل السحاب

بسلام الله فازت ورضــى الرحمن حازت

وعلى الأهوال جازت لم يروعهـا حسابا

بإيمانها حفظت الأمه لولاها لصب العذابا

عشقت لطه نبينــا أنجبــــت منه البنين

والكثيـــر الطيبيـن أم العتـــــرة الكرامــــا

خصها المولــــى تعالى بمـــزايا تتــوالى

زادها منه نوالا فــي جنـــــان مستطابة

وبها مكة تباهــت وعلــى البلدان تاهت

وعطـــور الخير فاحـت بالنسب والقــرابة

ذكرها يحي فؤادي فهي ركني وعمادي

حبها في الحشر زادي وبه أرجو المثابة

ربنا أرنا الرســـول والصحابـــة والبتـــــول

وبني الزهرا الفحول ربي عجل بالاجابة

صورة

يا سعدها من زوجة....سبقت بواقعها الخيال
أهو الرسول و بعثه.....بالحق أوشك ان ينال؟!
و تحل بعثة "أحمد".....فتهب سعيا للنضال
أعطته ما ملكت يداها....من إمارات و مال
و جميع ما يزجى إليها....من مفاتيح النوال
و تجارة كانت لها....أعيت حمولتها الجمال
دفعت بهذا كله....للدين لا تخشى النكال
وبنفسها وشبابها....لم تخش عاقبة القتال
أم حنون ترتقى....لأمومة ، أنى تطال؟
زوج كريم يرتجى ....ليزين واجهة الجمال
أم و زوج ماترى....تغنى له فىكل حال
فهى الأمومة حينما....تسمو إلى قمم الكمال
ترعى "لأحمد" حقه....و تذود عنه بكل غال
قد صدقته بأصغريها....حين كذبه الرجال
فأحبها حبا تزول....له الجبال ولا يزال
فالشمس تشرق كل يوم....ثم تغرب لا محال
لكن شمس "خديجة"....تأبى الغروب أو الزوال
فوراء جمع الخالدين....كواكب الحسن الغوال

اللهم صلى و سلم و بارك على سيدنا محمد و على آله و سلم تسليما كثيرا


_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء يونيو 10, 2015 10:48 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 5:10 pm
مشاركات: 476


سبحان الله

فالسيدة خديجة روضه نتلمس منها عطور الجنة

اللهم اجعلنا اهلا ان نكون من ابناءها ، امين

_________________
في كل رواق للحسين يوجد سيف و بطلين


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس يونيو 11, 2015 5:37 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 27476
سبيل الرسول كتب:


سبحان الله

فالسيدة خديجة روضه نتلمس منها عطور الجنة

اللهم اجعلنا اهلا ان نكون من ابناءها ، امين



السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

اللهم آمين

ماشاء الله أحسنت أخى الكريم

فالسيدة خديجة روضه نتلمس منها عطور الجنة

جزاكم الله خيرا كثيرا أخى الكريم سبيل الرسول و أكرمكم دنيا و دين اللهم آمين و شرفنى مروركم العطر

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة يونيو 12, 2015 9:09 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 27476
صورة الزهرة الثانيةصورةصورة

صورة السيدة فاطمة الزهراء .. رضى الله عنها

نسبها : هى فاطمة الزهراء بنت محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم ,, وأمها السيدة خديجة بنت خويلد

وفاطمة الزهراء يقال عنها : أم أبيها وهى حبيبة قلب رسول الله صلى الله عليه وسلم وقرة عينه .

مولدها : ولدت فى السنه الخامسه قبل بعثه رسول الله صلى الله عليه وسلم بدين الحق

سمها محمد صلى الله عليه وسلم بإلهام من السماء..يقول الصحابى الجليل ابو هريره :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : انما سميت فاطمة لأن الله فطمها وحجبها عن النار واشتقاقها من الفطم اى القطع ومن فطم الصبى أى قطع عنه اللبن
ولفاطمة الزهراء تسعه أسماء: فاطمة , المباركة , الزكيه , الصديقه , الراضيه , المحدثه , الزهراء (لانها زهره المصطفى عليه الصلاه والسلام ) والطاهره , وكان يطلق عليها أم النبى أو أم أبيها .كما لقبت بالبتول.

تربت فاطمة - رضى الله عنها - فى بيت سيد ولد ادم عليه اشرف الصلاه والسلام , وتخرجت فى مدرسته وتأدبت على عينه وتولاها برعايته فكانت بنت ابيها وأحب الناس اليه صلى الله عليه وسلم

حتى كان حربا لمن حاربها وسلم لمن سالمها , بل كان إذا رآها قام اليها وقبّلها بين عينها , ويجعلها فى المقام الأول, فلما نزلت الآيه القرآنيه ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ) الاحزاب 33 , أرسل رسول الله صلى الله عليه وسلم الى فاطمة وعلىّ والحسن والحسين , فقال ( هؤلاء أهلى ) قالت : فقلت : يارسول الله , أما أنا من أهل البيت ؟ قال ( بلى إن شاء الله عز وجلّ)

ولما بلغت فاطمة - رضى الله عنها - سن الخامسة عشرة تزوجت بابن عمها علىّ ابن أبى طالب - رضى الله عنه - فصبرت معه على الفقر والجوع والتعب والمشقه ... قال علىّ بن ابى طالب - رضى الله عنه - : لقد تزوجت فاطمة وما لى ولها فراش غير جلد كبش ننام عليه بالليل , ونعلق عليه الناضح بالنهار , وما لى ولها خادم.
وكان بيتها متواضعا , ومالها قليل , حتى ازداد نصبها وانحنى جسمها , لكن النبى صلى الله عليه وسلم يٌصبرهما فيصبران , ويعلمهما فيعلمان.
وكان الرسول صلى الله عليه وسلم يغضب لغضبها ويرضى لرضاها ؛ فعندما اراد علىّ - رضى الله عنه - ان يتزوج بنت أبى جهل على فاطمه رضى الله عنها - قام النبى صلى الله عليه على المنبر ., وقال ( إن بنى هاشم بن المغيره استأذنونى فى أن ينكحوا ابنتهم علىّ بن أبى طالب , فلا آذن , ثم لا آذن , ثم لا آذن , إلا أن يريد علىّ بن أبى طالب أن يطلق ابنتى وينكح ابنتكم , فإنها بضعه منى يريبنى ما رابها , ويوذينى ما آذاها)

أولادها : سيدا شباب أهل الجنه ( الحسن والحسين ) . وزينب , وأم كلثوم .

مناقبها :ومناقب السيده فاطمة الزهراء كثيره , وقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لها : ان الله ليرضى لرضاك ويغضب لغضبك ..
ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول فى فضل فاطمة : خير نساء العالمين أربع : مريم وآسيه وخديجه وفاطمة.

وفى المرض الأخير لرسول الله صلى الله علي وسلم أقبلت عليه فاطمة - رضوان الله عليها - على بيت ابيها فبكت بكاء شديد ثم ضحكت ..
تقول عائشه رضى الله عنها ... كنت جالسه عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فجائت فاطمة - رضى الله عنها - تمشى كأن مشيتها رسول الله صلى الله عليه وسلم , فقال ( مرحبا بابنتى ) , فأجلسها عن يمينه أو عن يساره , ثم أسر اليها شيئا فبكت , ثم أسر اليها شيئا فضحكت . قالت : قلت : ما رأيت ضحكا أقرب من بكاء , استخصك رسول الله صلى الله عليه وسلم بحديث ثم تبكين ؟ ثم قلت : أى شىء أسر اليك رسول الله عليه وسلم ؟ قالت ما كنت لأفشى سره . قالت : فلما قبض رسول الله صلى الله عليه وسلم سالتها فقالت : قال: ( إن جبريل - عليه السلام - كان ياتينى كل عام فيتعارضنى بالقرآن مره , وانه أتانى هذا العام مرتين , ولا أظن أجلى إلا وقد حضر , ونعم السلف أنا لك ) وقال : ( أنت أسرع أهلى بى لحوقا ) قالت : فبكيت لذلك , ثم قال ( أما ترضين أن تكونى سيده نساء هذه الأمه أو نساء العالمين ) قالت : فضحكت .وبعد سته أشهر لحقت سيده نساء أهل الجنه بسيد أهل الجنه على وجه الاطلاق صلى الله عليه وسلم
صورةصورة
صورةهل تسمحين بمدحةٍ أشفي بها = قلبي المعلل فالمديح دوائي
روحي تَمَنَّت بالمدائح قُربةً= فيها أوافي روضةَ الإدناءِ
فأنا المحب لآل بيت كلهم= أبناء (فاطمة) الهدى الزهراءِ
قد جئت أحمل بالضلوع مودتي= ومحبتي في لهفتي وثنائي
بقصيدتي شعر المديح لزهرةٍ = ميمونةٍ مبرورةٍ عصماءِ
بنت الحبيب (محمدٍ) نور الهدى = خير البرية سيد الشفعاءِ
أُمِّ الكرام بحسنها وجمالها= ونقائها وسنائها الوضاءِ
أُمُّ (الحسين) وأم أسباط التقى = من نسل طه أكرم الأبناءِ
هم آل بيت المجتبى أنعم بهم= وبأمهم بمسيرة الآناءِ
زهراء سيدة النساء وأمها= زوج الرسول جليلة الأضواءِ
نعم الحبيبة للحبيب وبنتها= نعم الزكية في أجل بهاءِ
ماذا أقول عن البتول وشأنها= بالفخر حَيَّرَ أحرفَ الإملاءِ ؟!
ماذا يقول المادحون وقدرها= ومقامها في ذروة العلياءِ ؟!
ماذا يقول الشعر عن ذات السنا= وبما تفيد فصاحةُ الشعراءِ ؟!
مَنْ كان سيدنا الحبيب المصطفى= طه يقوم لأجلها بلقاءِ
مَنْ عَطَّرَتْ بعطورها صدقاتها = لما هدتها معشر الفقراءِ
مَنْ دافعت عن حِبِّهَا طه النبي= بالبيت بذَّت أشرس الأعداءِ
ردَّت عدوا يعتدي بجهالة = يؤذي الحبيب بغلظةٍ وجفاءِ
وبهجرة المختار طه هاجرت= لمدينة نبوية فيحاءِ
ولحيدرٍ ليث المعارك زوجها= كانت رفيقة دربه بنقاءِ
وبسِرِّهِ طه النبي المجتبى= خصَّ البتولَ بقادمِ الأنباءِ
سُرَّتْ وبشَّتْ في سرور بعدما= كانت بحزن جامع وبكاءِ
أحبب بها بحياتها ومماتها= وخلودها في جنة غَنَّاءِ
صورةصورة

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة يونيو 12, 2015 9:53 pm 
غير متصل

اشترك في: الجمعة فبراير 27, 2004 4:45 am
مشاركات: 13995
هل تسمحين بمدحةٍ أشفي بها = قلبي المعلل فالمديح دوائي
روحي تَمَنَّت بالمدائح قُربةً= فيها أوافي روضةَ الإدناءِ
فأنا المحب لآل بيت كلهم= أبناء (فاطمة) الهدى الزهراءِ
قد جئت أحمل بالضلوع مودتي= ومحبتي في لهفتي وثنائي
بقصيدتي شعر المديح لزهرةٍ = ميمونةٍ مبرورةٍ عصماءِ
بنت الحبيب (محمدٍ) نور الهدى = خير البرية سيد الشفعاءِ
أُمِّ الكرام بحسنها وجمالها= ونقائها وسنائها الوضاءِ
أُمُّ (الحسين) وأم أسباط التقى = من نسل طه أكرم الأبناءِ
هم آل بيت المجتبى أنعم بهم= وبأمهم بمسيرة الآناءِ
زهراء سيدة النساء وأمها= زوج الرسول جليلة الأضواءِ
نعم الحبيبة للحبيب وبنتها= نعم الزكية في أجل بهاءِ
ماذا أقول عن البتول وشأنها= بالفخر حَيَّرَ أحرفَ الإملاءِ ؟!
ماذا يقول المادحون وقدرها= ومقامها في ذروة العلياءِ ؟!
ماذا يقول الشعر عن ذات السنا= وبما تفيد فصاحةُ الشعراءِ ؟!
مَنْ كان سيدنا الحبيب المصطفى= طه يقوم لأجلها بلقاءِ
مَنْ عَطَّرَتْ بعطورها صدقاتها = لما هدتها معشر الفقراءِ
مَنْ دافعت عن حِبِّهَا طه النبي= بالبيت بذَّت أشرس الأعداءِ
ردَّت عدوا يعتدي بجهالة = يؤذي الحبيب بغلظةٍ وجفاءِ
وبهجرة المختار طه هاجرت= لمدينة نبوية فيحاءِ
ولحيدرٍ ليث المعارك زوجها= كانت رفيقة دربه بنقاءِ
وبسِرِّهِ طه النبي المجتبى= خصَّ البتولَ بقادمِ الأنباءِ
سُرَّتْ وبشَّتْ في سرور بعدما= كانت بحزن جامع وبكاءِ
أحبب بها بحياتها ومماتها= وخلودها في جنة غَنَّاءِصورة

تسلم ايدك تسلم ايدك ملهمة

وجزاك الله خيراً على أجمل الزهور

ربنا يكرمك


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة يونيو 12, 2015 10:03 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 27476
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

تسلمى حبيبتى الكريمة وأختى العزيزة الغالية المهاجرة الله يكرمك و يسعدك شرفنى مرورك العطر

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة يونيو 12, 2015 10:48 pm 
غير متصل

اشترك في: الأربعاء يناير 02, 2013 5:01 pm
مشاركات: 9562
جميل اوى يا ملهمة تسلم إيديكي ،
تسجيل متابعة

_________________
أيا ساقيا على غرة أتى
يُحدثني وبالري يملؤني ،
فهلا ترفقت بى ،
فمازلت في دهشة الوصف
ابحث عن وصف لما ذُقته ....

                         
                 
              


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة يونيو 12, 2015 10:52 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 27476
النيل الخالد كتب:
جميل اوى يا ملهمة تسلم إيديكي ،
تسجيل متابعة


السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

تسلمى حبيبتى الكريمة وأختى العزيزة الغالية النيل الخالد الله يكرمك و يسعدك شرفنى مرورك الكريم

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد يونيو 14, 2015 5:51 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 27476
صورة الزهرة الثالثة صورةصورة

صورة السيدةمريم العذراء

أنزل الله ملائكة يقولون لها: (وَإِذْ قَالَتِ الْمَلاَئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ) [آل عمران: 42].

ويقول عنها رسول الله خير نساء العالمين: مريم، وآسية، وخديجة، وفاطمة" [ابن حبان].

فى جو ساد فيه الظلم والاضطراب، كانت الحياة التى يعيشها بنو إسرائيل بائسة، فقد أفسدوا دينهم وحرّفوا عقيدتهم، وأضحى الواحد منهم لا يأمن على نفسه غدر الآخر، وفى خضم هذا الفساد كان يعيش عمران بن ماتان وزوجته حَنّة بنت فاقوذ، يعبدان الله وحده ولا يشركان به شيئًا، وكان الزمان يمر بهما دون ولد يؤنسهما. وفى يوم من الأيام جلست حنة بين ظلال الأشجار، فرأت عصفورة تطعم صغيرها، فتحركت بداخلها غريزة الأمومة، فدعت اللّه أن يرزقها ولدًا حتى تنذره لخدمة بيت المقدس : (إِذْ قَالَتِ امْرَأَةُ عِمْرَانَ رَبِّ إِنِّى نَذَرْتُ لَكَ مَا فِى بَطْنِى مُحَرَّرًا فَتَقَبَّلْ مِنِّى إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ) [آل عمران: 35] .

وتقبل الله منها دعاءها، ولكن حكمته اقتضت أن يكون الجنين أنثي، فكانت السيدة مريم(فَلَمَّا وَضَعَتْهَا قَالَتْ رَبِّ إِنِّى وَضَعْتُهَا أُنثَى وَاللّهُ أَعْلَمُ بِمَا وَضَعَتْ
وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالأُنثَى وَإِنِّى سَمَّيْتُهَا مَرْيَمَ وِإِنِّى أُعِيذُهَا بِكَ وَذُرِّيَّتَهَا مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ)[آل عمران: 36].

يقول (فى ذلك أنه : "كل بنى آدم يمسه الشيطان يوم ولدته أمه إلا مريم وابنها" [مسلم].

لكن القدر كان يخفى لمريم اليتم، فقد توفى أبوها وهى طفلة صغيرة، وأخذتها أمها إلى الهيكل؛ استجابة لنذرها، ودعت الله أن يتقبلها(فَتَقَبَّلَهَا رَبُّهَا بِقَبُولٍ
حَسَنٍ وَأَنبَتَهَا نَبَاتًا) [آل عمران: 37].

ولما رآها الأحبار قذف الله فى قلوبهم حبها، فتنازعوا على من يكفلها. قال نبى الله زكريا -عليه السلام- وكان أكبرهم سنا: أنا آخذها، وأنا أحق بها؛ لأن خالتها زوجتى - يقصد زوجة أم يحيي، لكن الأحبار أَبَوْا ذلك، فقال لهم زكريا: نقترع عليها، بأن نلقى أقلامنا التى نكتب بها التوراة فى نهر الأردن، ومن يستقر قلمه؛ يكفلها، ففعلوا، فأخذ النهر أقلامهم، وظهر قلم زكريا فكفلها. قال تعالى: وَمَا كُنتَ لَدَيْهِمْ إِذْ يُلْقُون أَقْلاَمَهُمْ أَيُّهُمْ يَكْفُلُ مَرْيَمَ وَمَا كُنتَ لَدَيْهِمْ إِذْ يَخْتَصِمُون [آل عمران: 44]. (وَكَفَّلَهَا زَكَرِيَّا) [آل عمران: 37]. وكان عُمْرُ مريم حينئذ لا يتجاوز عامًا، فجعل لها زكريا خادمة فى محرابها ظلت معها حتى كبرت، وكان لا يدخل عليها حتى يستأذنها ويسلم عليها، وكان يأتى إليها بالطعام والشراب.

غير أنه كلما دخل عليها قدمت له طبقًا ممتلئًا بالفاكهة، فيتعجب زكريا من الفاكهة التى يراها، حيث يرى فاكهة الصيف فى الشتاء، وفاكهة الشتاء فى الصيف، فيقول لها فى دهشة: يا مريم من أين يأتى لك هذا؟ فتقول: رزقنى به اللّه. قال تعالى: (كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا الْمِحْرَابَ وَجَدَ عِندَهَا رِزْقاً قَالَ يَا مَرْيَمُ أَنَّى لَكِ هَـذَا قَالَتْ هُوَ مِنْ عِندِ اللّهِ إنَّ اللّهَ يَرْزُقُ مَن يَشَاء بِغَيْرِ حِسَابٍ)[آل عمران: 37]، فلما رأى زكريا مارأى من قدرة ربه وعظمته، دعا اللّه أن يعطيه ولدًا يساعده ويكفيه مؤنة الحياة (هُنَالِكَ دَعَا زَكَرِيَّا رَبَّهُ قَالَ رَبِّ هَبْ لِى مِن لَّدُنْكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاء.فَنَادَتْهُ الْمَلآئِكَةُ وَهُوَ قَائِمٌ يُصَلِّى فِى الْمِحْرَابِ أَنَّ اللّهَ يُبَشِّرُكَ بِيَحْيَى مُصَدِّقًا بِكَلِمَةٍ مِّنَ اللّهِ وَسَيِّدًا وَحَصُورًا وَنَبِيًّا مِّنَ الصَّالِحِينَ) [آل عمران: 38 -39].

مرت السنون وأصبح زكريا شيخًا كبيرًا، ولم يعد قادرًا على خدمة مريم كما كان يخدمها، فخرج على بنى إسرائيل، يطلب منهم كفالة مريم، فتقارعوا بينهم حتى كانت مريم من نصيب ابن خالها يوسف النجار، وكان رجلاً تقيا شريفًا خاشعًا للّه. وظل يوسف يخدمها حتى بلغت سن الشباب، فضربت مريم عندئذ على نفسها الحجاب، فكان يأتيها بحاجتها من الطعام والماء من خلف الستار . وبعد ذلك ابتعدت مريم عن الناس، وأصبح لا يراها أحد ولا ترى أحدًا (وَاذْكُرْ فِى الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَانًا شَرْقِيًّا. فَاتَّخَذَتْ مِن دُونِهِمْ حِجَابًا) [مريم : 16-17].

وبينما مريم منشغلة فى أمر صلاتها وعبادتها، جاءها جبريل بإذن ربها على هيئة رجل ليبشرها بالمسيح ولدًا لها (فَأَرْسَلْنَا إِلَيْهَا رُوحَنَا فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَرًا سَوِيًّا) [مريم: 17]، ففزعت منه، وقالت: قَالَتْ إِنِّى أَعُوذُ بِالرَّحْمَن مِنكَ إِن كُنتَ تَقِيًّا. قَالَ إِنَّمَا أَنَا رَسُولُ رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلَامًا زَكِيًّا. قَالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِى غُلَامٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِى بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيًّا. قَالَ كَذَلِكِ قَالَ رَبُّكِ هُوَ عَلَى هَيِّنٌ وَلِنَجْعَلَهُ آيَةً لِلنَّاسِ وَرَحْمَةً مِّنَّا وَكَانَ أَمْرًا مَّقْضِيًّا) [مريم:18-21]. يقول المفسرون: إنها خرجت وعليها جلبابها، فأخذ جبريل بكمها، ونفخ فى جيب درعها، فحملت حتى إذا ظهر حملها، استحيت، وهربت حياءً من قومها نحو المشرق عند وادٍ هجره الرعاة. فخرج قومها وراءها يبحثون عنها، ولا يخبرهم عنها أحد. فلما أتاها المخاض تساندت إلى جذع نخلة تبكى وتقول : (قَالَتْ يَا لَيْتَنِى مِتُّ قَبْلَ هَذَا وَكُنتُ نَسْيًا مَّنسِيًّا) [مريم :23]. حينئذ أراد الله أن يسكّن خوفها فبعث إليها جبريل(فَنَادَاهَا مِن تَحْتِهَا أَلا تَحْزَنِى قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيًّاوَهُزِّى إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَبًا جَنِيًّا. فَكُلِى وَاشْرَبِى وَقَرِّى عَيْنًا فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَدًا فَقُولِى إِنِّى نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ صَوْمًا فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيًّا) [مريم: 24 - 26].

فاطمأنت نفس مريم إلى كلام الله لها على لسان جبريل، وانطلقت إلى قومها. (فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئًا فَرِيًّا ) [مريم: 27]، أى جئت بشيء منكرٍ وأمرٍ عظيم(يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيًّا. فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ قَالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَن كَانَ فِى الْمَهْدِ صَبِيًّا)[مريم: 28- 29]، لكن الله لا ينسى عباده المخلصين، فأنطق بقدرته المسيح وهو وليد لم يتعدّ عمره أيامًا معدودة(قَالَ إِنِّى عَبْدُ اللَّهِ آتَانِى الْكِتَابَ وَجَعَلَنِى نَبِيًّا. وَجَعَلَنِى مُبَارَكًا أَيْنَ مَا كُنتُ وَأَوْصَانِى بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيًّا. وَبَرًّا بِوَالِدَتِى وَلَمْ يَجْعَلْنِى جَبَّارًا شَقِيًّا. وَالسَّلَامُ عَلَى يَوْمَ وُلِدتُّ وَيَوْمَ أَمُوتُ وَيَوْمَ أُبْعَثُ حَيًّا) [مريم:30-33]. فَعَلَتِ الدهشةُ وجوهَ القوم، وظهرت علامات براءة مريم، فانشرح صدرها، وحمدت الله على نعمته.

لكن أعداء الله - اليهود - خافوا على عرشهم وثرواتهم، فبعث ملكهم جنوده ليقتلوا هذا الوليد المبارك، فهاجرت به مريم، ومعها يوسف النجار إلى مصر، حيث مكثوا بها اثنتى عشرة سنة، تَرَّبى فيها المسيح، ثم عادت إلى فلسطين بعد موت هذا الملك الطاغية، واستقرت ببلدة الناصرة، وظلت فيها حتى بلغ المسيح ثلاثين عامًا فبعثه اللّه برسالته، فشاركته أمه أعباءها، وأعباء اضطهاد اليهود له وكيدهم به، حتى إذا أرادوا قتله، أنقذه الله من بين أيديهم، وألقى شَبَهَهُ على أحد تلاميذه الخائنين وهو يهوذا، فأخذه اليهود فصلبوه حيا. بينما رفع اللَّه عيسى إليه مصداقًا لقوله تعالى : وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِن شُبِّهَ لَهُم)[النساء: 157]، وقوله تعالى: (بَل رَّفَعَهُ اللّهُ إِلَيْهِ وَكَانَ اللّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا)[ النساء: 158] .

وتوفيت مريم بعد رفع عيسى -عليه السلام- بخمس سنوات، وكان عمرها حينئذ ثلاثًا وخمسين سنة، ويقال: إن قبرها فى أرض دمشق


صورةصورةصورة

مَا زَالَ نَذْرُكِ لِلأقصَى يُواسِينا

يَا أمَّ مَرَّيَم يَا أُمَّ المُحِبِّينَا

هَذي بَناتُكِ في الأقصى لِخِدمَتِه

مُذْ غَابَ مَنْ يَحرُسُ المَسْرَى وَيَحْمِينا

تَقبَّلَ اللهُ ذَاكَ النذْرُ مِن زَمَنٍ

فَآلُ عِمرَانَ قَد سَنّوا قَرَابِينَا

عَزَّ الرجالُ فَهَبَّت مِن خَوادِرِها

كي تَحْرُسَ القُدسَ وَالأَسْوَارَ والدِّينا

وَددتُ لَو عُدْتُ فِي أحضَانِهم وَلَداً

أحْظَى بِتَربِيَةٍ مِمنْ يُرَبِّينَا

يَا لَيتَ يُعطونُ للأعرَابِ مِنْ دَمِهم

حَتى يَجيئُونَ لِلأَقصَى مُلَبِّينَا

تِلكَ الحَرائِرُ أمْسَت خَيرَ جَامِعَةٍ

تُعَلِّمُ الأهلَ دِينَ المُصطَفى فِينَا

دَاسَت عَلى الشُوكِ أقدامٌ مُنَعَّمَةٌ

لَطَالما عُطِّرَت فُلاًّ ويَسمِينَا

تُصِرُّ مَريمُ والأنْثَى بِصُحبَتِهَا

أنْ تَزْرَعَ المَسْجِدَ الأقصَى رَيَاحِينَا

تُهدَى إليهنَّ في المِحْرَابِ فاكهةٌ

أمْرٌ مِنَ الله سَاقَ التمرَ والتِّينَا


صورة

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين يونيو 15, 2015 5:47 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 27476

صورة الزهرة الرابعةصورةصورةصورة


صورة السيدة آسيا زوجة فرعون


آسيا هي امرأة فرعون كانت من خيار النساء أشتهرت بحب المساكين فكانت ترحمهم وتتصدق عليهم اختارها الله للدفاع عن نبيه موسى عليه السلام فقال الله تعالى في القرآن وَقَالَتِ امْرَأَةُ فِرْعَوْنَ قُرَّةُ عَيْنٍ لِي وَلَكَ لَا تَقْتُلُوهُ عَسَى أَنْ يَنْفَعَنَا أَوْ نَتَّخِذَهُ وَلَدًا وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ).

نشأتْ ملكة في القصور، واعتادتْ حياة الملوك، ورأَتْ بطش القوة، وجبروت السلطان، وطاعة الأتباع والرعية، غير أن الإيمان أضاء فؤادها، ونوَّر بصيرتها، فسئمتْ حياة الضلال، واستظلتْ بظلال الإيمان، ودعتْ ربها أن ينقذها من هذه الحياة، فاستجاب ربها دعاءها، وجعلها مثلا للذين آمنوا، فقال : (وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلا لِّلَّذِينَ آمَنُوا اِمْرَأَةَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ أبْنِ لِى عِندَكَ بَيْتًا فِى الْجَنَّةِ وَنَجِّنِى مِن فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِى مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ

فقد عرفت طريق الحق واتبعتْه دون خوف من الباطل، وظلم أهله، فلقد آمنت باللَّه إيمانًا لا يتزعزع ولا يلين، ولم تفلح تهديدات فرعون ولا وعيده في ثنيها عن إيمانها، أو إبعادها عن طريق الحق والهدى. لقد تاجرتْ مع اللَّه، فربحَتْ تجارتها

وقد جاء ذكر السيدة آسية - رضي اللَّه عنها - في قصة موسى - - حينما أوحى اللَّه إلى أُمِّه أن تُلْقيه في صندوق، ثم تلقى بهذا الصندوق في البحر، وفيه موسى، ويلْقِى به الموج نحو الشاطئ الذي يطلّ عليه قصر فرعون ؛ فأخذته الجواري، ودخلن به القصر، فلما رأت امرأة فرعون ذلك الطفل في الصندوق؛ ألقى الله في قلبها حبه، فأحبته حبَّا شديدًا.

وجاء فرعون ليقتله - كما كان يفعل مع سائر الأطفال الذين كانوا يولدون من بني إسرائيل - فإذا بها تطلب منها أن يبقيه حيا؛ ليكون فيه العوض عن حرمانها من الولد. وهكذا مكن اللَّه لموسى أن يعيش في بيت فرعونوكانت السيدة آسيا ذات فطرة سليمة، وعقل واعٍ، وقلب رحيم، فاستنكرت الجنون الذي يسيطر على عقل زوجها، ولم تصدق ما يدعيه من أنه إله وابن آلهة.

وحينما شَبَّ موسى وكبر، ورحل إلى "مدين"، فرارًا من بطش فرعون وجنوده ثم عاد إلى مصر مرة أخرى - بعد أن أرسله اللَّه - كانت امرأة فرعون من أول المؤمنين بدعوته . ولم يخْفَ على فرعون إيمان زوجته باللَّه، فجن جنونه، فكيف تؤمن زوجته التي تشاركه حياته، وتكفر به، فقام بتعذيبها حيث عَزَّ عليه أن تخرج زوجته على عقيدته، وتتبع عدوه، فأمر بإنزال أشد أنواع العذاب عليها؛ حتى تعود إلى ما كانت عليه، لكنها بقيت مؤمنة بالله، واستعذبت الآلام في سبيل اللَّة .

وقد أمر فرعون جنوده أن يطرحوها على الأرض، ويربطوها بين أربعة أوتاد، وأخذت السياط تنهال على جسدها، وهي صابرة محتسبة على ما تجد من أليم العذاب، ثم أمر بوضع رحًى على صدرها، وأن تُلقى عليها صخرة عظيمة، لكنها دعتْ ربها أن ينجيها من فرعون وعمله . فاستجاب اللَّة دعاءها، وارتفعت روحها إلى بارئها، تظلِّلُها الملائكة بأجنحتها؛ لتسكن في الجنة
وصدق رسول الله صل الله عليه و على آله حين قال: « كَمَلَ مِنَ الرِّجَالِ كَثِيرٌ ، وَلَمْ يَكْمُلْ مِنَ النِّسَاءِ إِلاَّ آسِيَةُ امْرَأَةُ فِرْعَوْنَ ، وَمَرْيَمُ بِنْتُ عِمْرَانَ ، وَإِنَّ فَضْلَ عَائِشَةَ عَلَى النِّسَاءِ كَفَضْلِ الثَّرِيدِ عَلَى سَائِرِ الطَّعَامِ ».

وقال رسول اللَّه صل الله عليه و على آله: « أَفْضَلُ نِسَاءِ أَهْلِ الْجَنَّةِ خَدِيجَةُ بِنْتُ خُوَيْلِدٍ وَفَاطِمَةُ بِنْتُ مُحَمَّدٍ وَآسِيَةُ امْرَأَةُ فِرْعَوْنَ وَمَرْيَمُ ابْنَةُ عِمْرَانَ ».

صورة
لو كان النساء كمثل هذه...لفضلت النساء على الرجال

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء يونيو 16, 2015 5:23 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 27476
صورةصورة الزهرة الخامسة صورةصورةصورة


صورة أعظم أم فى التاريخ .. آمنة بنت وهب ( عليها سلام الله )

أى امرأة كانت .. تلك التى حملت أعظم مخلوق فى الوجود ببطنها ؟؟
أى امرأة كانت .. تلك التى حملت بمنقذ البشرية و رحمة الله للعالمين ؟؟
أى امرأة كانت .. تلك التى تكون سيد السادات والكائنات داخل رحمها ؟؟
لا يشعر الإنسان بإجلال وإكبار وتبجيل تجاه أى سيدة فى التارخ مثل السيدة مريم البتول و.. مثلما يشعر تجاه " أم النبى " .. تجاه " أم المصطفى " .. تجاه " أم النور " :
" قَدْ جَاءَكُم مِّنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُّبِينٌ " ( المائدة : 15 ) .
آمنة بنت وهب .. زهرة قريش .. أم السراج المنير :
" وَدَاعِيًا إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِ وَسِرَاجًا مُّنِيرًا " ( الأحزاب : 46 ) .
آمنة بنت وهب .. أم الإنسان الذى يقول فيه رب العالمين :
" وَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ فَإِنَّكَ بِأَعْيُنِنَا " ( الطور : 48 ) .
آمنة بنت وهب .. أم أعظم مخلوق فى الوجود :
" وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ " ( القلم : 4 ) .
آمنة بنت وهب .. أم الرحمة :
" وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ " ( الأنبياء : 107 ) .
عن واثلة بن الأسقع ، قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : إن الله اصطفى من ولد إبراهيم إسماعيل ، واصطفى من بني كنانة قريشا ، واصطفى من قريش بني هاشم ، واصطفاني من بني هاشم . قال الترمذي : وهذا حديث صحيح .
عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه - صلى الله عليه وسلم - قال : إن الله اختار خلقه ، فاختار منهم بني آدم ، ثم اختار بني آدم فاختار منهم العرب ، ثم اختار العرب فاختار منهم قريشا ، ثم اختار قريشا فاختار منهم بني هاشم ، ثم اختار بني هاشم فاختارني منهم ، فلم أزل خيارا من خيار ، ألا من أحب العرب فبحبي أحبهم ، ومن أبغض العرب فببغضي أبغضهم . ( رواه الطبرى )
يقول تعالى " وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ " ( الشعراء : 219 ) .
أخرج ابن مردويه عن ابن عباس قال: سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت: بأبى أنت وأمي أين كنت وآدم في الجنة؟ فتبسم حتى بدت نواجده ثم قال "اني كنت في صلبه، وهبط إلى الأرض وأنا في صلبه، وركبت السفينة في صلب أبي نوح، وقذفت في النار في صلب أبي إبراهيم، ولم يلتق أبواي قط على سفاح، لم يزل الله ينقلني من الأصلاب الطيبة إلى الأرحام الطاهرة مصفى مهذبا لا تتشعب شعبتان إلا كنت في خيرهما.
قد أخذ الله بالنبوة ميثاقي، وبالإسلام هداني، وبين في التوراة والإنجيل ذكري، وبين كل شيء من صفتي في شرق الأرض وغربها، وعلمني كتابه، ورقي بي في سمائه، وشق لي من أسمائه فذو العرش محمود وأنا محمد ووعدني أن يحبوني بالحوض، وأعطاني الكوثر. وأنا أو شافع، وأول مشفع، ثم أخرجني في خير قرون أمتي، وأمتي الحمادون يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر"أ.هـ
آمنة بنت وهب .. الطاهرة المطهرة الطيبة .. آمنة بنت وهب التى اختارها رب العالمين لحمل أشرف مخلوق ..
إنه لمن المؤسف والمحزن أن يتم الافتراء على هذه السيدة العظيمة .. أن يتم إيذاء الرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم ، بتكفير أمه والافتراء عليها .. .. لا سامحهم الله تعالى .. أن يُتهم من ينصفها بأنه " شيعى يسب الصحابة " !
أرانى اصرخ فى هؤلاء الجهلاء الظلمة .. لا تؤذوا رسول الله .. لا تفتروا على الله الكذب ..



هذا غير شهادة الله تعالى لنسب الرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم .، وطهره وطهر أمه وأبيه وأجداده :
" وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ " ( الشعراء : 219 ) .
" لم يزل الله ينقلني من الأصلاب الطيبة إلى الأرحام الطاهرة مصفى مهذبا " أ.هـ
لا تؤذوا رسول الله ..
يقول تعالى :
" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّمَا الْمُشْرِكُونَ نَجَسٌ " ( التوبة : 28 ) .
هل طاوعتكم أنفسكم أن تضعوا والدى الرسول الأعظم من ضمن المشركين ؟!
ما أجرأكم على الله ؟؟
يقول تعالى :
" مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَن يَسْتَغْفِرُواْ لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُواْ أُولِي قُرْبَى مِن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ وَمَا كَانَ اسْتِغْفَارُ إِبْرَاهِيمَ لِأَبِيهِ إِلاَّ عَن مَّوْعِدَةٍ وَعَدَهَا إِيَّاهُ فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ أَنَّهُ عَدُوٌّ لِلَّهِ تَبَرَّأَ مِنْهُ إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لَأَوَّاهٌ حَلِيمٌ " ( التوبة : 113 – 114 ) .
ما كان للنبى والذين آمنوا أن يستغفروا للمشركين الذين رفضوا دعوته وحاربوه .. ما كان للنبى أن يستغفر لقريب إن كان من المشركين ورفض الإيمان به صلى الله عليه وسلم ..
لماذا تقحمون والدى الرسول الأعظم فى الذين كذبوه ؟!
أبو إبراهيم - عمه فى بعض التفاسير - رفض دعوته وكذبه .. لذلك تبرأ منه ..
لا تؤذوا رسول الله .. ولا تتحايلوا على آيات القرآن الكريم من أجل الانتصار للعناد والاستكبار ..
.
لا تؤذوا رسول الله ..
" وَيْلَكُمْ لا تَفْتَرُوا عَلَى اللَّهِ كَذِبًا فَيُسْحِتَكُمْ بِعَذَابٍ وَقَدْ خَابَ مَنِ افْتَرَى " ( طه : 61 ) .
لا تؤذوا .. أم المؤمنين آمنة بنت وهب .. لا تنشروا الكلام الواهى الموضوع لتشويه أم النور ..
لله در البوصيرى :

فهنيئـًا به لآمنة الفضل الذي شرفت به حواء
من لحواء أنها حملت أحمد أو أنها به نفساء
يوم نالت بوضعه ابنة وهبٍ من فخارٍ مالم تنله النساء
وأتت قومها بأفضل مما حملت قبلُ مريم العذراء
نعم شرّفت آمنة - عليها السلام - البشرية جمعاء بـ أعظم مولود وأجل مخلوق
..

كفوا عن البهتان ..
كفوا عن الصفاقة المتناهية والوقاحة غير المسبوقة ...
أنى تأتيكم الجرأة للتألى على الله ؟!

لا تؤذوا رسول الله ..
لا تؤذوا الرجل الذى حمل النور .. ولا تؤذوا السيدة التى وضعت النور ..
أنى لكم أن تعتقدوا أن تكفير والدى الرسول الأعظم ، هو الالتزام بالسنة ؟!
بل سولت لكم أنفسكم أمرا ..
عذرا يا أم النور .. عذرا يا أم النبى .. عذراً يا أعظم أم فى التاريخ ..
عليك سلام الله .. وصلى الله وسلم على ابنك أعظم وأجل مخلوق فى الوجود ..

قلم : محمود القاعود
صورةصورة
سلام الله عليك يا سيدتي ومولاتي آمنة بنت وهب ... سلام الله عليك يا سيدتي ومولاتي آمنة بنت وهب ...
سلام الله عليك يا سيدتي ومولاتي آمنة بنت وهب

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء يونيو 17, 2015 5:31 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 27476
صورة صورة الزهرة السادسةصورةصورةصورة

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: زهرة من كل بستان
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء يونيو 17, 2015 5:36 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 27476
صورة صورة الزهرة السادسةصورةصورةصورةصورة
صورة السيدة عائشة حبيبة النبى صلوات ربى و سلامه عليه و على آله


ما مر علي بابي يوما قط إلا وقال كلمة تقر بها عيني مقولة لأم المؤمنين عائشة رضي الله عنها عن الزوج الرسول صلي الله عليه وسلم القائل: ما بين منبري وبيت عائشة روضة من رياض الجنة..
عائشة بنت أبي بكر حبيبة المصطفي الصديقة بنت الصديق التي تباهي بحظوتها عند الحبيب بقولها: أية امرأة كانت أحظي عند زوج مني بمقولته: حبك يا عائشة في قلبي كالعروة الوثقي لا تنحل عروته, ولا تنفك عقدته.. وتسمع الأثيرة قدر منزلتها في قلب المصطفي لكنها الأنثي التي تتملكها الغيرة من أن ينبض القلب الكبير ولو بلمحة وفاء لذكري الزوجة الراحلة خديجة.. وتعود للمداعبة في كل حين: كيف العقدة يا رسول الله؟ فيقول لها: علي حالها.. ويسأل عمرو بن العاص النبي: يا رسول الله من أحب الناس إليك؟ فيقول: عائشة.. ويسأله: ومن الرجال؟.. فيقول: أبوها.. ولأن المصطفي كان يسبر أغوارها ــ فقد تدرجت بين عينيه من صبية يأتيها بصاحباتها ليلعبن معها, أو يحملها علي عاتقه لتطل علي رقصة الأحباش, إلي شابة ناضجة مجربة تنصح الزوجات: إن كان لك زوج فاستطعت أن تنزعي مقلتيك فتضعينهما أحسن مما هي فافعلي!.. من هنا قال لها: إني لأعلم متي كنت عني راضية, وإذا كنت علي غضبي.. فسألت: ومن أين تعرف ذلك؟ قال: إذا ما كنت راضية تقولين: لا ورب محمد, وإذا كنت غضبي, قلت: لا ورب إبراهيم.. فأجابت: أجل يا رسول الله, ما أهجر إلا اسمك..

قول عائشة: كان رسول الله صلي الله عليه وسلم يقسم فيعدل, ويقول: اللهم هذا قسمي فيما أملك فلا تلمني فيما تملك ولا أملك ويعني قلبه.. و..يتسابقان حبا ومرحا فتقول عائشة: خرجت مع النبي في بعض أسفاره وأنا جارية لم أبدن فقال للناس تقدموا, فتقدموا, ثم قال لي: تعالي حتي أسابقك, فسابقته فسبقته فسكت عني, حتي إذا بدنت ونسيت وخرجت معه في بعض أسفاره قال للناس تقدموا فتقدموا, ثم قال: تعالي حتي أسابقك فسابقته فسبقني فجعل يضحك ويقول: هذه بتلك السابقة

حبيبة حبيب الله المبرأة في كتاب الله قد حفظت لنا سيرة نبي الإسلام, وأكدت السنة ووعظت وأرشدت وأهدت وفسرت وأطلعتنا علي صميم حياة الرسول ومجريات الأمور في بيوت أمهات المؤمنين

يـا مُبْغِضِـي لا تَـأتِ قَبْـرَ مُحَمَّـدٍ

فالبَيْـتُ بَيْتـي والمَـكـانُ مَكـانـي

إِنِّـي خُصِصْـتُ علـى نِسـاءِ مُحَمَّـدٍ

بِصِفـاتِ بِـرٍّ تَحْتَـهُـنَّ مَعـانـي

وَسَبَقْتُهُـنَّ إلـى الفَضَائِـلِ كُلِّهـــا

فالسَّبـقُ سَبقـي والعِنَـانُ عِنَـانـي

مَرِضَ النَّبِــيُّ وماتَ بيـنَ تَرَائِبـي

فالْيَـوْم يَوْمـي والزَّمـانُ زَمانـي

زَوْجــي رَسـولُ اللهِ لَـمْ أَرَ غَـيْـرَهُ

اللهُ زَوَّجـنــي بـــهِ وحَـبَـانـي

وأتـاه جبريـل الأميـن بصورتـي

فأحبنـي المخـتـار حـيـن رآنــي

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 80 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3, 4, 5, 6  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: [AhrefsBot] و 5 زائر/زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط