موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 98 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة السابق  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7  التالي
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد ديسمبر 10, 2017 8:37 am 
غير متصل

اشترك في: الأربعاء فبراير 03, 2010 12:20 am
مشاركات: 4944
molhma كتب:
حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا

7-
يتبع

اللهم صل على سيدنا محمد وآله وسلم
جهد مشكور
جزاكم الله خيرا
وصلى الله على سيدنا محمد وآله وسلم

_________________
صلوات الله تعالى تترى دوما تتوالى ترضي طه والآلا مع صحب رسول الله


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد ديسمبر 10, 2017 10:26 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 22768
جزاكم الله خيرا كثيرا و أعزكم و أكرمكم دنيا و دين شيخنا الجليل الفاضل الشيخ فراج يعقوب و أسعدنى مروركم الكريم الطيب العطر
اسأل الله العظيم لمولانا الكريم أن يحفظه و يرزقه الصحة و العافية و البركة و أن يعينه و أن ينعم عليه بكل ما يرضيه و أن يجازيه خير الجزاء على كل ما يفعله معنا و لنا و لا يحرمنا من حضرته و لا من هذه الصحبة الطيبة العطرة التى تجتمع فى هذا المكان الكريم على حب سيدنا النبى و آله الكرام الطيبين الأطهار اللهم أجعلها صحبة دنيا و دين اللهم آمين
حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا



زوجات النبى صلى الله عليه وآله وسلّم

1- السيدة عائشة


وعن عائشة أنها قالت : رأيت كأن ثلاثة أقمار سقطن فى حجرى ، فقال أبو بكر : إن صدقت رؤياك دفن فى بيتك خير أهل الأرض ثلاثة . فلما مات رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم قال لها أبو بكر : خير أقمارك يا عائشة ، ودفن فى بيتها أبو بكر وعمر .
2- السيدة سودة
عن ابن عباس قال : كانت سودة بنت زمعة عند السكران بن عمرو أخى سهيل بن عمرو ، فرأت فى المنام كأن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم أقبل يمشى حتى وطئ على عنقها فأخبرت زوجها بذلك فقال وأبيك لإن صدقت روئيتك لأموتن وليتزوجنك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، فقالت : حجرا وسترا - وقال هشام الحجر تنفى عن نفسها ذاك - ثم رأت فى المنام ليلة أخرى أن قمرا انقض عليها من السماء وهى مضطجعة ، فأخبرت زوجها فقال وأبيك لإن صدقت رؤياك لم ألبث إلا يسيرا حتى أموت وتتزوجين من بعدى ، فاشتكى السكران من يومه ذلك فلم يلبث إلا قليلا حتى مات ، وتزوجها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم
3- السيدة صفية
وعن ابن عمر قال : كان بعينى صفية خضرة فقال لها النبى صلى الله عليه وآله وسلّم : " ما هذه الخضرة بعينيك " قالت قلت لزوجى : إنى رأيت فيما يرى النائم كأن قمرا وقع فى حجرى فلطمنى وقال : أتريدين ملك يثرب ، قالت وما كان أبغض إلى من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم قتل أبى وزوجى ، فما زال يعتذر إلىَّ وقال " يا صفية إن أباك ألب علىَّ العرب ، وفعل وفعل " حتى ذهب ذلك من نفسى .
4- السيدة أم سلمة
عن سلمى قالت : دخلت على أم سلمة وهى تبكى فقلت ما يبكيك قالت: رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام وعلى رأسه ولحـيته التـراب ، فقلت مالك يا رسول الله ؟ قال : " شهدت قتل الحسين آنفا " .
سيدنا على رضى الله عنه
وعن على كرم الله وجهه قال : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى منامى فشكوت إليه ما لقيت من أمته من الأود واللدد فبكيت فقال لى : " لا تبك يا على" . اهـ
عن أبى صالح عن على قال " رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى منامى فشكوت إليه ما لقيت من أمته من الأود واللدد فبكيت فقال لى صلى الله عليه وآله وسلّم : " لا تبك يا علي ، والتفت "، فالتفتُّ فإذا رجلان يتصعدان ، وإذا جلاميد ترضخ بها رؤوسهما حتى تفضخ ، ثم يرجع أو قال يعود ، قال فغدوت إلى علىٍّ كما كنت أغدو عليه كل يوم حتى إذا كنت فى الخرازين لقيت الناس فقالوا قتل أمير المؤمنين.
سيدنا الحسن رضي الله عنه
عن أبى المنذر هشام بن محمد عن أبيه قال: أضاق الحسن بن على ، وكان عطاؤه فى كل سنة مائة ألف ، فحبسها عنه معاوية فى إحدى السنين فأضاق إضاقة شديدة قال : فدعوت بدواة لأكتب إلى معاوية لأذكره نفسى ثم أمسكت فرأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقال : " كيف أنت يا حسن " فقلت بخير يا أبة ، وشكوت إليه تأخر المال عنى ، فقال : " أدعوت بدواة لتكتب إلى مخلوق مثلك تذكره ذلك " قلت نعم يا رسول الله فكيف أصنع قال " قل اللهم اقذف فى قلبى رجاك واقطع رجائى عن من سواك حتى لا ارجوا أحدا غيرك ، اللهم وما ضعفت عنه قوتى وقصر عنه عملى ولم تنته إليه رغبتى ولم تبلغه مسألتى ولم يجر على لسانى مما أعطيت أحدا من الأولين والآخرين من اليقين فخصنى به يا رب العالمين " قال فوالله ما ألححت به أسبوعا حتى بعث إلى معاوية بألف ألف وخمس مائة ألف فقلت الحمد لله الذى لا ينسى من ذكره ولا يخيب من دعاه ، فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقال : " يا حسن كيف أنت " فقلت بخير يا رسول الله وحدثته حديثى فقال : " يا بنى هكذا من رجا الخالق ولم يرج المخلوق " .
سيدنا الحسين رضي الله عنه
كتب عبد الله بن جعفر بن أبى طالب إليه كتابا يحـذره أهـل الكوفة ، ويناشده الله إن يشخص إليهم فكتب إليه الحسين : إنى رأيت رؤيا ورأيت فيها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم وأمرنى بأمر أنا ماض له ولست بمخبر بها أحدا حتى ألاقى عملى.
وسمعت أخته زينب الصيحة فدنت من أخيها فقالت : يا أخى أما تسمع الأصوات قد اقتربت ، قال : فرفع الحسين رأسه فقال : إنى رأيت رسول الله فى المنام فقال لى " إنك تروح إلينا : قال فلطمت أخته وجهها وقالت : يا ويلتا فقال ليس لك الويل يا أخية ، اسكنى رحمك الرحمن.
رؤى أصحاب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم
عمر بن الخطاب رضي الله عنه
عن ابن عمر قال قال : عمر رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فرأيته لا ينظرنى فقلت يا رسول الله ما شأنى ؟ قال " ألست الذى تقبل وأنت صائم " قلت: والذى بعثك بالحق لا أُقبّل بعدها وأنا صائم .
إقرار الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه لرؤية بلال بن الحارث المزنى
عن مالك الدار - وكان خازن عمر على الطعام - قال : أصاب الناس قحط فى زمن عمر ، فجاء رجل إلى قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فقال : يا رسول الله استسق لأمتك فإنهم قد هلكوا فأتى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم الرجل فى المنام فقيل له : " ائت عمر فأقرئه السلام وأخبره أنكم مسقون ، وقل له عليك الكيس " عليك الكيس فأتى عمر فأخبره فبكى عمر ثم قال : يا رب لا آلو إلا ما عجزت عنه .
عثمان بن عفان الخليفة الثالث من الخلفاء الراشدين
ذو النورين - من أكرم بالزواج من السيدة رقية والسيدة أم كلثوم بنتى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ومن قال فيه النبى صلى الله عليه وآله وسلّم " ما ضر عثمان ما فعل بعد اليوم " حينما جهز جيش العسرة - رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى منامه فى الليلة التى قُتل فيها
هذه الرؤية قد تناقلتها الأمة ، ورواها العديد من الصحابة والتابعين ، منهم عبد الله بن سلام ، وابن عمر ، النعمان بن بشير عن امرأة عثمان بن عفان ومولى عثمان ، كثير بن الصلت ، مهاجر بن حبيب ، وإبراهيم بن مصقلة ... وغيرهم .
وسوف نذكرها فى عدة أبواب من هذا الكتاب إن شاء الله
عمل عثمان بن عفان الخليفة الراشد بمنامه
نذكر فى هذا الباب ما رواه مولى عثمان بن عفان أن عثمان بن عفان أعتق عشرين مملوكا ، ودعا بسراويل فشدها عليه ولم يلبسها فى جاهلية ولا إسلام ، وقال : إنى رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم البارحة فى المنام ، ورأيت أبا بكر وعمر رضى الله عنهما وأنهم ، قالوا لى اصبر فإنك تفطر عندنا القابلة ، ثم دعا بمصحف فنشره بين يديه فقتل وهو بين يديه
عن النعمان بن بشير عن نائلة بنت الفرافصة الكلبية امرأة عثمان بن عفان قالت : لما حُصِر عثمان رأى قبل قتله بيوم ظل صائما فلما كان عند إفطاره سألهم الماء العذب فأبوا عليه ! وقالوا : دونك ذلك الركى ، قالت وركى فى الدار يلقى فيه النتن ، قالت فبات من غير أن يفطر ، فلما كان عند السحر أتيت جارات لى على أجاجير متواصلة فسألتهم الماء ، العذب فأعطونى كوزا من ماء فجئت به فنزلت فإذا عثمان قد وضع رأسه أسفل الدرجة وهو نائم يغط فحركته فانتبه فقلت هذا ماء عذب أتيتك به فرفع رأسه إلى السماء فنظر إلى الفجر فقال : إنى أصبحت صائما ، فقلت ومن أين ولم أر أحدا أتاك بطعام ولا شراب ؟ فقال إنى رأيت رسول الله اطلع علىَّ من هذا السقف ومعه دلو من ماء فقال : " اشرب يا عثمان " فشربت حتى رويت ثم قال : " ازدد " فشربت حتى نهلت : " قال أما إن القوم سيكثر - أو قال سيكثرون - عليك فإن قاتلتهم ظفرت ، وإن تركتهم أفطرت عندنا " قالت فدخلوا عليه من يومه فقتلوه .
ويؤيد رواية زوجة عثمان بن عفان رضي الله عنه ما ورد عن عبد الله بن سلام حينما جاء إلى عثمان وهو محصور ، فقال عثمان بن عفان : مرحبا يا أخى ألا أخبرك بما رأيت فى ليلتى هذه ؟ قال قلت : بلى قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى هذه الكوة فقال لى " يا عثمان " قلت لبيك يا رسول الله قال : " حصروك " قلت نعم قال : " وأعطشوك " قلت نعم ، فأرسل إلى دلوا من ماء فشربته حتى رويت إنى ، لأجد بردة بين ثديى وكتفى فقال : " يا عثمان اختر إن شئت أن تفطر عندى وإن شئت أن تظهر على القوم " قلت بل أفطر عندك ، فقتل من يومه ذلك رضي الله عنه .
وقد رواها ابن أبى الدنيا فى المنامات (1/66) وابن عساكر فى تاريخ دمشق (39/386) بلفظ : وقال : " لى إن شئت نصرت عليهم وإن شئت أفطرت عندنا " فاخترت أن أفطر عندهم ، فقتل ذاك اليوم .
وفى رواية رواها الحارث فى مسنده (2/901) : ان شئت دعوت الله فنصرك عليهم وان شئت أفطرت عندنا ".
أنس بن مالك
يتبع

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين ديسمبر 11, 2017 10:58 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 22768
حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا


أنس بن مالك

عن المثنى بن سعيد قال سمعت أنسا يقول : قل ليلة تأتى علىَّ إلا وأنا أرى فيها خليلى صلى الله عليه وآله وسلّم . وأنس يقول ذلك وتدمع عيناه .
بلال رضي الله عنه
ثم إن بلال رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى منامه وهو يقول : " ما هذه الجفوة يا بلال ، أما آن لك أن تزورنى : " فانتبه حزينا وركب راحلته وقصد المدينة ، فأتى قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فجعل يبكى عنده ويمرغ وجهه عليه ، فأقبل الحسن والحسين فجعل يضمهما ويقبلهما فقالا له : يا بلال نشتهى أن نسمع أذانك ، ففعل وعلا السطح ووقف فلما أن قال : الله أكبر الله أكبر ارتجت المدينة ، فلما أن قال أشهد أن لا إله ألا الله ازداد رجتها ، فلما قال أشهد أن محمدا رسول الله خرجت العواتق من خدورهن وقالوا : بعث رسول الله ، فما رؤى يوم أكثر باكيا ولا باكية بالمدينة بعد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم من ذلك .
خالد بن سعيد
ذكر مناقب خالد بن سعيد بن العاص بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف رضي الله عنه
عن محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان قال ، كان إسلام خالد قديما وكان أول إخوته أسلم قبل ، وكان بدؤ إسلامه أنه رأى فى النوم أنه وقف به على شفير النار كأن أباه يدفعه منها ، ويرى أن رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم آخذ بحقوته لا يقع ، ففزع من نومه فقال ، أحلف بالله أن هذه لرؤيا حق ، فلقى أبا بكر بن أبى قحافة فذكر ذلك له فقال أبو بكر ، أريد بك خيرا هذا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فاتبعه فإنك ستتبعه وتدخل معه فى الإسلام والإسلام يحجزك أن تدخل فيها وأبوك واقع فيها ، فلقى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم وهو بأجياد ، فقال يا محمد إلى ما تدعو ؟ فقال : " أدعو إلى الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله ، وتخلع ما كنت عليه من عبادة حجر لا يضر ولا ينفع ، ولا يدرى من عبده ممن لم يعبده " قال خالد : فإنى أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد إنك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم .
خزيمة بن ثابت الذى جعل رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم شهادته شهادة رجلين
عن عمارة بن خزيمة بن ثابت أن أباه قال : رأيت فى المنام أنى أسجد على جبهة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فأخبرت بذلك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فقال " إن الروح لا تلقى الروح " وأقنع النبى صلى الله عليه وآله وسلّم رأسه هكذا فوضع جبهته على جبهة النبى ز.
وفى رواية أخرى : أن خزيمة بن ثابت الأنصارى رأى فى المنام أنه سجد على جبهة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، فأخبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم بذلك فاضطجع له رسـول الله صلى الله عليه وآله وسلّم وقال : " صدق بذلك رؤياك " فسجد على جبهة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم .
سيدنا عبد الله بن العباس
عن ابن عباس قال : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام بنصف النهار أشعث أغبر معه قارورة فيها دم يلتقطه أو يتتبع فيها شيئاً ، قال قلت : يا رسول الله ما هذا ؟ قال : " دم الحسين وأصحابه ، لم أزل أتتبعه منذ اليوم " ، قال عمار - الراوى عن ابن عباس - : فحفظنا ذلك اليوم فوجدناه قتل ذلك اليوم .
وعن ابن عباس قال : لما أن قتل عثمان بن عفان رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى منامى فمر بى فسلم علىَّ فقلت : حبيبى رسول الله ألا تقف حتى أشتفى منك بالنظر ، قال : " إنى مستعجل إن أبى إبراهيم وأخى موسى منتظرون لى لزفاف عثمان بن عفان الليلة ".
رؤى بقية أهل البيت
على بن الحسين بن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم
رؤية يقظة لما برز على بن الحسين إليهم، أرخى الحسين - صلوات الله عليه وسلامه - عينيه فبكى، ثم قال: اللهم كن أنت الشهيد عليهم، فبرز إليهم غلام أشبه الخلق برسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، فجعل يشد عليهم ثم يرجع إلى أبيه فيقول: يا أبا، العطش، فيقول له الحسين: اصبر حبيبى فإنك لا تمسى حتى يسقيك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم بكأسه ، وجعل يكر كرة بعد كرة، حتى رمى بسهم فوقع فى حلقه فخرقه ، وأقبل ينقلب فى دمه ، ثم نادى: يا أبتاه عليك السلام ، هذا جدى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم يقرئك السلام ، ويقول : عجل القدوم إلينا ، وشهق شهقة فارق الدنيا.
زيد بن على زين العابدين
عن جرير بن حازم أنه رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام متسنداً إلى جذع زيد بن على، وهو مصلوب وهو يقول للناس " هكذا تفعلون بولدى "وكان الإمام زيد قد صلب أربع 4 سنوات .
رؤية موسى الكاظم
روى أن هارون الرشيد قال : رأيت فى المنام كأن حسينا قد أتانى ومعه حربة وقال : إن خليت عن موسى بن جعفر الساعة وإلا نحرتك بهذه الحربة ، فاذهب فخل عنه وأعطه ثلاثين ألف درهم ، وقل له إن أحببت المقام قبلنا فلك ما تحب ، وإن أحببت المضى إلى المدينة فالإذن فى ذلك لك ، فلما أتاه وأعطاه ما أمره به قال له موسى الكاظم : رأيت فى منامى أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم أتانى فقال: " يا موسى حبست مظلوما ، فقل هذه الكلمات فإنك لا تبيت هذه الليلة فى الحبس " فقلت بأبى وأمى ما أقول ؟ قال لى : " يا سامع كل صوت ويا سابق الفوت ويا كاسى العظام لحما ويا منشرها بعد الموت ، أسألك بأسمائك الحسنى وباسمك الأعظم الأكبر المخزون المكنون الذى لم يطلع عليه أحد من المخلوقين ، يا حليما ذا أناءة لا يقوى على أناءته ، يا ذا المعروف الذى لا ينقطـع أبدا ولا يحصـى عددا فرج عنى "
على الرضا بن موسى الكاظم بن جعفر الصادق
عن محمد بن عيسى عن أبى حبيب قال: رأيت المصطفى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فى المنزل - وهو الذى ينزله الحجاج ببلدنا - فوجدت عنده طبقا من خوص فيه تمر صيحانى فناولنى ثمانى عشرة تمرة ، فبعد عشرين يوما قدم علىُّ الرضا من المدينة ونزل ذلك المنزل ، وهرع الناس للسلام عليه ، ومضيت نحوه ، فإذا هو جالس بالموضع الذى رأيت المصطفى صلى الله عليه وآله وسلّم قاعدا فيه ، وبين يديه طبق فيه تمر صيحانى ، فناولنى قبضة ، فإذا عدتها بقدر ما ناولنى المصطفى صلى الله عليه وآله وسلّم ، فقلت : زدنى فقال : لو زادك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم لزدناك .
الإمام زيد الأبلج رضى الله عنه
حكى الحافظ أبو محمد عبد الله بن برغش النسابة فى كتابه " تحفة الأشراف : " أن الإمام زيد الأبلج رضي الله عنه كان يأخذ بيد ولده الحسن الأنور ، والد السيدة نفيسة رضى الله عنها ، ويدخل إلى قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ويقول : يا سيدى يا رسول الله هذا ولدى الحسن أنا راضٍ عنه ، ثم يرجع وينصرف ، فلما كان فى بعض الليالى نام فرأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام وهو يقول : " يا زيد إنى راضٍ عن ولدك الحسن برضاك عنه ، والحق سبحانه وتعالى راضٍ عنه برضاى عنه " ، فلما نشأ الحسن وجاء بالسيدة نفيسة إلى المدينة الشريفة كان يأخذ بيدها ويدخل بها إلى القبر الشريف ويقول : يا رسول الله ، إنى راضٍ عن ابنتى نفيسة ويرجع ، فمازال يقول ذلك حتى رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام وهو يقول : " يا حسن إنى راضٍ عن ابنتك نفيسة برضاك عنها ، والحق سبحانه وتعالى راضٍ عنها برضاى "
قال الرازى النسابة : لما بلغت السيدة نفيسة من العمر ست عشرة سنة رغب الناس فى خطبتها لما علموا من خيرها ودينها وما نشأت عليه من العبادة ، ووالدها الحسن يأبى ذلك .. ثم جاء رجل إلى أبيها من بنى حسن فخطبها فأبى والدها ، ثم جاء إسحاق المؤتمن بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن محمد بن على بن زين العابدين بن الحسين بن على بن أبى طالب فخطبها من أبيها فلم يرد عليه جوابا ، فقام من عنده ودخل إلى حجرة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وقال عند الحجرة : يا رسول الله ، إنى خطبت نفيسة ابنة الحسن منه فلم يرد جوابا على ، وإنى لم أخطبها إلا لخيرها ودينها وعبادتها ، فلما كان تلك الليلة رأى أبوها الحسن الأنور النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام يقول له : " يا حسن ، زوج نفيسة لإسحاق المؤتمن ". فلما أفاق دعا بإسحاق وعقد له على ابنته ، وذلك فى سنة إحدى وستين ومائة وهى بنت عمه
السيدة نفيسة رضى الله عنها
وهى بنت حسن الأنور ابن زيد الأبلج ابن سيدنا الحسن بن على والسيدة فاطمة عليهم الصلاة والسلام
قبرها معروف بإجابة الدعاء ، وعليه مهابة ونور ، مقصود للزيارة من كل جهة ، وأراد زوجها نقلها إلى المدينة ، ودفنها بالبقيع ، فسأله أهل مصر فى تركها عندهم للتبرك ، ويقال بذلوا له مالا كثيرا ، وقيل : بل رأى المصطفى صلى الله عليه وآله وسلّم ، فقال له : " يا إسحاق ، لا تعارض أهل مصر فى نفيسة ، فإذا الرحمـة تنزل عليهم ببركتها .
من كرامات السيدة نفيسة :
كان كلما نزل بالناس أمر جاءوا إليها وسألوها الدعاء فيكشف الله عنهم ذلك البلاء .. وكان الناس يزدحمون عندها ، فلما رأى ذلك زوجها قال لها : ارحلى بنا إلى الحجاز .. فقالت : لا أستطيع ، لأنى رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام وقال لى : " لا ترحلى من مصر فإن الله سبحانه وتعالى متوفيك بها " ، ففى ذلك دلالة أنها ما أقامت بمصر إلا بإشارة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، وعلى جميع المرسلين والأنبياء والأولياء.
رؤية اسحاق المؤتمن زوج السيدة نفيسة
أوصت السيدة نفيسة رضى الله عنها ألا يتولى أمرها غير بعلها - وكان مسافرا كما قدمنا- فلما ماتت قدم فى ذلك اليوم ، فلما قدم اجتمعت الناس من البلدان والقرى ، وأوقدت الشموع فى تلك الليلة ، وسمع البكاء من كل دار بمصر، وهيأ لها بعلها تابوتا وقال: لا أدفنها إلا بالبقيع عند جدها. فتعلق به أهل مصر وسألوه بالله أن يدفنها عندهم فأبى فاجتمعوا وجاءوا إلى أمير البلد وتوسلوا به إليه ليدفنها عندهم وليرجع عما أراده ، فسأله الأمير فى ذلك وقال له : بالله لا تحرمنا مشاهدة قبرها ، فإنا كنا إذا نزل بنا أمر أتينا إلى دارها وهى حية فنسألها الدعاء ، فإذا دعت لنا رفع عنا ما نزل بنا ، فدعها تكون فى أرضنا إذا نزل بنا أمر أتينا إلى قبرها فنسأل الله عنده . فلم يرض ، فجمعوا له مالا كثيرا وسق بعيره الذى أتى عليه وسألوه ، فأبى ، فباتوا منه فى ألم عظيم ، وتركوا المال عنده ، فلما أصبحوا جاءوا إليه فوجدوا منه ما لم يروه من قبل ، فإنهم لما قدموا أنعم عليهم بدفنها ورد عليهم المال ، فسألوه عن ذلك فقال لهم : رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام وقال لى : " رد على الناس أموالهم وادفنها عندهم " ففرحوا بذلك ، وصلوا على رسول الله صلى الله عَلَيْهِ وآله وسلم كثيراً .


قصة الشريف ابن طباطبا مع ولى عهد العزيز بالله بمصر :
يتبع

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء ديسمبر 12, 2017 10:06 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 22768
حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا



قصة الشريف ابن طباطبا مع ولى عهد العزيز بالله بمصر :

ذكر أن العزيز بالله أمر ولى عهده أن يستخرج بقية أمواله من عماله بمصر فوجد على الشريف ابن طباطبا ثلاثة آلاف دينار ، فأنفذ إليه وأمر باعتقاله بمسجد مهرة ، ووكل به . فبات تلك الليلة ، فرأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى منامه فقال له: " ووكل عليك ولى عهد العزيز " ؟ فقال : نعم يا رسول الله ، فقال له : " فأين أنت عن الخمس التى لا تحجب عن الله ؛ يفرج عنك بها ". قال : فقلت: يا رسول الله ، وما هى ؟ قال : قوله تعالى :
وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ (155) الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ (156) أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ
(البقرة 155-157)
وقوله:
الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَانًا وَقَالُواْ حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ (173)فَانقَلَبُواْ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ وَفَضْلٍ لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُواْ رِضْوَانَ اللَّهِ وَاللَّهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ
(آل عمران 173-174)
وقوله :
وَأَيُّوبَ إِذْ نَادَى رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنْتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ (83) فَاسْتَجَبْنَا لَهُ فَكَشَفْنَا مَا بِهِ مِنْ ضُرٍّ وَآتَيْنَاهُ أَهْلَهُ وَمِثْلَهُمْ مَعَهُمْ رَحْمَةً مِنْ عِنْدِنَا وَذِكْرَى لِلْعَابِدِينَ
(الأنبياء 83-84)
وَذَا النُّونِ إِذْ ذَهَبَ مُغَاضِبًا فَظَنَّ أَنْ لَنْ نَقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ (87) فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ
وقوله: (الأنبياء 87-88)
وقوله :
فَسَتَذْكُرُونَ مَا أَقُولُ لَكُمْ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ (44) فَوَقَاهُ اللَّهُ سَيِّئَاتِ مَا مَكَرُوا وَحَاقَ بِآلِ فِرْعَوْنَ سُوءُ الْعَذَابِ
(غافر 44-45)
قال: فانتبهت وقد حفظت ذلك ، فلما أصبحت وفتح على الباب ، دخل على قوم لا أعرفهم فأخذونى ومضوا بى إلى ولى عهد العزيز بالله فقال لى: شكوتنى إلى جدك ؟ فقلت : لا والله ما شكوتك ! فقال : بلى ، قد قال لى ذلك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم . ثم استدعى جرائد البواقى ، وضرب على اسمى وغلق عنى، وأمر لى بألف دينار أخرى من ماله معونة لى على حالى وأطلق سبيلى ، فعرفت بركة الخمس الآيات .
توبة مجوسى وإسلامه وأهل داره
قال ابن قدامة فى كتاب التوابيين ، وقرأت فى الملتقط أن بعض العلويين كان نازلا ببلخ ، وله امرأة علوية ولها بنات قد أصابهم الفقر ، ومات الرجل فخرجت المرأة بالبنات إلى سمر قند خوفا من شماتة الأعداء ، فاتفق خروجها فى شدة البرد فلما دخلوا البلد أدخلتهم مسجدا ومضت تحتال لهم فى القوت ، فمرت بجمعين جمع على رجل مسلم وهو شيخ البلد ، وجمع على مجوسى هو ضامن البلد فبدأت بالمسلم فشرحت له حالها وقالت : أريد قوت الليلة فقال أقيمى عندى البينة أنك علوية ، فقالت ما فى البلد من يعرفنى فأعرض عنها ، فمضت إلى المجوسى فأخبرته بالخبر وحدثته ما جرى لها مع المسلم فبعث معها أهل داره إلى المسجد فجاؤوا بأولادها إلى داره فألبسهم الحلل الفاخرة فلما انتصف الليل رأى ذلك المسلم فى منامه كأن القيامة قد قامت واللواء على رأس محمد صلى الله عليه وآله وسلّم ، وإذا قصر من الزمرد الأخضر فقال له : يا رسول الله لمن هذا القصر ؟ فقال : " لرجل مسلم موحد " فقال : يا رسول الله فأنا مسلم موحد فقال : " أقم عندى البينة بأنك مسلم موحد " فبقى الرجل متحيرا فقال له : " لما قصدتك العلوية قلت لها أقيمى عندى البينة فهكذا أنت أقم عندى البينة " فانتبه يبكى ويلطم ، وخرج يطوف البلد على المرأة حتى عرف أين هى فأرسل إلى المجوسى فأتاه فقال له : أين العلوية ؟ قال عندى قال أريدها ، قال ما إلى هذا من سبيل ، قال خذ منى ألف دينار وسلمهم إلىَّ ، قال ما أفعل قد استضافونى ولحقنى من بركاتهم ، قال لا بد منهم ، قال الذى تطلبه أنا أحق به ، والقصر الذى رأيته لى خلق أتدل على بإسلامك ، والله ما نمت ولا أهل دارى حتى أسلمنا على يد العلوية ، ورأيت مثل منامك الذى رأيت ، وقال لى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم : " العلوية عندك وبناتها " قلت نعم قال : " القصر لك ولأهل دارك ، وأنت وأهل دارك من أهل الجنة خلقك الله مؤمنا فى الأزل ".
رؤى بعض الأئمة والأعلام
محمد بن المنكدر
وعن محمد بن المنكدر قال : رأيت النبى فى النوم يقول فى رجلين من أهل المدينة : " عليهما لعنة الله والملائكة والناس أجمعين قال محمد قلت : أجل عليهما لعنة الله والملائكة والناس أجمعين ماذا منهما ؟ قال كانا يأكلان لحوم الناس ويغتابوهما " ، فقال محمد : إنى لأعرفهما ، فلو مرضا لا أعودهما ، ولو ماتا لا أشهدهما.
الحسن البصرى
رأى الحسن البصرى النـبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى منامه فقال: يا رسـول الله عظنى، قال : " من استوى يوماه فهو مغبون ، ومن كان غده شرا من يومه فهو ملعون ، ومن لم يتعاهد النقصان من نفسه فهو فى نقصان ، ومن كان فى نقصان فالموت خير له " .

مجاهد
يتبع

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء ديسمبر 13, 2017 10:42 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 22768
حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا


مجاهد


رأى مجاهد طاوسا فى المنام كأنه فى الكعبة يصلى متقنعا ، والنبى صلى الله عليه وآله وسلّم على باب الكعبة فقال له : " يا عبد الله اكشف قناعك ، وأظهر قراءتك " قال : فكأنه عبره على العلم ، فانبسط بعد ذلك فى الحديث .
زوروا ابن عون
عن محمد بن فضالة قال : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فقال : " زوروا ابن عون فإن الله يحبه أو أنه يحبه الله ورسوله ".
الأوزاعى
قال الوليد بن مسلم : ما كنت أحرص على السماع من الأوزاعى حتى رأيت رسول الله فى المنام والأوزاعى إلى جنبه فقلت : يا رسول الله عمن أحـمل العلم ؟ قال : " عن هذا وأشار إلى الأوزاعى . قلت : كان الأوزاعى كبير الشأن.
ابن المبارك
قال ابن المبارك : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام واضعا يده على سور طرسوس : قال " اللهم احفظنى فيها وفى أهلها ".
سفيان الثورى
رأى أبو الأزهر يزيد بن أبى حكيم فى النوم رسـول الله صلى الله عليه وآله وسلّم : فقال : يا رسول الله فقلت : يا رسول الله إن رجلا من أمتك يقال له سفيان الثورى لا بأس به قال فقال النبى صلى الله عليه وآله وسلّم : " نعم لا بأس به " قلت حدثنا عن أبى هارون عن أبى سعيد عنك أنك لقيت ليلة الإسراء يوسف فى السماء قال " صدق " .
قال مصعب بن المقدام : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم آخذا بيد سفيان الثورى وهو يجزيه خيرا ويقول : " حسن الطريقة " .
قال الوليد بن مسلم : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقلت : يا رسول الله بمن تأمر؟ قال : " عليك بسفيان الثورى ".
الإمام العتبى
وهى حكاية مشهورة قال : كنت جالساً عند قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فجاء أعرابى فقال: السلام عليك يا رسول الله ، سمعت الله يقول:
وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ جَاءُوكَ فَاسْتَغْفَرُوا اللَّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُوا اللَّهَ تَوَّابًا رَحِيمًا
(النساء 64) ، وقد جئتك مستغفرا لذنبى مستشفعا بك إلى ربى ، ثم أنشأ يقول :
يا خير من دفنت بالقاع أعظمه نفسى الفداء لقبر أنت ساكنه .
فطاب من طيبهن القاع والأكم فيه العفاف وفيه الجود والكــرم .
ثم انصرف الأعرابى ، فغلبتنى عينى فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فقال " يا عتبى إلحق الأعرابى فبشره أن الله قد غفر له " .
قلت : قد سبق التعليق عليها فى باب حياة الأنبياء.
بشر الحافى
قال بشر : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام ، فقال لى : " يا بشر أتدرى لم رفعك الله من بين أقرانك ؟ " قلت : لا يا رسول الله ، قال : " باتباعك لسنتى ، وخدمتك للصالحين ، ونصيحتك لإخوانك ، ومحبتك لأصحابى وأهل بيتى .. هو الذى بلغك منازل الأبرار ".
أبو عبيد القاسم بن سلام ( 154 ـ 224 هـ )
ذكر أبو بكر الزبيدى فى كتاب التقريظ : أن أبا عبيد لما قضى حجه وعزم على الانصراف واكترى إلى العراق رأى فى الليلة التى عزم على الخروج فى صبيحتها النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى منامه وهو جالس وعلى رأسه قوم يحجبونه ، وناس يدخلون فيسلمون عليه ويصافحونه قال : فكلما دنوت لأدخل منعت فقلت لهم ، لم لا تخلون بينى وبين رسول الله ؟ قالوا : لا والله لا تدخل إليه ولا تسلم عليه وأنت خارج غدا إلى العراق ، فقلت لهم : إنى لا أخرج إذا فأخذوا عهدى ثم خلوا بينى وبين رسول الله فدخلت وسلمت عليه وصافحنى فأصبحت ففسخت الكراء وسكنت بمكة . ولم يزل بها إلى الوفاة ودفن فى دور جعفر وقيل أنه رأى المنام بالمدينة ومات بها بعد رحيل الناس عنها.
قلت :
دخلت امرأة سوداء من الصالحات بيت الله الحرام فوجدت أبا عبيد مادا رجليه إلى الكعبة . فقالت : جالسه بأدب وإلا محاك من ديوان الصالحين . فانظر إلى الأدب .
سحنون بن سعيد
وقال عبد الوهاب : ركبت مع سحنون البحر المالح فهاج علينا ريح ، فخفت، فنمت من شدة خوفى ، فرأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، فقال لى : " أتخاف أو يخاف أهل السفينة وفيهم سحنون ؟ " فاستيقظت فإذا البحر قد سكن ، ووجدت سحنون يصلى ، فلما انتقل من صلاته قال لى : اسكت ، لا تخبر أحدا من أصحاب السفينة. فقال : فلم أتكلم .
ثعلب النحوى
قال أبو بكر ابن مجاهد المقرىء قال لى ثعلب : يا أبا بكر اشتغل أصحاب القرآن بالقرآن ففازوا ، واشتغل أصحاب الحديث بالحديث ففازوا ، واشتغل أصحاب الفقه بالفقه ففازوا ، واشتغلت أنا بزيد وعمرو فليت شعرى ماذا يكون حالى فى الآخرة ، فانصـرفت من عنده فرأيـت النبى تلك الليلة فى المنام فقال لى: " أقرىء أبا العباس عنى السلام وقل له أنت صاحب العلم المستطيل ".
الجنيد
قال الجنيد : قال لى خالى سرى السقطى تكلم على الناس ، وكان فى قلبى حشمة عن الناس ، فإنى كنت أتهم نفسى فى استحقاق ذلك ، فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام وكانت ليلة جمعة فقال لى : " تكلم على الناس " فانتبهت وأتيت باب السرى قبل أن يصبح ، فدققت الباب فقال لى : لم تصدقنا حتى قيل لك ، فقعدت فى غد للناس بالجامع وانتشر فى الناس أن الجنيد قعد يتكلم ، فوقف على غلام نصرانى متنكرا وقال : أيها الشيـخ ما معنى قول رسـول الله صلى الله عليه وآله وسلّم : " اتقوا فراسة المؤمن فإنه ينظر بنور الله " فأطرقت ثم رفعت رأسى فقلت : اسلم فقد حان إسلامك فأسلم .
وقال الأستاذ أبو القاسم الجنيد رضي الله عنه : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقلت : يا رسول الله ما تقول فى السماعات التى نحضرها فى الليالى، وربما تبدو منا الحركات فيها، فقال صلى الله عليه وآله وسلّم : " ما من ليلة إلا وأحضر معكم ، ولكن ابدءوا بالقرآن واختموا بالقرآن .
أبو بكر الكتانى
قال محمد بن على الكتانى : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام ، فقال لى : " من تزين للناس بشيء يعلم الله تعالى منه خلافه شانه الله " .
وقال الكتانى أيضاً: رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقلت : ادع الله تعالى أن لا يميت قلبى ، فقال : " قل كل يوم أربعين مرة يا حى يا قيوم لا إله إلا أنت ، فإن الله يحيى قلبك ".
وقال : كان فى رأسى وجع فرأيت المصطفى صلى الله عليه وآله وسلّم : " فقال : اكتب هذا الدعاء : اللهم بثبوت الربوبية ، وبعظم الصمدية ، وبسطوات الإلهية ، وبقدم الجبروتية ، وبقدرة الوحدانية " قال : فكتبته وجعلته على رأسى ، فسكن حالا.
قلت : وقد أفاد أنه رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم حوالى ثمانمائة مرة
أحمد بن الجلاء
قال أحمد بن الجلاء: دخلت المدينة وبى فاقة ، فتقدمت إلى القبر، وقلت: أنا ضيفك، فغفوت فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وقد أعطانى رغيفاً ، فأكلت نصفه ، فانتبهت وبيدى النصف الآخر.
أبو الخير الأقطع التيناتى
قال الشيخ أبو الخير الأقطع رضى الله تعالى عنه : قدمت مدينة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فأقمت خمس أيام ما ذقت ذواقا ، فتقدمت إلى القبر الشريف وسلمت على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، وعلى أبى بكر وعمر رضى الله تعالى عنهما وقلت : يا رسول الله أنا ضيفك الليلة، وتنحيت ونمت خلف المنبر ، فرأيته صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام وأبو بكر رضى الله تعالى عنه عن يمينه وعمر رضـى الله تعالى عنه عـن شماله ، وعلى بن أبى طالب كرم الله وجهه بين يديه ، فحركنى على رضى الله تعالى عنه وقال لى : قم فقد جاء رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، فقمت إليه وقبلت بين عينيه ، فدفع إلى رغيفا فأكلت نصفه وانتبهت وفى يدى والله نصفه .
الشبلى
مشى الشبلى إلى أن جاء إلى مسجد أبى بكر بن مجاهد فدخل على أبى بكر فقام إليه أبو بكر ، فتحدث أصحاب ابن مجاهد بحديثهما وقالوا لأبى بكر : أنت لم تقم لعلى بن عيسى الوزير وتقوم للشبلى ، فقال أبو بكر : ألا أقوم لمن يعظمه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فقال لى : " يا أبا بكر إذا كان فى غد فسيدخل عليك رجل من أهل الجنة فإذا جاءك فأكرمه " ، قال ابن مجاهد : فلما كان بعد ذلك بليلتين أو أكثر رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقال لى : " يا أبا بكر أكرمك الله كما أكرمت رجلا من أهل الجنة " فقلت يا رسول الله بم استحق الشبلى هذا منك ؟ فقال : " هذا رجل يصلى كل يوم خمس صلوات يذكرنى فى إثر كل صلاة ويقرأ
(لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ)
الآية ، يفعل ذلك منذ ثمانين سنة ، أفلا أكرم من يفعل هذا ".
أبو الحسن الشاذلي
قال أبو الحسن الشاذلى رضي الله عنه : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقال : " يا على طهر ثيابك من الدنس ، تحظ بمـدد الله فى كل نفس " فقلت : وما ثيابى يا رسول الله ؟ فقال :" إن الله كساك حلة المعرفة ثم حلة المحبة ثم حلة التوحيد ثم حلة الإيمان ثم حلة الإسلام ، فمن عرف الله صغر لديه كل شيء ، ومن أحب الله هان عليه كل شيء ، ومن وحد الله لم يشرك به شيئا ، ومن آمن بالله أمن من كل شيء ، ومن أسلم لله قل ما يعصيه وإن عصاه اعتذر إليه ، وإذا اعتذر إليه قبل عذره " قال : ففهمت حينئذ معنى قوله عـز وجـل :
(وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ) .
(المدثر 4) .
وقال السبكى فى طبقات الشافعية الكبرى (6/257) : ومما حكى واشتهر عن الشيخ العارف أبى الحسن الشاذلى وكان سيد عصره وبركة زمانه أنه رأى النبى فى النوم وقد باهى عليه الصلاة والسلام موسى وعيسى عليهما السلام بإلإمام الغزالى وقال : " أفى أمتيكما حبر كهذا " قالا لا

رؤى قراء القرآن
1- إرشاد وتأديب

يتبع

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس ديسمبر 14, 2017 11:57 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 22768
حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا




رؤى قراء القرآن

1- إرشاد وتأديب


وعن صالح المرى قال : قرأت القرآن على رسول الله صلى الله عَلَيْهِ وآله وسلم فى المنام فقال لى : " يا صالح هذه القراءة ، فأين البكاء ".
وقال يزيد بن أبان : رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى منامى فقرأت عليه سورة هود فلما ختمتها قال : " يا يزيد هذه القراءة ، فأين البكاء ".
2- تفسير وتوضيح المعانى
وروى عن أبى عبدالرحمن السلمى قال سمعت أبا على السرى يقول : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقلت : يارسول الله روى عنك أنك قلت : " شيبتنى هود " فقال : " نعم " فقلت له : ماالذى شيبك منها ، قصص الأنبياء وهلاك الأمم ؟ فقـال : " لا ولكـن قولـه :
(فَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ)
3- تعليم قراءات
وعن جعفر بن محمد قال حدثنا محمد بن بشر قال حدثنا ابن عيينة سفيان قال: رأيت رسول الله فى المنام فقلت : يا رسول الله قد اختلفت على القراءات فبقراءة من تأمرنى أن أقرأ ؟ قال : " اقرأ بقراءة أبى عمرو بن العلاء " .
4- فرح النبى صلى الله عليه وآله وسلّم بقراء القرآن ودعاءه ومباركته لهم
شم رائحة المسك من الفم ( أحد القراء ) ، طيب رائحة الفم
نافع بن أبى نعيم
قال أحد القراء ممن قرأ على نافع الإمام حبر القرآن الذى قرأ على سبعين من التابعين : إن نافعا كان إذا تكلم يشم من فيه رائحة المسك فقلت له: يا أبا عبد الله أو يا أبا رويم أتتطيب كلما قعدت تقرىء ؟ قال ما أمس طيبا ولكنى رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وهو يقرأ فى فى ، فمن ذلك الوقت أشم من فىِ هذه الرائحة.
وقال الهيثم الفارسى : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى منامى فقال : " أنت الهيثم الذى تزين القرآن بصوتك ، جزاك الله خيرا " .
عن شعيب بن حرب قال : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم ومعه أبو بكر وعمر فجئت فقال : " أوسعوا له فإنه حافظ لكتاب الله عز وجل ".
الكسائى على بن حمرة (189 هـ )
قال : الكسائى بعد ما قرأت القرآن على الناس رأيت النبى فى المنام فقال لى : " أنت الكسائى " قلت نعم يا رسول الله ، قال : " الذى أقرأت أمتى بالأمس القرآن " قلت نعم يا رسول الله قال : " فاقرا علىَّ " قال فلم يتأتى على لسانى إلا
(وَالصَّافَّاتِ)
(الصافات 1) فقرأت عليه
وَالصَّافَّاتِ صَفًّا (1) فَالزَّاجِراتِ زَجْرًا
(الصافات 1-2) فقال لى : " أحسنت ولا تقل (وَالصَّافَّاتِ صَفًّا) "
نهانى عن الإدغام ثم قال لى : " اقرأ فقرأت حتى انتهيت إلى قوله تعالى
( فَأَقْبَلُوا إِلَيْهِ يَزِفُّونَ )
(الصافات 94) فقال : " أحسنت ولا تقل ( يَزِفُّونَ)
ثم قال : " قم فلأباهين بك - شك الكسائى - القراء أو الملائكة".
رؤى علماء الحديث
كيف كان يعامل الحفاظ الرؤية
وهب بن عبد الله ( وهب الخير )
ترجم الحافظ أبو بكر الأصبهانى (ابن منجويه) فى كتابه رجال مسلم (2/305 ) لوهب الخير وهو وهب بن عبد الله ويقال أبو جحيفة ( 74 هـ ) أنه رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى صفة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .
يوسف بن عمر القواس
قال يوسف بن عمر القواس : حضرت مجلس القاضى المحاملى وكان له أربعة مستملين يستملون عليه ، وكنت لا أكتب فى مجلس الإملاء الا ما أسمعه من لفظ المحدث ، فقمت قائما لأنى كنت بعيدا من المحاملى بحيث لا أسمع لفظه ، فلما رآنى الناس افرجوا لى وأجازونى حتى جلست مع المحاملى على السرير ، فلما كان من الغد جاءنى رجل فسلم علىَّ وقال لى : أسألك أن تجعلنى فى حل فقلت له : مماذا ؟ قال : رأيتك أمس قمت فى المجلس وتخطيت رقاب الناس ، فقلت فى نفسى : إنك قصدت القيام لتتخطَّى رقاب الناس لا لسماع الحديث ، فرأيت رسول الله فى المنام وهو يقول لى : " من أراد سماع الحديث كأنه يسمعه منى فليسمعه كسماع أبى الفتح القواس " أو كما قال.
أبو العباس البرتى
أحمد بن محمد بن عيسى بن الأزهر - 280 هـ
قال العلاء بن صاعد بن مخلد: رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم وهو جالس فى موضع من المواضع - ذكره - فدخل عليه أبو العباس أحمد بن محمد بن عيسى البرتى القاضى فقام إليه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم وصافحه وقبل بين عينيه وقال: " مرحبا بالذى يعمل بسنتى وأثرى " ثم دخلت عليه بعده وذهبت لأسلم عليه فدفعنى عن نفسه وقال: " عليك بالمذبح " قال: فكان إذا دخل أبو العباس البرتى إلى العلاء بن صاعد نهض إليه وقبل بين عينيه وقال : هكذا رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم يفعل بك .
أحمد الأبار ( 290 هـ )
وقال أبو سهل بن زياد سمعت أحمد الأبار يقول : بايعت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم على إقام الصلاة وإيتاء الزكاة والأمر بالمعروف والنهى عن المنكر.
أبو على بن شاذان ( 339 - 425 هـ )
قال محمد بن يحيى الكرمانى : كنا يوما بحضرة أبى على بن شاذان فدخل علينا رجل شاب لا يعرفه منا أحد فسلم ثم قال : أيكم أبو على بن شاذان ؟ فأشرنا له إليه فقال : أيها الشيخ رأيت رسول الله فى المنام فقال لى : " سل عن أبى على بن شاذان فإذا لقيته فاقرئه منى السلام " ثم انصرف الشاب ، فبكى أبو على ، وقال ما أعرف لى عملا استحق به هذا ، اللهم إلا أن يكون صبرى على قراءة الحديث على وتكرير الصلاة على النبى كلما جاء ذكره .
قال الكرمانى : ولم يلبث أبو على بعد ذلك إلا شهرين أو ثلاثة حتى مات.
رؤى بعض الحفاظ:
الإمام البخارى
قال الفربرى سمعت النجم بن الفضيل وكان من أهل الفهم يقول : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام خرج من قرية ماستى ومحمد بن إسماعيل خلفه ، فكان النبى صلى الله عليه وآله وسلّم إذا خطا خطوة يخطو محمد بن إسماعيل ويضع قدمه على خطوة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ويتبع أثره.
قال محمد بن يوسف الفربرى رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فقال لى أين تريد فقلت أريد محمد بن إسماعيل البخارى فقال اقرأه منى السلام .
قلت : وقد روى الأئمة أن البخارى كان يصلى ركعتين بعد كتابة كل حديث فى صحيحه عند قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم
ولم يقل له أحد بدعة ولا غير بدعة.
الطبرانى وابن المقرى وأبو الشيخ
قال أبو بكر بن أبى على: كان ابن المقرئ يقول : كنت أنا والطبرانى وأبو الشيخ بالمدينه ، فضاق بنا الوقت فواصلنا ذلك اليوم ، فلما كان وقت العشاء حضرت القبر وقلت : يا رسول الله الجوع ، فقال لى الطبرانى : اجلس فإما أن يكون الرزق أو الموت فقمت أنا وأبو الشيخ فحضر الباب علوى ففتحنا له فإذا معه غلامان بقفتين فيهما شيء كثير وقال : شكوتمونى إلى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم رأيته فى النوم فأمرنى بحمل شيء إليكم .
وقيل للصاحب إسماعيل بن عباد أنت رجل معتزلى وابن المقرئ محدث ، وأنت تحبه ! قال : لأنه كان صديق والدى ، وقد قيل مودة الآباء قرابة الأبناء ، ولأنى كنت نائما فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم يقول لى: " أنت نائم وولى من اولياء الله على بابك " فانتبهت ودعوت رجاء من بالباب فقال أبو بكر بن المقرىء.
أبو الحسن النيسابورى
قال الإمام الحاكم : حدث أبو الحسن النيسابورى رحمه الله من أصول صحيحة سمعته يقول : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فتبعته حتى دخل فوقف على قبر يحيى بن يحيى، وتقدم وَصِفَّ خلفه جماعة من الصحابة وصلى عليه ، ثم التفت فقال : "هذا القبر أمان لأهل هذه البلدة ". اهـ .
أبو على النيسابورى
وقال الحافظ ابن حجر فى تهذيب التهذيب (11/260 ) : قال الحاكم سمعت أبا على النيسابورى يقول : كنت فى غم شديد فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام كأنه يقـول لـى " صِرْ إلى قبر يحيى بن يحيى ، واستغفر وسل ، تقض حاجتك " فأصبحت ففعلت ذلك فقضيت حاجتى . اهـ
الجارودى (413 هـ )
الحافظ الإمام المتقن الجوال أبو الفضل محمد بن أحمد بن محمد الجارودى وقد رأى بعض الناس رسول الله صلى الله عَلَيْهِ وآله وسلم فى النوم فأوصاه بزيارة قبر الجارودى وقال أنه كان فقيرا سُنِّياً.
مناقب بعض علماء الحديث
ومما روى فى مناقب محمد بن واسع ، وحسان بن أبى سنان ما قاله جعفر بن سليمان قال : سمعت جليسا لوهب بن منبه يقول : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فيما يرى النائم فقلت : يا رسول الله أين الأبدال من أمتك ؟ فأومأ بيده قبل الشام فقلت : يا رسول الله أما بالعراق منهم أحد ؟ قال : " بلى محمد بن واسع وحسان بن أبى سنان ومالك بن دينار ".
الحافظ الهيثمى
حكى الحافظ الهيثمى : أنه رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم وعيسى عليه السلام عن يمينه والحافظ العراقى عن يساره .
الإمام السيوطى ( 849 - 911 هـ )
رأى السيوطى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام وهو يسأله عن بعض الأحاديث والنبى يقول لـه : " هات يا شيخ الحديث ، ورأى غيره له هذه الرؤيا والنبى يقول له : " هات يا شيخ السنة " .
وذكر الشيخ عبد القادر الشاذلى فى كتاب ترجمته أنه كان يقول : رأيت النبى يقظة فقال لى : " يا شيخ الحديث " فقلت له : يا رسول الله أمن أهل الجنة أنا ؟ ، قال : " نعم فقلت : من غير عذاب يسبق فقال : " لك ذلك " .
وقال الشيخ عبد القادر : قلت له : كم رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم يقظة فقال : بضعا وسبعين مرة .


علوم الجرح والتعديل

كتب الجرح والتعديل التى حفظت للمسلمين القدرة على تصحيح وتضعيف ما نسب إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم من أحاديث ، وما نسب إلى صحابته وتابعيهم من آثار فياضة بذكر رؤى رؤيت للنبى صلى الله عليه وآله وسلّم تؤيد وتطمئن علماء الجرح والتعديل فيما
ذهبوا إليه من الحكم على الرواة

يتبع

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة ديسمبر 15, 2017 4:41 pm 
غير متصل

اشترك في: الأربعاء فبراير 03, 2010 12:20 am
مشاركات: 4944
molhma كتب:
حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا




رؤى قراء القرآن
[/color]
يتبع

اللهم صل على سيدنا محمد وآله وسلم
جمعتكم مباركة
جزاكم الله خيرا
وصلى الله على سيدنا محمد وآله وسلم

_________________
صلوات الله تعالى تترى دوما تتوالى ترضي طه والآلا مع صحب رسول الله


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة ديسمبر 15, 2017 9:39 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 22768
اللهم آمين اللهم آمين يارب العالمين بارك الله فى حضرتك و لحضرتك و جعل جميع أوقاتكم مباركة شيخنا الجليل الفاضل الشيخ فراج يعقوب
أعزكم الله و أكرمكم دنيا و دين و جزاكم الله خيرا كثيرا
اللهم صل و سلم و بارك على سيدنا محمد و على آله الكرام الطيبين


حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا




علوم الجرح والتعديل

كتب الجرح والتعديل التى حفظت للمسلمين القدرة على تصحيح وتضعيف ما نسب إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم من أحاديث ، وما نسب إلى صحابته وتابعيهم من آثار فياضة بذكر رؤى رؤيت للنبى صلى الله عليه وآله وسلّم تؤيد وتطمئن علماء الجرح والتعديل فيما ذهبوا إليه من الحكم على الرواة .
عن عبيد بن محمد الكشورى قال سألت يحيى بن معين عن عبد الله بن زياد بن سمعان فقال : كذاب . قال وسألت أبا مصعب عنه فقال كان مرتدا .
قال الوليد بن مسلم كتبت كتابا عن ابن سمعان فإنه لفى يدى ليلة إذ غلبتنى عينى فنمت فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فقلت : يا رسول الله هذا ابن سمعان حدثنى عنك فقال : " قل لابن سمعان يتقى الله ولا يكذب على ".
وفى مقدمة صحيح مسلم (1/25) " .... وحدثنا سويد بن سعيد حدثنا على بن مسهر قال : سمعت أنا وحمزة الزيات من أبان بن أبى عياش نحوا من ألف حديث قال على : فلقيت حمزة فأخبرنى أنه رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فعرض عليه ما سمع من أبان فما عرف منها إلا شيئا يسيرا خمسة أو ستة ".
تعديل وتوثيق
ابن عون
وقال محمد بن فضاء رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النـوم فقال : " زوروا بن عون ، فإن الله يحبه " .
هشيم بن بشير
رأى ثلاثة أن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم يوصى بهشيم
1- معروف الكرخى
حدثنى نصر بن بسام وغيره من أصحابنا قالوا : أتينا أبا محفوظ معروفا الكرخى فقال لنا رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام وهو يقول لهشيم : " يا هشيم جـزاك الله عن أمتى خيرا " . قال ابن بسام فقلت له يا أبا محفوظ أنت رأيته قال: نعم هشيم خير مما تظن هشيم خير مما تظن ، رضى الله عن هشيم .
2- سعيد بن منصور
قال سعيد بن منصور : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقلت يا رسول الله ألزم أبا يوسف أو هشيما : " قال الزم هشيما " .
3- رجل حكى عنه إسحاق الزيادى
وقال عثمان بن سعيد أيضا سمعت إسحاق الزيادى يقول : كنت ببغداد أختلف إلى هشيم فرأى رجل النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فقال له النبى صلى الله عليه وآله وسلّم : " ممن تسمع؟ " قال فتبعت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فقلت : يا رسول الله نسمع من هشيم ؟ قال : " نعم اسمعوا من هشيم فنعم الرجل هشيم ".
محمد بن أسلم الطوسي
وقال محمد بن أسلم الطوسى : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فقلت عمن اكتب قال : " عن يحيى بن يحيى ، وقال الحاكم سمعت أبا على النيسابورى يقول : كنت فى غم شديد فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام كأنه يقول لى صر إلى قبر يحيى بن يحيى واستغفر وسل تقض حاجتك ، فأصبحت ففعلت ذلك فقضيت حاجتى .
الإمام الحافظ الكبير محدث العراق أبو بكر الباغندى
كان يحقق ويدقق فى الأحاديث ، فقال له أحد العلماء : هو ذا تضجرنى أنت أكثر حديثا منى وأعرف وأحفظ للحديث فقال له الباغندى : قد حبب إلى هذا الحديث ، بحسبك أنى رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فلم أقل له أدع الله لى ، وقلت: يا رسول الله أيما أثبت فى الحديث منصـور أو الأعمش ؟ فقال لى : " منصور منصور".
التصحيح والتضعيف
قال الحميدى ثنا سفيان قال ثنا عبيد الله بن أبى يزيد قال أخبرنى أبى أن أم أيوب الأنصارية أخبرته قالت : نزل علينا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فتكلفنا له طعاما فيه من بعض هذه البقول فكرهه وقال لأصحابه : " كلوا فإنى لست كأحدكم ، إنى أكره أن أوذى صاحبى " . قال الحميدى قال سفيان : ورأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فقلت : يا رسول الله أرأيت هذا الذى يحدث به عنك أن الملائكة تتأذى مما يتأذى منه بنو آدم فقال صلى الله عليه وآله وسلّم : " حق " .
الطبرانى يسأل النبى عن صحة حديث :
وحكى الطبرانى رحمه الله رؤيا رأى فيها النبى فى المنام فى شوال سنة ثلاث وعشرين وثلاثمائة فى أصبهان فى صحراء من صحاريها ، وكان فيها : فانتهيت إلى النبى وهو جالس على كرسى وهو بارز على المضارب ، فقبلت ما بين عينيه وعاتقيه ثم جلست بين يديه ، فرفعت يدى فدعوت لنفسى وللمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات دعاء كثيرا ، ورسول الله مقبل على بوجهه مبتسم لم يفتر عن أنيابه ، فقلت يا رسول الله أخبرنى عن حديث أبى حازم عن سهل بن سعد عنك أنك قلت : " المؤمن مألف ، ولا خير فيمن لا يألف ولا يؤلف " فأوما بيده كأنه ضعفه ، فقلت يا رسول الله أخبرنى عن حديث الشعبى عن النعمان بن بشير أنك قلت : " مثل المؤمنين فى تراحمهم وتوادهم وتواصلهم كمثل الجسد ، إذا اشتكى عضو منه تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى " فقال بيده : "صحيح صحيح صحيح ".
وحكى القاضى أبو بكر الحيرى أن شيخا من الصالحين حكى إنه رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام قال فقلت له يارسول الله بلغنى أنك قلت : " ولدت فى زمن الملك العادل" وإنى سألت الحاكم أبا عبد الله عن هذا الحديث فقال هذا كذب ولم يقله رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فقال لى : " صدق أبو عبد الله " .
قال أبو حازم : أول من اشتهر بحفظ الحـديث وعلله بنيسابور بعد الإمام مسلم .
سؤال عن تجزئة الحديث الواحد
نعيم بن حماد
قال نعيم بن حماد : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فقال : " يا نعيم أنت الذى تقطع حديثى " قلت يا رسول الله إنما أجعله فى كل باب ، قال: فسكت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم . وقال ابن سلامة . قلت يا رسول الله يأتينا عنك الحديث فيه أشياء مختلفة فأضع كل شىء منها فى باب قال : " فأمسك عنى .وفى رواية قلت يا رسول الله إنه يبلغنا عنك الحديث فيه ذكر الصلاة وذكر الصيام وذكر الزكاة فنجعل ذا فى ذا وذا فى ذا قال فنعم إذا ".
سؤال عن الأبدال
ومما روى فى مناقب محمد بن واسع ، وحسان بن أبى سنان ما قاله جعفر بن سليمان قال : سمعت جليسا لوهب بن منبه يقول : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فيما يرى النائم فقلت : يا رسول الله أين الأبدال من أمتك ؟ فأومأ بيده قبل الشام فقلت يا رسول الله أما بالعراق منهم أحد ؟ قال : " بلى محمد بن واسع وحسان بن أبى سنان ومالك بن دينار ".
رؤيا النبى صلى الله عليه وآله وسلّم سبب توبة على بن أبى طاهر وتحديثه بالروايات
لما رحل على بن أبى طاهر إلى الشام وكتب الحديث جعل كتبه فى صندوق وَقَيَّره وركب البحر ، فاضطربت السفينة وماجت فألقى الصندوق فى البحر ، ثم سكنت السفينة ، فلما خرج منها أقام على الساحل ثلاثا يدعو الله ثم سجد فى الليلة الثالثة وقال : إن كان طلبى ذلك لوجهك وحب رسولك فأغثنى برد ذلك ، فرفع رأسه فإذا بالصندوق ملقى عنده ، فقدم وأقام برهة ثم قصدوه لسماع الحديث فامتنع منه . قال : فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى منامى ومعه علىٌّ رضي الله عنه فقال النبى صلى الله عليه وآله وسلّم " يا علىَُ مَنْ عامل الله بما عاملك به على شط البحر ، لا تمتنع من رواية أحاديثى " قال فقلت : قد تبت إلى الله ، فدعا لى وحثنى على الرواية .
إرشاد النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لأحد العلماء كتابة الصلاة عليه والسلام كاملة
الحافظ حمزة الكنانى ( 275 -357 هـ )
قال حمزة بن محمد الحافظ : كنت أكتب الحـديث فلا أكتب وسلم بعـد صلى الله عليه ، فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنـام فقـال لى : " أما تختم الصلاة علىَّ فى كتابك " .
إجابة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لمن سأله عن ضبط لفظة ( كلمة ) فى حديث
قال الرافعى فى كتابه التدوين فى أخبار قزوين ( 2 / 425 ) : قال أبو الحسن القطان سمعت أبا القاسم الحسنى يقول : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فسألته عن هذا الحديث : " بَدَنْتُ أو بَدَّنْتُ " قال : " بدنت - وأشار بيده إلى التشديد - " .
إجابة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لمن سأله عن فاتحة الكتاب
قال البيهقى: أخبرنا أبو عبد الله الحافظ فى التاريخ قال سمعت أبا الحسن الحاتمى الفقيه يقول سمعت أبا زيد الفقيه المروزى يقول: رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام بأسفل الماجان كأنه مستند الى جدار القبلة، وأنا وأبو الفضل الحدادى بين يديه فقلت: يا رسول الله رُوِىَ عنك أنك قلت: " لا صلاة الا بقراءة فاتحة الكتاب "؟ أَحَقٌّ ما قيل عنك ؟ فقال: " نعم " فقلت لأبى الفضل الحدادى: احذر الآن فإنك إن خالفت كفرت، فإنك كنت تقول الحديث لا يصح، وقد شافهك به الآن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم .

من رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم من الفقهاء


الأحناف
الإمام أبى حنيفة

يتبع

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت ديسمبر 16, 2017 10:55 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 22768
حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا


من رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم من الفقهاء


الأحناف


الإمام أبى حنيفة
وقد حكى فى المناقب أن أبا حنيفة رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقال له : " كيف أوجبت على من صلى على سجود السهو ؟ " فأجابه بكونه صلى عليك ساهيا فاستحسنه منه .
قال أبو حنيفة : رأيت رؤيا أفزعتنى ، رأيت كأنى أنبش قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فأتيت البصرة فأمرت رجلا يسأل محمد بن سيرين فسأله فقال : هذا رجل ينبش أخبار رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم .
وعن خصيف قال : رأيت رسول الله فى المنام فقلت : كثر الاختلاف فى التشهد فبماذا تأمرنى أن آخذ ؟ قال : " بتشهد ابن مسعود رضي الله عنه ".
وفى المبسوط للسرخسى حكاية عابد ببلخ يقال له على بن يونس : أن ابنته سألته فقالت إن خرج من حلقى شىء ؟ فقال لها : إذا وجدت طعمه فى حلقك فأعيدى الوضوء ثم قال : رأيت النبى فى المنام فقال : " لا يا على حتى يملأ الفم " قال : فجعلت على نفسى أن لا أفتى بعد هذا أبدا .


المالكية


الإمام مالك بن أنس

قال الامام مالك : ما بت ليلة إلا ورأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم .
قال خلف بن عمرو : دخلت على مالك فقال لى : انظر ما ترى تحت مصلاى أو حصيرى ، فنظرت فإذا أنا بكتاب فقال اقرأه ، فإذا فيه رؤيا رآها له بعض إخوانه فقال ، رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فى مسجده قد اجتمع الناس عليه فقال لهم: " إنى قد خبأت لكم تحت منبرى طيبا أو علما ، وأمرت مالكا أن يفرقه على الناس" فانصرف الناس وهم يقولون : إذا ينفذ مالك ما أمره به رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، ثم بكى فقمت عنه.
قال إسماعيل بن مزاحم المروزى وكان من أصحاب ابن المبارك من العباد قال رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقلت يا رسول الله من نسأل بعدك ؟ قال : " مالك بن أنس " .
وقال أبو عبدالله مولى الليثيين : رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى المسجد قاعدا والناس حوله ، ومالك قائم بين يديه ، وبين يدى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم مسك وهو يأخذ منه قبضة قبضة فيدفعها إلى مالك ومالك ينشرها على الناس .
وقال محمد بن رمح التجيبى : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فيما يرى النائم فقلت : يا رسول الله قد اختلف علينا فى مالك والليث فأيهما أعلم ؟ قال " مالك ورث حدى " معناه أى علمى.
بدر الدين المالكى الشهير بابن أم قاسم
قال ابن حجر العسقلانى فى الدرر الكامنة (2/139) : كان إماما فى العربية وكان عارفا بالفقه المالكى والأصول وله كرامات كثيرة منها ، أنه رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فقال " له يا حسن اجلس انفع الناس بمكان المحراب بجامع مصر العتيق بجوار المصحف ".
سند بن عنان الأزدى المالكى
وقال تميم بن معين البادسى وكان من الفقهاء : رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقلت : يا رسول الله اكتب لى براءة من النار ، فقال لى : " امض إلى الفقيه سند يكتب لك براءة " فقلت له : ما يفعل فقال : " قل له بأمارة كذا وكذا " فانتبهت فمضيت إلى الفقيه سند فقلت له : اكتب لى براءة من النار فبكى وقال : من يكتب لى براءة من النار ، فقلت له : الأمارة قال : فكتب لى رقعة ، ولما أدركت تميما الوفاة أوصى أن تجعل الرقعة فى حلقة وتدفن معه .

الشافعية
الإمام الشافعى


يتبع

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين ديسمبر 18, 2017 12:02 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 22768
حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا

الشافعية
الإمام الشافعى


1- قال الربيع بن سليمان: إن الشافعى رحمه الله خرج إلى مصر، فقال لى: يا ربيع خذ كتابى هذا فامض به وسلمه إلى أبى عبد الله أحمد بن حنبل، وائتنى بالجواب، قال الربيع : فدخلت بغداد ومعى الكتاب ، فصادفت أحمد بن حنبل فى صلاة الصبح، فلما انفتل من المحراب سلمت إليه الكتاب ، وقلت له: هذا كتاب أخيك الشافعى من مصر ، فقال لى أحمد : نظرت فيه ؟، فقلت : لا، فكسر الختم ، وقرأ ، فتغرغرت عيناه ، فقلت له : إيش فيه يا أبا عبد الله ؟ فقال: يذكر فيه يعنى الإمام الشافعى أنه رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فقال له " اكتب إلى أبى عبد الله فاقرأ عليه السلام وقل له إنك ستمتحن وتدعى إلى خلق القرآن فلا تجبهم فسيرفع الله لك علما إلى يوم القيامة " ، قال الربيع فقلت له : البشارة يا أبا عبد الله ، فخلع أحد قميصيه الذى يلى جلده فأعطانيه ، فأخذت الجواب وخرجت إلى مصر، وسلمت إلى الشافعى ، فقال : إيش الذى أعطاك ؟ فقلت : قميصه ، فقال الشافعى : ليس نفجعك به ولكن بله وادفع إلى الماء لأتبرك به .
2- رأى الإمام الشافعى المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم وقد أعطاه ميزانا ، فأولت بأن مذهبه أعدل المذاهب ، وأوفقها للسنة التى هى أعدل الملل.
3- وقال الإمام الشافعى: رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فقال لى: " يا غلام ممن أنت " فقلت: من رهطك يا رسول الله فقال: " ادن منى " فدنوت منه، فأخذ من ريقه المبارك ففتحت فمى فأمر من ريقه على لسانى وفمى وشفتى وقال " امض بارك الله فيك ".
4- وقال الإمام الشافعى : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم مرارا عديدة دعا لى فى بعضها ، وفى بعضها أعطانى من ثمار الفاكهة الخضراء ، وفى بعضها شكوت عليه شيئا بلسان الحال فتبسم وقال : " أنا ظهرك وأنا سندك " وسمانى شيخا وإماما وفقيها وأكلت من طبق رطب بين يديه ، وحرض بعض الأخيار على حضور مجلسى وحملنى صلى الله عليه وآله وسلّم فوضعنى على منبره .
5- قال الإمام الشافعى : رأيت بعضه ، ورأى بعضهم أنى جالس على سجادة بيضاء مفروشة تجاه وجهه صلى الله عليه وآله وسلّم وناس من خلفى ، والحمد لله على جميع الآلاء والأفضال ، وعلى كل حال من الأحوال.
المزنى
قال المزنى : رأيت النبى فى المنام فسألته عن الشافعى فقال لى : " من أراد محبتى وسنتى فعليه بمحمد بن إدريس الشافعى المطلبى ، فإنه منى وانا منه ".
الربيع بن سليمان
قال الربيع بن سليمان : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم قائما بازاء الكعبة عند المقام فقلت : يا رسول الله اختلف الناس بعدك ، فرفع طرفه نحو السماء فقلت : يا رسول الله ما تقول فى محمد بن إدريس الشافعى ؟ فقال لى " ابن عمى ، أتبع سنتى ، اتبعه ترشد".
أبو عبد الله محمد بن نصر المروزى ( 202 ـ 294 هـ )
الترجمة:
الإمام شيخ الإسلام أبو عبد الله الحافظ ، ذكره الحاكم فقال إمام عصره بلا مدافعة فى الحديث ، وكان إماما مجتهدا علامة من أعلم أهل زمانه باختلاف الصحابة والتابعين قل أن ترى العيون مثله ، قال أبو بكر الخطيب : وقال كان من أعلم الناس باختلاف الصحابة ومن بعدهم فى الأحكام ، قلت - يعنى الذهبى - يقال إنه كان أعلم الأئمة باختلاف العلماء على الإطلاق .
قال أبو محمد بن حزم فى بعض تواليفه : أعلم الناس من كان أجمعهم للسنن وأضبطهم لها وأذكرهم لمعانيها وأدراهم بصحتها وبما أجمع الناس عليه مما اختلفوا فيه ، قال : وما نعلم هذه الصفة بعد الصحابة أتم منها فى محمد بن نصر المروزى ، فلو قال قائل ليس لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم حديث ولا لأصحابه إلا وهو عند محمد بن نصر لما أبعد عن الصدق .
قال محمد بن نصر : خرجت من مصر ومعى جارية فركبت البحر أريد مكة فغرقت فذهب منى ألفا جزء ، وصرت إلى جزيرة أنا وجاريتى فما رأينا فيها أحدا ، وأخذنى العطش فلم أقدر على الماء ، فوضعت رأسى على فخذ جاريتى مستسلما للموت ، فإذا رجل قد جاءنى ومعه كوز فقال لى : هاه فشربت وسقيتها ، ثم مضى فما أدرى من أين جاء ولا من أين راح .
قال الوزير أبو الفضل محمد بن عبيد الله البلعمى سمعت الأمير إسماعيل بن أحمد يقول : كنت بسمرقند فجلست يوما للمظالم وجلس أخى إسحاق إلى جنبى إذ دخل أبو عبد الله محمد بن نصر فقمت له إجلالا للعلم ، فلما خرج عاتبنى أخى وقال ، أنت والى خراسان تقوم لرجل من الرعية هذا ذهاب السياسة ، قال : فبت تلك الليلة وأنا متقسم القلب ، فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام كأنى واقف مع أخى إسحاق إذ أقبل النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فأخذ بعضدى فقال لى : " ثبت ملكك وملك بنيك بإجلالك محمد بن نصر - ثم التفت إلى إسحاق فقال - ذهب ملك إسحاق وملك بنيه باستخفافه بمحمد بن نصر " .
قلت:
وصدق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، فقد ثَبُت ملك الملك إسماعيل وذهب ملك أخيه
الرؤيا : عن محمد بن نصر المروزى قال : كتبت الحديث سبعا وعشرين سنة وسمعت قولا ومسائل ولم يكن لى حسن رأى فى الشافعى رحمه الله تعالى ، فبينما أنا قاعد فى مسجد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى المدينة إذا أغفيت اغفاءة فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقلت : يا رسول الله أكتب رأى أبى حنيفة فقال : " لا " فقلت رأى مالك فقال : " أكتب ما وافق حديثى " فقلت أكتب رأى الشافعى ، فطأطأ رأسه شبه الغضبان فقال : " تقول رأى وليس بالرأى ، وهو رد على من خالف سنتى " قال فخرجت فى أثر هذه الرؤيا إلى مصر فكتبت كتب الشافعى رحمه الله تعالى .
أبو جعفر محمد بن أحمد بن نصر الترمذى (200- 205 هـ)
هو أحد أئمة الشافعية الكبار ، وصفه الإمام النووى فى كتابه المجموع (1/294-295) بقوله : أحد الأئمة الذين تنشرح بذكرهم الصدور، وترتاح لذكر مآثرهم القلوب .
هذا الإمام الكبير قال : أردت أن أكتب كتب الرأى فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقلت : يا رسول الله أكتب رأى مالك ، قال : " ما وافق منه سنتى " فقلت يا رسول الله فأكتب رأى الشافعى فقال النبى صلى الله عليه وآله وسلّم : " إنه ليس برأى إنه رد على من خالف سنتى ".
أحمد بن الحسن الترمذى الحافظ
قال رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فسألته عن الاختلاف فقال : " أما الشافعى فمِنِّى وَإلِىَّ وفى الرواية الأخرى - حيا سنتى " .
أبو المعالى الجوينى
قال الإمام أبو المعالى الجوينى : كنت بمكة أتردد فى المذاهب ، فرأيت النبى فى المنام فقال : " عليك باعتقاد ابن الصابونى ".
أبو بكر الديلى
قال أبو بكر الديلى بالرملة أمام مسجد الرملة : كنت بمدينة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم قائما بالروضة ، فإذا أنا بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم وصاحبه فقلت : يا رسول الله فى نفسى حاجة أسألها قال : " قل " فقلت يا رسول الله أحـب أن أنتحـل أحـد المذاهب ، فقال لى : " مذهب الشافعى " مرتين ، فقالوا له فى ذلك فقال : ما اخترته ، بل الرسول صلى الله عليه وآله وسلّم اختاره.
أبو على الدينورى
قال أبو على الدينورى بأسدآباذ : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ومعه فارسان فسألت عنهما فقيل هذا أبو بكر وهذا عمر ، فتقدمت إليه فقلت : يا رسول الله إنى أذهب مذهب الشافعى فقال لى بيده : " استمسك به فإنه العروة الوثقى ".
أبو الطيب طاهر بن عبد الله بن طاهر الطبرى ( 348 -450 )
قال أبو إسحاق الشيرازى فى الطبقات : ومنهم شيخنا وأستاذنا القاضى أبو الطيب توفى عن مائة وسنتين لم يختل عقله ولا تغير فهمه يفتى مع الفقهاء ويستدرك عليهم الخطأ ويقضى ويشهد ويحضر المواكب إلى أن مات.
1- وقد كان رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقال له : " يا فقيه " ، فكان يفرح ويقول : سمانى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فقيها.
2- رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى النوم فقلت : يا رسول الله أرأيت من روى أنك قلت : " نضر الله امرءا سمع مقالتى فوعاها " أحق هو قال صلى الله عليه وآله وسلّم نعم.
أبو إسحاق الشيرازى ( 393-472 هـ )
رأى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقال له : " يا شيخ " فكان يفرح بذلك ويقول سمانى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم شيخا.
أبو بيان الأصبهانى
وعن أبى بيان الأصبهانى قال : رأيت النبى فى النوم فقلت : يا رسول الله محمد بن إدريس الشافعى ابن عمك هل نفعته بشىء أو خصصته بشىء ، فقال : " نعم ، سألت الله ألا يحاسبه " فقلت بماذا يا رسول الله قال : " إنه كان يصلى على صلاة لم يصل بمثل تلك الصلاة أحد " فقلت وما تلك الصلاة يا رسول الله قال : " كان يصلى على اللهم صلى على محمد كلما ذكره الذاكرون وصل على محمد كلما غفل عنه الغافلون ".
قلت : وهذه الصلاة ليست من صيغ الصلاة على النبى المعروفة . وفى هذا دليل على أن الإمام الشافعى ( ولا ندرى له مخالفاً من السلف) لا حرج عنده من الصلاة على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم بأى صيغة
ابن دقيق العيد
حكى تلميذه البرهان المالكى قال : أنه توجه معه لزيارة أبى الحجاج بالأقصر ، فدخلها عشية ، فقال : لا ندخل على الفقراء ليلا . ونزل فى مكان بجماعته ، فلما كان جوف الليل طرق الباب فخرجوا فوجدوه أبا الحجاج ، فقال : رأيت المصطفى صلى الله عليه وآله وسلّم ، فقال لى : " الفقيه أبو الحسن قـدم وهو بمحل كذا ، قم فسلم عليه ".
الإمام ابن البارزى ( 608 ـ 683 هـ ) صاحب كتاب توثيق عرى الإيمان
رأى فى منامه وهو شاب حضره النبى وعن يمينه العباس فأجلسه النبى بينه وبينه وقال : " اجلس هذا مكانك " وأنشد له ابنه قصيدة قافية امتدح بها النبى ، ختم بها توثيق عرى الإيمان.

الحنابلــة

أحمد بن حنبل

أحمد بن حنبل يقول : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام ، فقلت : يا رسول الله كل ما روى عنك أبو هريرة حق ؟ قال : " نعم ".
ما رؤى للإمام أحمد بن حنبل
عن صدقة المقابرى قال : كان فى نفسى على أحمد بن حنبل قال : فرأيت فى النوم كأن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم يمشى فى طريق وهو آخذ بيد احمد بن حنبل وهما يمشيان على تؤدة ورفق ، وأنا خلفهما أجهد نفسى فى أن ألحق بهما فما أقدر ، فلما استيقظت ذهب ما كان فى نفسى ، ثم رأيت بعد كأنى ألحق بهما فما أقدر ، فلما استيقظت ذهب مناد : الصلاة جامعة ، فاجتمع الناس فنادى يؤمكم أحمد بن حنبل ، فإذا أحمد بن حنبل فصلى بالناس. وكنت بعد إذا سئلت عن شىء قلت : عليكم بالإمام يعنى أحمد بن حنبل.
قال حبيش بن الورد : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقلت يا نبى الله ما بال أحمد بن حنبل ؟ فقال : " سيأتيك موسى عليه السلام فاسأله " فإذا أنا بموسى عليه السلام فقلت : يا نبى الله ما بال أحمد بن حنبل ؟ فقال أحمد بن حنبل بلى فى السراء والضراء فوُجِدَ صديقا ، فألحق بالصديقين ".
قال أحمد بن نصر الخزاعى : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام فقلت : يا رسول الله بمن نقتدى فى عصرنا هذا ؟ قال عليك " بأحمد بن حنبل ".
أبو الفتح القواس
عن يوسف بن عمر القواس قال : حضرت مجلس القاضى المحاملى وكان له أربع مستملين يستملون عليه ، وكنت لا أكتب فى مجلس الإملاء إلا ما أسمعه من لفظ المحدث ، فقمت قائما لأنى كنت بعيدا عن المحاملى بحيث لا أسمع لفظه فلما رآنى الناس أفرجوا لى وأجازونى حتى جلست مع المحاملى على السرير ، فلما كان من الغد جاءنى رجل وسلم على وقال لى أسألك بالله أن تجعلنى فى حل ، فقلت له : مماذا ؟ قال رأيتك أمس قمت فى المجلس وتخطيت رقاب الناس ، فقلت فى نفسى إنك قصدت القيام لخطى رقاب الناس لا لسماع الحديث ، فرأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام وهو يقول لى : " من أراد سماع الحديث كأنه يسمعه منى فليسمعه كسماع أبى الفتح القواس ".
شرف الدين محمد بن محمد بن يوسف المرداوى الصرصرى الحنبلى (588- 656 هـ)
وكان حسان بن ثابت وقته ، ويقال أن مدائحه فى النبى تبلغ عشرين مجلدا ، وقد نظم فى الفقه مختصر الخرقى
قال ابن رجب : وكان قد رأى النبى فى منامه وبشره بالموت على السنة ، ونظم فى ذلك قصيدة طويلة معروفة ، ولما دخل التتار بغداد كان الشيخ بها فلما دخلوا عليه قاتلهم وقتل منهم بعكازه نحو اثنى عشر نفسا ثم قتلوه شهيدا برباط الشيخ على الخباز ، وحمل إلى صرصر فدفن بها .
شمس الدين بن قدامة المقدسى
شيخ الإسلام شمس الدين أبو الفرج أبى عمر بن قدامة المقدسى ثم الصالحى الحنبلى ( 597 - 682 هـ )
قال ابن رجب : روى عنه محى الدين النووى فى كتاب الرخصة فى القيام له فقال : أنبأنا الشيخ الإمام المتفق على إمامته وفضله وجلالته القاضى أبو محمد عبد الرحمن ابن الشيخ الإمام العالم العامل الزاهد أبى عمر المقدسى رضي الله عنه .
وقال الذهبى : وروى عنه أيضا الشيخ زين الدين أحمد بن عبد الدايم وهو أكبر منه وأسند وذكره فى تاريخه الكبير وأطال ترجمته ، وذكر فضائله وعباداته وأوراده وكرمه ونفعه العام ، وأنه حج ثلاث مرات وكان آخرها قد رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام يطلبه فحج ذلك العام وحضر الفتوحات .


تربية النبى صلى الله عليه وآله وسلّم للملوك والقادة
طارق بن زياد
يتبع

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين ديسمبر 18, 2017 11:10 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 22768
حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا



تربية النبى صلى الله عليه وآله وسلّم للملوك والقادة


طارق بن زياد
لما ركب طارق البحر لفتح الأندلس فى رجب سنة اثنتين وتسعين من الهجرة غلبته عينه فرأى النبى ومعه المهاجرون والأنصار قد تقلدوا السيوف وتنكبوا القسى فقال له النبى : " يا طارق تقدم لشأنك " وأمره بالرفق بالمسلمين والوفاء بالعهد ، فنظر طارق فرأى النبى وأصحابه قد دخلوا الأندلس أمامه ، فاستيقظ من نومه مستبشرا وبشر أصحابه وقويت نفسه ولم يشك فى الظفر والنصر.
أحمد بن طولون
وقد اجتمع بالديار المصرية محمد بن نصر ومحمد بن جرير الطبرى ومحمد بن المنذر فجلسوا فى بيت يكتبون الحديث ولم يكن عندهم فى ذلك اليوم شيء يقتاتونه، فاقترعوا فيما بينهم أيهم يخرج يسعى لهم فى شيء يأكلونه فوقعت القرعة على محمد بن نصر هذا، فقام إلى الصلاة فجعل يصلى ويدعو الله عز وجل، وذلك وقت القائلة فرأى نائب مصر وهو طولون وقيل أحمد بن طولون فى منامه فى ذلك الوقت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهو يقول له: "أدرك المحدثين فإنهم ليس عندهم ما يقتاتونه، فانتبه من ساعته فسأل من ها هنا من المحدثين فذكر له هؤلاء الثلاثة، فأرسل إليهم فى الساعة الراهنة بألف دينار، فدخل الرسول بها عليهم وأزال الله ضررهم ويسر أمرهم، واشترى طولون تلك الدار وبناها مسجدا وجعلها على أهل الحديث وأوقف عليها أوقافا جزيلة.
المعتمد
بينما المعتمد على الله ليلة نائما، إذ انتبه فزعا وقال: أحضروا من الحبس رجلا يعرف بمنصور الجمال ، فأحضر. فقال له: مذ كم أنت محبوس ؟ قال: منذ ثلاث سنين . قال : فاصدقنى عن خبرك . قال : أنا رجل من أهل الموصل ، كان لى جمل أعمل عليه وأعود بكرائه على عائلتى ، فضاق الكسب علىَّ بالموصل ، فقلت : أخرج أتسبب . فخرجت من الموصل ، فإذا جماعة من الجند قد ظفروا بقوم يقطعون الطريق ، فأخذوهم وكتب صاحب البريد بعددهم وكانوا عشرة ، فأعطاهم واحد من العشرة مالا على أن يطلقوه ، فأطلقوه وأخذونى مكانه ، وأخذوا جملى . فسألتهم بالله عز وجل ، فأبوا وحبسونى معهم ، فمات بعضهم ، وأطلق بعضهم ، وبقيت وحدى . فقال المعتمد : أحضروا لى خمس مائة دينار ، فدفعها إلىَّ ، وأعطانى ثلاثين دينارا فى كل شهر وقال : اجعلوا أمر جمالنا إليه . ثم أقبل علينا فقال : رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى النوم الساعة وقال : " يا أحمد ، توجه الساعة فأخرج منصور الجمال فإنه مظلوم ، وأحسن إليه " .
الوزير على بن عيسى (245 -335 هـ )
روى أبو القاسم على بن الحسن التنوخى عن أبيه عن جماعة : أن عطارا من أهل الكرخ كان مشهورا بالسنة ركبه ستمائة دينار دينا ، فأغلق دكانه وانكسر عن كسبه ولزم منزله وأقبل على الدعاء والتضرع والصلاة ليالى كثيرة ، فلما كان فى بعض تلك الليالى رأى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام وهو يقول : " اذهب إلى على بن عيسى الوزير فقد أمرته لك بأربعمائة دينار " فلما أصبح الرجل قصد باب الوزير فلم يعرفه أحد فجلس لعل أحدا يستأذن له على الوزير حتى طال عليه المجلس وهم بالانصراف ، ثم إنه قال لبعض الحجبة : قل للوزير إنى رجل رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام وأنا أريد أن أقصه على الوزير ، فقال له الحاجب وأنت صاحب الرؤيا إن الوزير قد أنفذ فى طلبك رسلا متعددة ، ثم دخل الحجاب فأخبروا الوزير فقال : أدخله علىَّ سريعا فدخل عليه فأقبل عليه الوزير يستعلم عن حاله واسمه وصفته ومنزله فذكر ذلك له فقال له الوزير : إنى رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهو يأمرنى بإعطائك أربعمائة دينار فأصبحت لا أدرى من أسأل عنك ولا أعرفك ولا أعرف أين أنت وقد أرسلت فى طلبك إلى الآن عدة رسل فجزاك الله خيرا عن قصدك إياى ثم أمر الوزير بإحضار ألف دينار فقال هذه أربعمائة دينار لأمر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وستمائة هبة من عندى فقال الرجل لا والله لا أزيد على ما أمرنى به رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فإنى أرجو الخير والبركة فيه ثم أخذ منها أربعمائة دينار فقال الوزير هذا هو الصدق واليقين فخرج ومعه الأربعمائة دينار فعرض على أرباب الديون أموالهم فقالوا نحن نصبر عليك ثلاث سنين وافتح بهذا الذهب دكانك ودم على كسبك فأبى إلا أن يعطيهم من أموالهم الثلث فدفع إليهم مائتى دينار وفتح حانوته بالمائتى دينار الباقية فما حال عليه الحول حتى ربح ألف.
الخليفة العباسى المسترشد بالله ( 486 - 529 هـ )
عن ابن النجار قال أخبرنا زين الأمناء عن محمد بن محمد الإسكافى إمام الوزير -ابن طراد- قال: لما كنا مع المسترشد بباب همذان كان معنا إنسان يعرف بفارس الإسلام، وكان يقرب من خدمة الخليفة، فدخل على الوزير ابن طراد فقال: رأيت الساعة النبى صلى الله عليه وآله وسلم فقلت يا رسول الله ما تقول فى هذا الجيش قال:"مكسور مقهور"، فأريد أن تطالع الخليفة بهذا، فقال يا فارس الإسلام أنا أشرت على الخليفة أن لا يخرج من بغداد فقال يا علىُّ أنت عاجز رد إلى بيتك، فلا أبلغه هذا، لكن قل لابن طلحة صاحب المخزن، فذهب إلى ابن طلحة فأخبره فقال: لا أنهى إليه ما يتطير به فاكتب هذا إليه واعرضها وأخل موضع مقهور، فكتبتها وجئت إلى السرادق فوجدت مرتجا الخادم فى الدهليز، وقد صلى الخليفة الفجر وبين يديه مصحف ومقابله ابن سكينة إمامه، فدخل مرتجا الخادم فسلم الرقعة إليه وأنا أنظره فقرأها غير مرة وقال: من كتب هذه فقال فارس الإسلام قال أحضره، فجاء فقبض على يدى فأرعدت وقبلت الأرض، فقال وعليكم السلام ثم قرأ الرقعة مرات، ثم قال من كتب هذه؟ قلت أنا قال: ويلك لم أخليت موضع الكلمة الأخرى؟ قلت هو ما رأيت يا أمير المؤمنين، قال ويلك هذا المنام أريته أنا فى هذه الساعة، فقلت: يا مولانا لا يكون أصدق من رؤياك ترجع من حيث جئت، قال: ويلك ويُكَذَّبُ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، لا والله ما بقى لنا رجعة ويقضى الله ما يشاء، فلما كان اليوم الثانى أو الثالث وقع المصاف وتم ما تم وكسر وأسر وقتل رحمه الله.
وقال صدقة بن الحسين الحداد: كان قد صلى الظهر وهو يقرأ فى المصحف وهو صائم، فدخل عليه من شرج الخيمة جماعة بالسكاكين فقتلوه، ووقعت الصيحة فقتل عليه جماعة من أصحابه منهم أبو عبد الله بن سكينة وابن الخزرى وخرجوا منهزمين فأخذوا وقتلوا، ثم أحرقوا فبقيت يد أحدهم خارجة من النار مضمومة لم تحترق، ففتحت وإذا فيها شعرات من لحيته صلوات الله عليه فأخذها السلطان مسعود بن محمد بن ملكشاة، وجعلها فى تعويذ ذهب وجلس للعزاء.
نور الدين محمود زنكى
الملك نور الدين هو أول من انتصر على الصليبيين فى مواقع عديدة وكان فى جيشه صلاح الدين الأيوبى وقد أرسله إلى مصر بعد ذلك . وقد قرأ عليه بعض طلبة الحديث جزءا فيه حديث مسلسل بالتبسم فطلب منه أن يبتسم ليصل التسلسل فامتنع من ذلك وقال : إنى لأستحى من الله أن يرانى مبتسما والمسلمون يحاصرهم الفرنج بثغر دمياط
محاولة الاعتداء على قبر النبى صلى الله عليه وآله وسلم بغرض نقل الجسد الشريف إلى الفرنجة
1 - ذكر المؤرخون فى معرض كلامهم عن تاريخ المدينة وقبر النبى صلى الله عليه وآله وسلم بعض المحاولات التى جرت للاعتداء على القبر الشريف ، ومن ذلك ما ذكره المطرى (698- 765 هـ) فى كتابه تاريخ المدينة ، أن السلطان نور الدين محمود رأى النبى فى ليلة واحدة ثلاث مرات وهو يقول له فى كل واحـدة منها : " يا محمود انقذنى من هذين الشخصين " لشخصين أشقرين تجاهه ، فاستحضر وزيره قبل الصبح فأخبره فقال له هذا الأمر حدث فى مدينة النبى صلى الله عليه وآله وسلم ليس له غيرك ، فتجهز وخرج على عجل بمقدار ألف راحلة وما يتبعها من خيل وغير ذلك حتى دخل المدينة على غفلة فلما زار طلب الناس عامة للصدقة ، وقال لا يبقى بالمدينة أحد إلا جاء ، فلم يبق إلا رجلان مجاوران من أهل الأندلس نازلان فى الناحية التى قبلة حجرة النبى من خارج المسجد عند دار آل عمر بن الخطاب التى تعرف اليوم بدار العشرة رضي الله عنه ، قالا: نحن فى كفاية ، فجد فى طلبهما حتى جىء بهما فلما رآهما قال للوزير : هما هذان فسألهما عليهما حتى أفضى إلى العقوبة ، فأقرا أنهما من النصارى وصلا لكى ينقلا النبى صلى الله عليه وآله وسلم من هذه الحجرة الشريفة ، ووجدهما قد حفرا نقبا تحت الأرض من تحت حائط المسجد القبلى يجعلان التراب فى بئر عندهما فى البيت ، فضرب أعناقهما عند الشباك الذى فى شرقى حجرة .
وقد ذكر هذه القصة مطولة العلامة السيد نور الدين على السمهودى المدنى (911هـ) فى كتابه خلاصة الوفا بأخبار دار المصطفى ، نقلا عن جمال الدين الأسنوى الشافعى ( 772 هـ ) فى كتابه الانتصارات الإسلامية ، ونحن ننقلها بحروفها: قال: خاتمة فيما نقل من عمل نور الدين الشهيد لخندق حول الحجرة الشريفة مملوء بالرصاص، وذكر السبب فى ذلك، وما ناسبه، وذلك أن السلطان المذكور كان له تهجد يأتى به بالليل ، وأوراد يأتى بها، فنام عقب تهجده ، فرأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى نومه وهو يشير إلى رجلين أشقرين ويقول : " أنجدنى ! أنقذنى من هذين " فاستيقظ فزعا ، ثم توضأ وصلى ونام ، فرأى المنام بعينه ، فاستيقظ وصلى ونام ، فرآه أيضا مرة ثالثة ، فاستيقظ وقال : لم يبق نوم ، وكان له وزير من الصالحين يقال له : جمال الدين الموصلى فأرسل خلفه ليلا ، وحكى له جميع ما اتفق له ، فقال له : وما قعودك ؟ اخرج الآن إلى المدينة النبوية ، واكتم ما رأيت ، فتجهز فى بقية ليلته وخرج على رواحل خفيفة فى عشرين نفرا ، وصحبته الوزير المذكور ، ومال كثير ، فقدم المدينة فى ستة عشر يوما ، فاغتسل خارجها ودخل فصلى بالروضة ، وزار ثم جلس لا يدرى ماذا يصنع ، فقال الوزير - وقد اجتمع أهل المدينة فى المسجد - : إن السلطان قصد زيارة النبى صلى الله عليه وآله وسلم وأحضر معه أموالاً للصدقة ، فاكتبوا من عندكم ، فكتبوا أهل المدينة كلهم ، وأمر السلطان بحضورهم ، وكل من حضر ليأخذ يتأمله ليجد فيه الصفة التى أراها النبى صلى الله عليه وآله وسلم له ، فلم يجد تلك الصفة ، فيعطيه ويأمره بالانصراف ، إلى أن انقضت الناس ، فقال السلطان : هل بقى أحد لم يأخذ شيئا من الصدقة ؟ قالوا : لا ، فقال : تفكروا وتأملوا ، فقالوا : لم يبق أحد إلا رجلان مغربيان لا يتناولان من أحد شئيا ، وهما صالحان غنيان يكثران الصدقة على المحاويج ، فانشرح صدره وقال : على بهما، فأتى بهما فرآهما الرجلين اللذين أشار النبى صلى الله عليه وآله وسلم إليهما بقوله : " أنجدنى! أنقذنى من هذين " فقال لهما : من أين أنتما ؟ فقالا : من بلاد المغرب ، جئنا حاجين فاخترنا المجاورة فى هذا العام عند رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، فقال : أصدقانى ، فصمما على ذلك ، فقال : أين منزلهما ؟ فأخبر بأنهما فى رباط بقرب الحجرة الشريفة ، فأمسكهما وحضر إلى منزلهما ، فرأى فيه مالا كثيرا وختمتين وكتبا فى الرقائق ، ولم ير فيه شئيا غير ذلك ، فاثنى عليهما أهل المدينة بخير كثير وقالوا : أنهما صائمان الدهر ملازمان الصلوات فى الروضة الشريفة وزيارة النبى صلى الله عليه وآله وسلم وزيارة البقيع كل يوم بكرة وزيارة قباء كل سبت ، ولا يردان سائلا قط بحيث سدا خلة أهل المدينة فى هذا العام المجدب ، فقال السلطان : سبحان الله ! ولم يظهر شيئا مما رآه ، وبقى السلطان يطوف فى البيت بنفسه ، فرفع حصيرا فى البيت فرأى سردابا محفورا ينتهى إلى صوب الحجرة الشريفة ، فارتاعت الناس لذلك ، وقال السلطان عند ذلك : أصدقانى حالكما ، وضربهما ضربا شديدا ، فاعترفا بأنهما نصرانيان بعثهما النصارى فى زى حجاج المغاربة ، وأمالوهما بأموال عظيمة ، وأمروهما بالتحيل فى شئ عظيم خيلته لهم أنفسهم ، وتوهموا أن يمكنهم الله منه ، وهو الوصول إلى الجناب الشريف ، ويفعلوا به ما زينه لهم إبليس فى النقل وما يترتب عليه ، فنزلا فى أقرب رباط إلى الحجرة الشريفة ، وفعلا ما تقدم وصارا يحفران ليلا ، ولكل منهما محفظة جلد على زى المغاربة ، والذى يجتمع من التراب يجعله كل منهما فى محفظته ، ويخرجان لإظهار زيارة البقيع فيلقيانه بين القبور ، وأقاما على ذلك مدة ، فلما قربا من الحجرة الشريفة أرعدت السماء وأبرقت ، وحصل رجيف عظيم بحيث خيل انقلاع تلك الجبال ، فقدم السلطان صبيحة تلك الليلة ، واتفق مسكهما واعترافهما ، فلما اعترفا وظهر حالهما على يديه ، ورأى تأهيل الله له لذلك دون غيره بكى بكاء شديدا ، وأمر بضرب رقابهما ، فقتلا تحت الشباك الذى يلى الحجرة الشريفة ، وهو مما يلى البقيع ، ثم أمر بإحضار رصاص عظيم ، وحفر خندقا عظيما إلى الماء حول الحجرة الشريفة كلها ، وأذيب ذلك الرصاص ، وملأ به الخندق ، فصار حول الحجرة الشريفة سورا رصاص إلى الماء ، ثم عاد إلى ملكه ، وأمر بإضعاف النصارى ، وأمر أن لا يستعمل كافر فى عمل من الأعمال ، وأمر مع ذلك بقطع المكوس جميعها .
وقد أشار إلى ذلك الجمال المطرى باختصار، ولم يذكر عمل الخندق حول الحجرة وسبك الرصاص به ، لكن بين السنة التى وقع فيها ذلك مع مخالفة لبعض ما تقدم ، فقال فى الكلام على سور المدينة المحيط بها اليوم : وصل السلطان نور الدين محمود بن زنكى بن آقسنقر فى سنة سبع وخمسين وخمس مائة إلى المدينة الشريفة بسبب رؤيا رآها ذكرها بعض الناس وسمعتها من الفقيه علم الدين يعقوب بن أبى بكر المحترق أبوه ليلة حريق المسجد عمن حدثه من أكابر من أدرك : أن السلطان محمود المذكور رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم ثلاث مرات فى ليلة واحدة وهو يقول فى كل واحدة : " يا محمود أنقذنى من هذين " لشخصين أشقرين تجاهه ، فاستحضر وزيره قبل الصبح فذكر له ذلك ، فقال له : هذا أمر حدث فى مدينة النبى صلى الله عليه وآله وسلم ليس له غيرك ، فتجهز وخرج على عجل بمقدار ألف راحلة وما يتبعها من خيل وغير ذلك ، حتى دخل المدينة على غفلة من أهلها والوزير معه ، وزار وجلس فى المسجد لا يدرى ما يصنع، فقال له الوزير : أتعرف الشخصين إذا رأيتهم ؟ قال : نعم ، فطلب الناس عامة للصدقة ، وفرق عليهم ذهبا كثيرا وفضة ، وقال : لا يبقين أحد بالمدينة إلا جاء ، فلم يبق إلا رجلان مجاوران من أهل الأندلس نازلان فى الناحية التى تلى قبلة حجرة النبى صلى الله عليه وآله وسلم من خارج المسجد عند دار آل عمر بن الخطاب التى تعرف اليوم بدار العشرة ، فطلبهما للصدقة فامتنعا وقالا : نحن على كفاية ما نقبل شيئا ، فجد فى طلبهما ، فجئ بهما ، فلما رآهما قال للوزير : هما هذان ! فسألهما عن حالهما وما جاء بهما ؟ فقالا : لمجاورة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ، فقال : أصدقانى ، وتكرر السؤال حتى أفضى إلى معاقبتهما ، فأقرا أنهما من النصارى ، وأنهما وصلا لكى ينقلا من فى هذه الحجرة الشريفة باتفاق من ملوكهم ، ووجدهما قد حفرا نقبا تحت الأرض من تحت حائط المسجد القبلى، وهما قاصدان إلى جهة الحجرة الشريفة ، ويجعلان التراب فى بئر عندهما فى البيت الذى هما فيه ، هكذا حدثنى عمن حدثه ، فضرب أعناقهما عند الشباك الذى فى شرقى حجرة النبى صلى الله عليه وآله وسلم خارج المسجد ، ثم أحرقا بالنار آخر النهار وركب متوجها إلى الشام . انتهى كلام السمهودى رحمه الله.
2 - قال سبط ابن الجوزى : حكى لى نجم الدين بن سلام عن والده أن الفرنج لما نزلت على دمياط مازال نور الدين عشرين يوما يصوم ولا يفطر إلا على الماء فضعف وكاد يتلف ، وكان مهيبا ما يجسر أحد يخاطبه فى ذلك ، فقال إمامه يحيى إنه رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى النوم يقول : " يا يحيى بشر نور الدين برحيل الفرنج عن دمياط " فقلت يا رسول الله ربما لا يصدقنى فقال : " قل له بعلامة يوم حارم " وانتبه يحيى ، فلما صلى نور الدين الصبح وشرع يدعو هابه يحيى فقال له : يا يحيى تحدثنى أو أحدثك فارتعد يحيى وخرس ، فقال : أنا أحدثك رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلم هذه الليلة وقال لك كذا وكذا ، قال نعم فبالله يا مولانا ما معنى قوله : " بعلامة يوم حارم " فقال : لما التقينا العدو خفت على الإسلام فانفردت ونزلت ومرغت وجهى على التراب وقلت : يا سيدى من محمود فى البين ، الدين دينك والجند جندك ، وهذا اليوم افعل ما يليق بكرمك وقلت يا رب انصر دينك ولا تنصر محمودا ، من هو محمود الكلب حتى ينصر قال فنصرنا : الله عليهم.
3 - واشتهر أن السلطان رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام وهو يأمره بالنزول من الكرك وقبول المملكة ، فانشرح الناس لذلك .
4 ـ لما وصل نور الدين محمود خلعة من الخليفة العباسى لشجاعته فى الحروب الصليبية دخل إلى الموصل وانتقل إلى جانب الشط الآخر ولم يدخل إلى الموصل إلى أن جاء مطر شديد جدا فدخل من باب السر إليها ، وأقام بها مدة ورتب أمورها ، وولى فيها كمشتكين فرأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم ذات ليلة فى المنام وهو يقول له: " جئت إلى بلدك وطاب لك المقام به وتركت الجهاد وقتال أعداء الدين " فاستيقظ من منامه وسار سحرة ذلك اليوم ، ولم يلبث ولم يعلم به أكثر الناس حتى خرج ولحقوه رحمه الله تعالى .
قلت :
وكان السلطان نور الدين محمود محبا للصالحين والعلماء ، وكان يحضر الاحتفال بمولد النبى صلى الله عليه وآله وسلم ، لا كما يفعل مبتدعة هذا العصر فى تحريم وتبديع من يحتفل بمولد من قال الله فيه :
وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ ۚ وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ
(الأنفال 33) ،
و
(وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ)
(الأنبياء 107) .
وكان للسلطان نور الدين محمود أحد الشيوخ المربين من الصوفية ، لم يكن يفعل شئ إلا بإشارة منه. قال ابن كثير فى البداية والنهاية (12 /263 ) معددا أفعال نور الدين محمود : وذلك كله بإشارة الشيخ صالح العابد عمر الملا ، وقد كانت له زاوية يقصد فيها ، وله فى كل سنة دعوة فى شهر المولد يحضر فيه عنده الملوك والأمراء والعلماء والوزراء ويحتفل بذلك. وقد كان الملك نور الدين صاحبه وكان يستشيره فى أموره وممن يعتمده فى مهماته ، وهو الذى أشار عليه فى مدة مقامه فى الموصل بجميع ما فعله من الخيرات ، فلهذا حصل بقدومه لأهل الموصل كل مسرة واندفعت عنهم كل مضرة . نور الدين محمود لم يكن من المبتدعة الذين يتشددون فى تحريم الصلاة فى المساجد التى بها مقامات وأضرحة . فقد رأى مسجد النبى صلى الله عليه وآله وسلم وفيه النبى صلى الله عليه وآله وسلم ، وقبر أبى بكر ، وقبر عمر رضى الله عنهما ، ثلاثة قبور لا قبر واحد ، وصدق أحد الصالحين حينما قال له أحدهم : لا تجوز الصلاة فى مقبرة ، فقال له : يا بنى إنها مطهرة لا مقبرة ، فالقبر روض من رياض الجنة أو حفرة من حفر النار.
وقال ابن أبى شامة فى الروضتين فى أخبار الدولتين النورية والصلاحية (2/148) وابن كثير فى البداية والنهاية (12 /261 ) عن العماد الكاتب قال : وفى هذه السنة عَمََر الملك نور الدين جامع داريا وعَمَّرَ مشهد أبى سليمان الدارانى بها وشتى بدمشق. أهـ
فها هو نور الدين محمود الذى هو من أعظم قادة المسلمين المتقين ، والذين هم من أهل السنة والجماعة الفرقة الناجية ، يعمر قبر ومشهد أبى سليمان الدارانى الصوفى المشهور أمام بصر وأعين وعلم أساطين ومشاهير العلماء فى عصره ، ولم يقل له أحد منهم : هذه بدعة أو لا يجوز يا أخى ، أو ... أو ...
ولله فى خلقه شئون

المقتفى لأمر الله أبى عبدالله بن المستظهر


يتبع

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء ديسمبر 20, 2017 12:03 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 22768
حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا



المقتفى لأمر الله أبى عبدالله بن المستظهر

أحد الخلفاء العباسيين ، لقب بالمقتفى لأنه قال أنه : رأى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهو فى المنام وهو يقول له : " سيصل هذا الأمر إليك فاقتف بى " فصار إليه بعد ستة أيام .
المستنجد بالله ( 518 -566 هـ )
روى عنه أنه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام منذ خمس عشرة سنة فقال لى: " يبقى أثرك فى الخلافة خمس عشرة سنة " فكان كما قال . قال : ورأيته صلى الله عليه وآله وسلم قبل موت أبى بأربعة أشهر فدخل بى إلى باب كبير ثم ارتقى إلى رأس جبل وصلى بى ركعتين وألبسنى قميصا ثم قال لى : " قل اللهم اهدنى فيمن هديت " وذكر دعاء القنوت.
وكان من خيار الخلفاء وأعدلهم وأرفقهم بالرعايا ، وهو الثانى الثلاثين من العباسيين وذلك فى الُجمَّلِ - لام باء - ولهذا قال فيه بعض الأدباء:
أصبحت لب بنى العباس جملتها إذا عددت حساب الجمل الخلفا
وكان أمارا بالمعروف نهاء عن المنكر.
الأشرف موسى بن العادل
يروى أنه أثناء ترقب التتار انهيار الممالك الإسلامية والحروب الطاحنة بين ملوك المسلمين ، وقعت معركة عظيمة بين الأشرف موسى بن العادل وبين جلال الدين بن خوارزم شاه سنة سبع وعشرين وستمائة من الهجرة ، وذكر ابن كثير فى البداية والنهاية ( 13 / 127 ) أن الأشرف قد رأى النبى صلى الله عليه و آله وسلم فى المنام قبل الوقعة وهو يقول له " يا موسى أنت منصور عليهم " أ.هـ.
فنصر الله الأشرف ودقت البشائر فى البلاد فرحا بنصرة الأشرف على الخوارزمية ، فإنهم كانوا لا يفتحـون بلدا إلا قتلوا من فيه ، ونهبوا أموالهم فكسرهم الله تعالى .
السلطان قطز (658 هـ )
وهو ابن أخت خوارزم شاه . له قصة معروفة ، وقد اختاره الله فى وقت عصيب لكسر التتار.
حكى ابن كثير فى البداية والنهاية ( 13 / 226 ) وابن تغرى بردى فى النجوم الزاهرة فى أخبار مصر والقاهرة( 7 / 88 ) نقلا عن الشيخ قطب الدين اليونينى فى الذيل على المرآة عن الشيخ علاء الدين بن غانم عن المولى تاج الدين أحمد بن الأثير كاتب السر فى أيام الناصر صاحب دمشق قال : لما كنا مع الناصر جاءت البريدية بخبر أن قطز قد تولى الملك بمصر فقرأت ذلك على السلطان فقال : اذهب إلى فلان وفلان فأخبرهم بهذا ، قال فلما خرجت عنه لقينى بعض الاجناد – فى رواية : حسام الدين البركة خانى - فقال لى : جاءكم الخبر من مصر بأن قطز قد تملك فقلت ما عندى من هذا علم وما يدريك أنت بهذا ؟ فقال : بلى والله سيلى المملكة ويكسر التتار ، فقلت : من أين تعلم هذا ؟ فقال : كنت أخدمه وهو صغير وكان عليه قمل كثير فكنت أفليه وأهينه وأذمه – وفى رواية كلما أخذت منه قملة أخذت منه فلسا أو صفعته - فقال لى يوما ويلك إيش تريد أعطيك إذا ملكت الديار المصرية فقلت له أنت مجنون – وفى رواية : أنت بقملك تملك الديار المصرية - ، فقال لقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام ، وقال لى : " أنت تملك الديار المصرية وتكسر التتار " ، وقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حق لا شك فيه.
وفى رواية قال : فسكت وكنت أعرف منه الصدق فى حديثه وعدم الكذب. قال تاج الدين : فلما قال لى هذا قلت له قد وردت الأخبار بأنه تسلطن قال لى والله وهو يكسر التتار . قال تاج الدين : فرأيت حسام الدين البركة خانى الحاكى ذلك بالديار المصرية بعد كسر التتار فسلم علىَّ وقال يا مولاى تاج الدين تذكر ما قلت لك فى الوقت الفلانى قلت نعم قال والله حالما عاد الملك الناصر من قطيا دخلت الديار المصرية أعطانى إمرة خمسين فارسا كما قال لازائد على ذلك.
رؤية أحد خلفاء المغرب
جاء فى عيون الأنباء فى طبقات الأطباء ( 1 / 20 ) : أن بعض خلفاء المغرب مرض مرضا طويلا ، وتداوى بمداواة كثيرة فلم ينتفع بها ، فلما كان فى بعض الليالى رأى النبى فى نومه وشكى إليه ما يجده فقال : " له ادهن بلا وكل لا تبرأ " فلما انتبه من نومه بقى متعحبا من ذلك ولم يفهم ما معناه ، فسأل المعبرين عنه فكل منهم عجز عن تأويله ما خلا على بن أبى طالب القيراونى فإنه قال : يا أمير المؤمنين إن النبى أمرك أن تدهن بالزيت وتأكل منه فتبرأ ، فلما سأله من أين له معرفة ذلك قال : من قول الله عز وجل :
مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ
(النور 35) ، فلما استعمل ذلك صلح به وبرأ برءا تاما .

رؤى النسـاء

وصاية النبى صلى الله عليه وآله وسلم لأم عمر بن سعيد بعطاء بن أبى رباح
1- أم عمر بن سعيد
عن عمر بن سعيد بن أبى حسين عن أمه أنها رأت النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى منامها فقال لها: "سيد المسلمين عطاء بن أبى رباح".
2- رؤيا امرأة صالحة أمرها النبى صلى الله عليه وآله وسلم بالاستسقاء
فاستجاب لها خليفة المسلمين الخليفة العباسى، فنجا أهل بغداد بعدما وقع فيهم الفناء.
قال ابن الجوزى فى أحداث سنة تسع وعشرين وثلثمائة
وفى هذه السنة خرج التشرينات والكانونان وشباط بلا مطر إلا مطرة واحدة خفيفة لم يسل منها ميزاب، فوقع الموت فى المواشى والعلل فى الناس وكثرت الحمى ووجع المفاصل، ودام حتى تكشف المتجملون وهلك الفقراء واحتاج الناس إلى الاستسقاء، فرئى منام عجيب
أخبرنا محمد بن عبد الباقى البزاز أنبأنا على بن المحسن عن أبيه قال حدثنى أبو الحسن أحمد بن يوسف الأزرق حدثنا أبو محمد الصلحى الكاتب قال: نادى منادى المتقى فى زمن خلافته فى الأسواق أن أمير المؤمنين يقول لكم معشر رعيته أن امرأة صالحة رأت النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى منامها فشكت احتباس القطر فقال لها: "قولى للناس يخرجون فى يوم الثلاثاء الأدنى ويستسقون ويدعون الله فإنه يسقيهم فى يومهم" وأن أمير المؤمنين يأمركم معاشر المسلمين بالخروج فى يوم الثلاثاء كما أمركم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، وأن تدعوا وتستسقوا بإصلاح من نباتكم وإقلاع من ذنوبكم.
قال فأخبرنى الجم الغفير أنهم لما سمعوا النداء ضجت الأسواق بالبكاء والدعاء فشق ذلك علىَّ وقلت منام امرأة لا يدرى كيف تأويله وهل يصح أم لا ينادى به خليفة فى أسواق مدينة السلام فإن لم يسقوا كيف يكون حالنا مع الكفار فليته أمر الناس بالخروج ولم يذكر هذا، وما زلت قلقا حتى أتى يوم الثلاثاء فقيل لى إن الناس قد خرجوا إلى المصلى مع أبى الحسن أحمد بن الفضل بن عبد الملك إمام الجوامع، وخرج وأكثر أصحاب السلطان والفقهاء والأشراف، فلما كان قبل الظهر ارتفعت سحابة ثم طبقت الآفاق ثم (أسبلت عزاليها) بمطر جود، فرجع الناس حفاة من الوحل.
3- رؤيا المرأة التى أخبرها النبى صلى الله عليه وآله وسلم بميعاد وفاتها
وإخبارها بصلاته صلى الله عليه وآله وسلم فى مسجد القطيعة ، وأعطاها الدليل على صدق الرؤية فقد روى الحافظ الخطيب البغدادى فى تاريخ بغداد أن الناس تحدثوا فى ذى الحجة من سنة تسع وسبعين وثلاثمائة بأن امرأة من أهل الجانب الشرقى رأت فى منامهاالنبى صلى الله عليه وآله وسلم كأنه يخبرها بأنها تموت من غد عصرا، وأنه صلى فى مسجد بقطيعة أم جعفر من الجانب الغربى فى القافلايين ووضع كفه القبلة، وأنها فسرت هذه الرؤيا عند انتباهها من نومها، فقُصِِِِِِِِِِِِِِِد الموضِع ووجد أثر كف.
وماتت المرأة فى ذلك الوقـت وعُمِّر المسجد، وَسَّعَه أبو أحمد الموسوى بعد ذلك .


4- المرأة التى أبلغت رسالة من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم إلى الإمام الحاكم صاحب المستدرك على الصحيحين.
يتبع

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء ديسمبر 20, 2017 10:52 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 22768
حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا



4- المرأة التى أبلغت رسالة من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم إلى الإمام الحاكم صاحب المستدرك على الصحيحين.

حكى الحافظ البيهقى فى كتابه شعب الإيمان عن شيخه الحاكم صاحب كتاب المستدرك رحمه الله إنه قرح وجهه وعالجه بأنواع المعالجة فلم يذهب وبقى فيه قريبا من سنة، فسأل الأستاذ الإمام أبا عثمان الصابونى أن يدعو له فى مجلسه يوم الجمعة فدعا له وأكثر الناس التأمين، فلما كان من الجمعة الأخرى ألقت امرأة رقعة فى المجلس بأنها عادت إلى بيتها واجتهدت فى الدعاء للحاكم أبى عبد الله تلك الليلة فرأت فى منامها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كأنه يقول لها: "قولوا لأبى عبد الله يوسع الماء على المسلمين" فجيئت بالرقعة إلى الحاكم أبى عبد الله فأمر بسقاية الماء فيها، وطرح الجمد فى الماء وأخذ الناس فى الماء، فما مرت عليه أسبوع حتى ظهر الشفاء وزالت تلك القروح وعاد وجهه الى ما كان، وعاش بعد ذلك سنين.
وسبب حكاية البيهقى هو ما رواه عن على بن الحسن بن شقيق قال: سمعت ابن المبارك وسأله رجل: يا أبا عبد الرحمن قرحة خرجت فى ركبتى منذ سبع سنين وقد عالجت بأنواع العلاج وسألت الأطباء فلم أنتفع به، قال: اذهب فانظر موضعا يحتاج الناس الماء فاحفر هناك بئرا، فإنى أرجو أن تنبع هناك عين ويمسك عنك الدم، ففعل الرجل فبرأ.
5- رؤيا المرأة الهاشمية التى نقلت رسالة من النبى صلى الله عليه وآله وسلم وأعطاها أيضا دليلا على صحة رؤياها.
حكى ابن الجوزى فى المنتظم (من 257هـ) ( 8 / 230-231 ) فى أحداث سنة خمس وخمسين وأربعمائة: أنه فى ليلة الأربعاء لثمان بقين من شعبان رأت امرأة هاشمية فى منامها النبى صلى الله عليه وآله وسلم وعلىَّ بن أبى طالب فى مسجد صغير بالمأمونية من الحريم الشريف فقال لها النبى صلى الله عليه وآله وسلم : "مريهم أن يعمروا هذا المسجد" فقالت: لا يصدقوننى فى رؤيتى لكم، فمد يده إلى حائط عقد هناك قديم مبنى بالجص والآجر وهو من أحد حيطان المسجد وَجَرَّآجُرَةً من وسطها حتى برز بثلثها وقال لها: "هذا دليل على صدق قولك وصحة رؤياك".
6- رؤية زوجة الشيخ أبى الفضل بن الجوهرى الواعظ
ذكرت زوجته - وكانت من الصالحات - قالت: جرى بينى وبينه مرة كلام، فغضب وغضبت، وتهاجرنا ليالى، فلما كان فى بعض الليالى رأيت رسـول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهو يقول: "لا تشغلى قلب ولى الله تعالى"، ورأى هو أيضا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهو يقول له: "لا تشغل ولية الله تعالى". فلما أصبح جاء إلى عندى، ففتحت الباب وقلت: والله جاءنى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قبل أن يجيء إليك. ، وأحب أن أختم هذا الباب بكرامة حدثت لرحمة بنت إبراهيم .
كرامة رحمة بنت إبراهيم
كرامة كبيرة لإحدى الصالحات نيفا وعشرين سنة ، لا تأكل ولا تشرب لرؤيا رأتها
قال الذهبى فى حكايتها: وهذه حكاية صحيحة فسبحان القادر على كل شىء. حاكى هذه القصة هو الإمام الحاكم فى تاريخ نيسابور حكاها عن أبيه عن عيسى بن محمد بن عيسى الطهمانى المروزى - الذى قال فيه الحافظ الذهبى: إمام أهل اللغة فى زمانه، وهو ممن روى عن إسحاق بن راهويه صاحب أحمد بن حنبل- فقد سمع الحاكم والده يقول: سمعت أبا العباس عيسى الطهمانى يقول: رأيت بخوارزم امرأة لا تأكل ولا تشرب ولا تروث.
قال الحاكم: سمعت أبا زكريا العنبرى يقول: سمعت أبا العباس، فذكر قصة المرأة التى لا تأكل ولا تشرب، وأنها عاشت كذلك نيفاً وعشرين سنة. فقال: إن الله مظهراً ما شاء من آياته، فيزيد الإسلام بها عزاً وقوة، وإن مما أدركنا عياناً، وشاهدناه فى زماننا أن وردت عان - مدينة من مدائن خوارزم، بينها وبين المدينة العظمى نصف يوم - فأخبرت أن بها امرأة من نساء الشهداء رأت رؤيا كأنها أطعمت فى منامها شيئاً، فهى لا تأكل ولا تشرب منذ عهد عبد الله بن طاهر؛ ثم مررت بها سنة اثنتين وأربعين ومائتين ، فرأيتها وحدثتنى بحديثها، ثم رأيتها بعد عشر سنين مشيتها قوية، وإذا هى امرأة نصف، جيدة القامة، حسنة البنية، متوردة الخدين، فسايرتنى وأنا راكب، فعرضت عليها مركباً، فأبت وبقيت تمشى معى، وحضر مجلس محمد بن حمدويه الحارثي، وهو فقيه قد كتب عنه موسى بن هارون، وكهل له عبارة وبيان يسمى عبد الله بن عبد الرحمن، وكان قد تخلف أصحاب فى ناحيته، فسألتهم عنها، فأحسنوا القول فيها، وأثنوا عليها، وقالوا: أمرها ظاهر، ليس فينا من يختلف فيه ، قال عبد الله: أنا أسمع أمرها من أيام الحداثة، وقد فرغت بالى لها، فلم أر إلا ستراً وعفافاً. ولم أعثر على كذب فى دعواها. وذكر أن من كان يلى خوارزم كانوا يحضرونها الشهر والشهرين فى بيت، ويغلقون عليها، قال: فلما تواطأ أهل الناحية على تصديقها سألتها، فقالت: اسمى رحمة بنت إبراهيم، كان لى زوج نجار يأتيه رزقه يوماً فيوماً. وأنها ولدت عدة أولاد. وجاء الأقطع ملك الترك الغزية، فعبر الوادى عند جموده إلينا فى زهاء ثلاثة آلاف فارس، قالت المرأة: فعبر الكافر، وصار إلى باب الحصين، فأراد الناس الخروج لقتاله، فمنعهم العامل دون أن يتوافى العسكر. فشد طائفة من شبان الناس، فتقاربوا من السور، وحملوا على الكفرة، فتهازموا، واستجروهم بين البيوت، ثم كروا عليهم، وصار المسلمون فى مثل الحرجة فحاربوا أشد حرب، وثبتوا حتى تقطعت الأوتار، وأدركهم اللغوب والجوع والعطش، وقتل عامتهم، وأثخن من بقي. فلما جن عليهم الليل، تحاجز الفريقان.
قالت:
ورفعت النيران من المناظر ساعة عبور الكافر، فاتصلت بجرجانية خوارزم، وكان بها ميكال مولى طاهر فى عسكر، فخف وركض إلى حصننا فى يوم وليلة أربعين فرسخاً، وغدا الترك للفراغ من أمر أولئك، فبينا هم كذلك إذا ارتفعت بهم الأعلام السود، وسمعوا الطبول، فأفرجوا عن القوم، ووافى ميكال موضع المعركة، فارتث القتلى، وحمل الجرحى، ودخل الحصن عشيتئذ زهاء أربعمائة جنازة، وارتجت الناحية بالبكاء والنوح، ووضع زوجى بين يدى قتيلاً، فأدركنى من الجزع والهلع عليه ما يدرك المرأة الشابة المسكينة، على زوج أبى أولاد، وكاسب عيال. فاجتمع الناس من قراباتى والجيران، وجاء الصبيان، وهم أطفال يطلبون الخبز، وليس عندى ما أعطيهم، فضقت صدراً، فنمت، فرأيت كأنى فى أرض حسناء ذات حجارة وشوك، أهيم فيها والهة حزناً أطلب زوجي، فنادانى رجل: خذى ذات اليمين ، فأخذت، فرفعت لى أرض سهلة الثرى، طيبة العشب، وإذا قصور وأبنية لا أحسن أن أصفها، وأنهار تجرى من غير أخاديد، فانتهيت إلى قوم جلوس حلقاً، عليهم ثياب خضر، قد علاهم النور، فإذا هم الذين قتلوا، يأكلون على موائد. فجعلت أبغى زوجي ، فناداني: يا رحمة، يا رحمة، فيممت الصوت، فإذا به فى مثل حال الشهداء، ووجهه مثل القمر ليلة البدر، وهو يأكل مع رفقة. فقال لهم: إن هذه البائسة جائعة منذ اليوم، أفتأذنون أن أناولها؟ فأذنوا له، فناولنى كسرةً أبيض من الثلج، وأحلى من العسل، وألين من الزبد، فأكلتها. فلما استقرت فى جوفى قال: اذهبي. فقد كفاك الله مؤونة الطعام والشراب ما حييت، فانتبهت وأنا من شبعى رياً، لا أحتاج إلى طعام ولا إلى شراب، فما ذقتهما إلى الآن.
قال الطهمانى: وكانت تحضرنا، وكنا نأكل، فتتنحى، وتأخذ على أنفها، تزعم أنها تتأذى برائحة الطعام، فسألتها: هل يخرج منك ريح؟ قالت: لا. قلت: والحيض؟ أظنها قالت: انقطع. قلت: فهل تحتاجين حاجة النساء إلى الرجال؟ قالت: أما تستحى مني، تسألنى عن مثل هذا؟ قلت: لعلى أحدث الناس عنك. قالت: لا أحتاج ، قلت: فتنامين؟ قالت: نعم ، قلت: فما ترين فى منامك ؟ قالت: مثل الناس، قلت: فتجدين لفقد الطعام وهناً فى نفسك؟ قالت: ما أحسست بالجوع منذ طعمت ذلك الطعام ، وكانت تقبل الصدقة، فقلت: ما تصنعين بها؟ قالت: أكتسى وأكسى ولدي ، قلت: فهل تجدين البرد؟ قالت: نعم، قلت: فهل يدركك اللغوب والإعياء إذا مشيت؟ قالت: نعم، ألست من البشر؟ قلت: فتتوضين للصلوات؟ قالت: نعم ، قلت: ولم ؟ قالت: تأمرنى بذلك الفقهاء، معتق للنوم.
وذكر أن بطنها لاصق بظهرها، فأمرت امرأة من نسائنا، فنظرت، فإذا بطنها كما وصفت، وإذا قد اتخذت كيساً وشدته على بطنها كى لا ينقصف ظهرها إذا مشت ،قال: ثم لم أزل اختلف إلى هزارسف، يعنى تلميذتها، فأعيد مسألتها، وهى تتكلم بلغة أهل خوارزم، فلا تزيد فى الحديث، ولا تنقص منه، فعرضت كلامها كله على عبد الله بن عبد الرحمن الفقيه، قال: أنا أسمع هذا الحديث منذ نشأت، فلا أرى من يدفعه.
وأجريت ذكرها لأبى العباس أحمد بن محمد بن طلحة بن طاهر والى خوارزم فى سنة ست وستين، فقال: هذا غير كائن، قلت: فالأمر سهل، والمسافة قريبة. فأمر بها، فتحمل إليك، وتمتحنها بنفسك، فأمرنى، فكتبت عنه إلى العامل، فأشخصها على رفق. فأخبرنى أبو العباس أحمد أنه وكل أمه دون الناس بمراعاتها، وسألها أن تستقصى عليها، وتتفقدها فى ساعات الغفلات. وأنها بقيت عند أمه نحواً من شهرين، فى بيت لا تخرج منه، فلم يروها تأكل ولا تشرب. وكثر من ذلك تعجبه، وقال: لا ينكر الله قدره، وبرها وصرفها، فلم يأت عليها إلا القليل حتى ماتت، رحمها الله".انتهت القصة
قلت :
قال الذهبى فى تاريخ الإسلام قلت: حدثنى غير واحد أثق به، أن امرأة كانت بالأندلس مثل هذه كانت فى حدود السبعمائة، بقيت نحواً من عشرين سنة لا تأكل شيئاً، وأمرها مشهور. وذكر علاء الدين الكندى فى تذكرته عن الفاروثى مثل ذلك، عند رجل كان بالعراق بعد الستمائة.
وتعليقا على قصة رحمة بنت إبراهيم قال الذهبى أيضا فى سير أعلام النبلاء (13/571-572) قلت: سقت قصتها فى تاريخ الإسلام وهى رحمة بنت إبراهيم قتل زوجها وترك ولدين، وكانت مسكينة فنامت فرأت زوجها مع الشهداء يأكل على موائد وكانت صائمة قالت: فاستأذنهم وناولنى كسرة فوجدتها أطيب من كل شيء، فاستيقظت شبعانة واستمرت. وهذه حكاية صحيحة فسبحان القادر على كل شيء. وحكى الشيخ عز الدين الفاروثى أن رجلا بعد الست مائة كان بالعراق دام سنين لا يأكل. وحكى لى ثقات ممن لحق عائشة الصائمة بالأندلس وكانت حية سنة سبع مائة دامت أعواما لا تأكل. انتهى كلام الذهبي
قلت:
وقد ساق ابن السبكى قصة رحمة بنت إبراهيم عن الحافظ الذهبى وذلك فى ترجمة ابن السبكى للشيخ عز الدين الفاروثى فى طبقات الشافعية الكبرى (8/6- 15) قال: ولى خطابة الجامع ثم عزل منها فسافر إلى واسط، وبها توفى وقيل له لما قدمها: كيف تركت الأرض المقدسة؟ فقال رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلم يقول: "تحول إلى واسط لتموت بها وتدفن عند والدك". توفى فى مستهل ذى الحجة سنة أربع وتسعين وستمائة.
أخبرنا أبو عبد الله الحافظ - يعنى الحافظ الذهبى- بقراءتى عليه قال: حكى لنا صاحبنا ابن يونس الواسطى المقرى أن الشيخ عز الدين أظهر أنه يريد سفرا وطلب الأصحاب وبقى يقول قد عرض لنا سفر فاجعلونا فى حل فيتعجبون، وقال لهم أريد السفر إلى شيراز يوم الثلاثاء وأظننى أموت ذلك اليوم، فمات يومئذ. وأخبرنا أبو عبد الله الحافظ - يعنى الحافظ الذهبى- إذنا خاصا أن علاء الدين الكندى ذكر له أن الشيخ عز الدين الفاروثى شاهد بالعراق رجلا مكث سنين لا يأكل ولا يشرب.
قال شيخنا أبو عبد الله: وقد حدثنى عدد أثق بهم أن امرأة كانت بالأندلس بقيت نحوا من عشرين سنة لا تأكل شيئا وأمرها مشهور ا. هـ كلام ابن السبكى. وذكر هذه القصة أيضا ابن العماد فى شذرات الذهب فى أخبار من ذهب
الباب الرابع
تأثير رؤيا النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام على اليقظة

وفيه :
إثبات تأثير ما يراه المرء فى المنام على جسده
أثر رؤية النبى مناما على الإنسان فى يقظته تأثيراً واضحاً جلياً مادياً.
1- الشفاء من العمى و رد البصر.
2- العقوبة بالعمى
3- النجاة من مرض خطير
4- ظهور علامات على الجسم
5- العقوبة بالقتل
6- الأمن والأمان
7- شم رائحة المسك من الفم
8- إعطاء النبى شئ فى المنام فتجده فى اليقظة
9- الاستغناء عن الأكل والشرب فترة
10- تأثير ما يقدمه رسول الله من طعام أو شراب على علوم وأحوال ومقامات بعض المسلمين
تربية وتعليم وإرشاد النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لبعض أمته فى المنام
1- تعليم وتلقين أدعية الفرج
2- تحقق دعاء رسول الله فى المنام
3- الدعوة إلى الإسلام
4- نصائح فيها خير الدنيا والآخرة
5- تعليم وإخبار
6- الإخبار بمغيب
7- التنويه و الإخبار بقرب أو بطول العمر
8- التوصية بمجالس الذكر ومجالس الصلاة على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم
يتبع

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس ديسمبر 21, 2017 11:22 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 22768
حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا



باب تأثير رؤيا النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى المنام على اليقظة

ما انقطعت تربية النبى صلى الله عليه وآله وسلم لأحبابه قبل ولا بعد انتقاله للرفيق الأعلى، وكيف تنقطع وهو الشهيد عليهم، هى أمته وهو صلى الله عليه وآله وسلم حبيبهم وشفيعهم وطبيبهم.
نبى الله موسى بل ونبى الله إبراهيم ليسا بأرحم بالأمة منه صلى الله عليه وآله وسلم ، لما أفاد سيدنا موسى عليه السلام الأمة المحمدية - من خمسين صلاة إلى خمس- كان حيا أم منتقلا ؟
ولما أفاد سيدنا إبراهيم عليه السلام الأمة المحمدية بالتوصية بالباقيات الصالحات –وهى سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر- والإخبار بأن الجنة كلها قيعان، كان حيا أم منتقلا ؟
ولعل الآثار التى أوردناها فى موضوع عام الرمادة ومقتل ذى النورين عثمان بن عفان، وشكاية الإمام علىّ كرم الله وجهه، والسبطين العينين الحسن والحسين وغير ذلك مما أوردناه توضح بعضا مما نقل من تربية النبى صلى الله عليه وآله وسلم لأحبابه بعد انتقاله للرفيق الأعلى وعلمه ووجوده فى أمته.
أما أحباب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ممن لم يكن صحابيا، ولم يتشرف ويحظى ويتمتع برؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم لعدم ولادتهم فى زمن الصحابة فما كان النبى صلى الله عليه وآله وسلم ليتركهم،
بعضهم رباهم النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى عالم الغيب وأراهم أنه لم يغب فى الأكوان ، كيف وهو من خلقت الأكوان من أجله. (راجع باب خصائص النبى صلى الله عليه وآله وسلم )،
وبعضهم أراهم أنه صلى الله عليه وآله وسلم له عند الله من المنزلة ما يصرف به الأمور بعد انتقاله، وبعضهم تفضل عليهم النبى صلى الله عليه وآله وسلم -تكرما وتفضلا- بأن رأوه فى المنام.
فى هذا الباب نتكلم عن تأثير رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم تأثيرات مادية واضحة على من يرى وكذلك عن نوع من أنواع التربية المحمدية لأحبابه بالغيب، والتربية بالغيب لها طرق كثيرة منها الرؤية، وهو ما سنتناوله فى هذا الفصل بمشيئة الله.
وقبل أن نبدأ الحديث فسنذكر أولاً ونستعرض بعض الأدلة الشرعية التى تثبت إمكانية تأثير ما يراه المرء فى منامه عليه عند يقظته معنويا وماديا.
وفى هذا الباب لا نتكلم عن وقوع الرؤيا بعد تعبيرها -وإن كان مجرد التأويل الصحيح أو الخطأ ثم وقوعه يدل على تأثير المنام على اليقظة-، بل نتكلم فى شرح حدوث تأثيرات مادية واضحة على الجسد، أو على أحداث خاصة بالرائى، بسبب تعرض الروح فى المنام لأمور برزخية.
هل يؤثر المنام على اليقظة بحقيقة مادية ؟

وعندنا فى إثبات تأثير ما يراه المرء فى المنام على جسده عدة أدلة:
1- منها إقرار النبى صلى الله عليه وآله وسلم لما قاله أبو قتادة فى مرضه بسبب ما يراه فى الرؤيا
قال أبو سلمة: لقد كنت أرى الرؤيا فتمرضنى حتى سمعت أبا قتادة يقول: وأنا كنت أرى الرؤيا تمرضنى حتى سمعت النبى صلى الله عليه وآله وسلم يقول : " الرؤيا الحسنة من الله ، فإذا رأى أحدكم ما يحب فلا يحدث به إلا من يحب، وإذا رأى ما يكره فليتعوذ بالله من شرها ومن شر الشيطان وليتفل ثلاثا ولا يحدث بها أحدا فإنها لن تضره".
ووجه الدلالة قول أبى قتادة رضي الله عنه "كنت أرى الرؤيا تمرضنى" ، وإقرار النبى صلى الله عليه وآله وسلم بإمراض ما يراه المرء فى المنام فى حال يقظته، بل وإعطاء العلاج النبوى الشريف بقوله صلى الله عليه وآله وسلم : "وإذا رأى ما يكره فليتعوذ بالله من شرها ومن شر الشيطان، وليتفل ثلاثا ولا يحدث بها أحدا فإنها لن تضره"
وتمعن فى قوله صلى الله عليه وآله وسلم : "فإنها لن تضره"
قال ابن حجر فى فتح البارى ( 12/431 )
قوله عن عبد ربه بن سعيد هو الأنصارى أخو يحيى وأبو سلمة هو بن عبد الرحمن بن عوف قوله لقد كنت أرى الرؤيا فتمرضنى .
2- ومنها شِبَعُ وَرِىُّ وعِظَمُ بطنِ الصحابى الجليل أبى أمامة لما شرب لبنا فى المنام
فعن أبى غالب عن أبى أمامة قال: بعثنى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم إلى باهلة فأتيت وهم على الطعام، فرحبوا بى وأكرمونى وقالوا تعال فكل، فقلت جئت لأنهاكم عن هذا الطعام، وأنا رسول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أتيتكم لتؤمنوا به فكذبونى وزبرونى، فانطلقت وأنا جائع ظمآن قد نزل بى جهد شديد فنمت، فأتيت فى منامى بشربة من لبن فشربت ورويت وعظم بطنى، فقال القوم: أتاكم رجل من خياركم وأشرافكم فرددتموه فاذهبوا إليه فأطعموه من الطعام والشراب ما يشتهى، فأتونى بطعام قلت لا حاجة لى فى طعامكم وشرابكم فإن الله قد أطعمنى وسقانى فانظروا إلى الحال التى أنا عليها، فنظروا فآمنوا بى وبما جئت به من عند رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم .
3- ومنها : ما روى عن محمد بن المنكدر قال: دخل النبى صلى الله عليه وآله وسلم على أبى بكر فرآه ثقيلا فخرج من عنده فدخل على عائشة فإنه ليخبرها بوجع أبى بكر إذ جاء أبو بكر يستأذن، فقالت عائشة: أبى فدخل فجعل النبى صلى الله عليه وآله وسلم يتعجب لما عجـل الله من العافية، فقال: ما هذا إلا أن خرجت من عندى فغفوت فأتانى جبريل عليه السلام (فسعطنى سعطة) فقمت وقد برأت.
4- ومنها: ما ورد عن نائلة بنت الفرافصة امرأة عثمان بن عفان قالت: لما حصر عثمان رأى قبل قتله بيوم، ظل صائما، فلما كان عند إفطاره سألهم الماء العذب فأبوا عليه وقالوا: دونك ذلك الركى -قالت وركى فى الدار يلقى فيه النتن- قالت: فبات من غير أن يفطر، فلما كان عند السحر أتيت جارات لى على أجاجير متواصلة فسألتهم الماء العذب فأعطونى كوزا من ماء فجئت به فنزلت، فإذا عثمان قد وضع رأسه أسفل الدرجة وهو نائم يغط، فحركته فانتبه فقلت: هذا ماء عذب أتيتك به، فرفع رأسه إلى السماء فنظر إلى الفجر فقال: إنى أصبحت صائما فقلت ومن أين ولم أر أحدا أتاك بطعام ولا شراب، فقال: إنى رأيت رسول الله اطلع على من هذا السقف ومعه دلو من ماء فقال: "اشرب يا عثمان" فشربت حتى رويت. ثم قال: "ازدد" فشربت حتى نهلت قال: "أما إن القوم سيكثر أو قال سيكثرون عليك فإن قاتلتهم ظفرت، وإن تركتهم أفطرت عندنا" قالت فدخلوا عليه من يومه فقتلوه.
ويؤيد رواية زوجة عثمان بن عفان رضي الله عنه ما ورد عن عبد الله بن سلام، حينما جاء إلى عثمان وهو محصور فقال عثمان بن عفان: مرحبا يا أخى ألا أخبرك بما رأيت فى ليلتى هذه قال قلت بلى، قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فى هذه الكوة فقال لى: "يا عثمان" قلت لبيك يا رسول الله قال: "حصروك" قلت نعم قال: "وأعطشوك" قلت نعم، فأرسل إلى دلوا من ماء فشربته حتى رويت إنى لاجد برده بين ثديى وكتفى فقال: "يا عثمان اختر إن شئت أن تفطر عندى وإن شئت أن تظهر على القـوم " قلت بل أفطـر عندك ، فقتل من يومه ذلك رضي الله عنه .
5- ومنها ما أورده معمر قال وحدثنى شيخ لنا، أن امرأة جاءت إلى بعض أزواج النبى صلى الله عليه وآله وسلم فقالت لها: ادعى الله أن يطلق لى يدى قالت: وما شأن يدك؟ قالت كان لى أبوان فكان أبى كثير المال كثير المعروف كثير الفضل كثير الصدقة، ولم يكن عند أمى من ذلك شىء، لم أرها تصدقت بشىء قط، غير أَنَّا نحرنا بقرة فأعطت مسكينا شحمة فى يده وألبسته خرقة، فماتت أمى ومات أبى فرأيت أبى على نهر يسقى الناس فقلت: يا أبتاه هل رأيت أمى؟ قال لا، أَِوَ ماتت؟ قلت بلى، قال: فذهبتُ ألتمسها فوجدتها قائمة عريانة ليس عليها إلا تلك الخرقة وتلك الشحمة فى يدها وهى تضرب بها فى يدها الأخرى، ثم تعض أثرها وتقول واعطشاه، فقلت يا أمه ألا أسقيك قالت بلى، فذهبت إلى أبى فذكرت ذلك له وأخذت من عنده إناء فسقيتها، فنبه بى بعض من كان عندها قائما، فقال: من سقاها أشل الله يده، فاستيقظت وقد شلت يدى.
إذا تبين لك أَنَّ ما نقوله له مستند واضح من الشريعة، أبحرنا معك فى بحار أنوار تأثير رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم مناما على الرائى عند يقظته، سَمِّ ذلك تأثير رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم مناما على الرائى عند يقظته، أو سَمِّهِ طريقة من طرق تربية النبى صلى الله عليه وآله وسلم لأحبابه فى المنام وتثبيتا لهم ، أياً ما تقول فإن أحباب النبى صلى الله عليه وآله وسلم سيجدون فيض النبى عليهم ظاهراً وباطناً .

أثر رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم مناما
على الإنسان فى يقظته تأثيراً واضحاً جلياً مادياً.

يتبع

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة ديسمبر 22, 2017 10:05 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 22768
حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام


درة من درر مولانا الدكتور محمود صبيح حفظه الله و زاده نورا و بركة و علما و قربا من سيدنا النبى صلى الله على حضرته و آله الكرام الطيبين و سلم تسليما كثيرا




أثر رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم مناما على الإنسان فى يقظته تأثيراً واضحاً جلياً مادياً.

1- الشفاء من العمى و رد البصر.
1- عن يعقوب بن سفيان -أحد علماء الحديث الكبار-
قال كنت فى رحلتى فى طلب الحديث فدخلت إلى بعض المدن فصادفت بها شيخا احتجت إلى الإقامة عليه للاستكثار عنه رجاء نفقتى وبعدت عن بلدى، فكنت أدمن الكتابة ليلا وأقرا عليه نهارا، فلما كان ذات ليله كنت جالسا أنسخ وقد تصرم الليل فنزل الماء فى عينى فلم أبصر السراج ولا البيت، فبكيت على انقطاعى وعلى ما يفوتنى من العلم، فاشتد بكائى حتى اتكأت على جنبى فنمت، فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى النوم فنادانى: "يا يعقوب بن سفيان لم أنت بكيت" فقلت: يا رسول الله ذهب بصرى فتحسرت على ما فاتنى من كتب سنتك، وعلى الانقطاع عن بلدى، فقال: "أدن منى" فدنوت منه فأَمَرَّ يده على عينى كأنه يقرأ عليهما، قال ثم استيقظت فأبصرت وأخذت نسخى وقعدت فى السراج أكتب.
2- محمد بن إسماعيل البخارى روى أنه ذهبت عينا محمد بن إسماعيل فى صغره، فرأت والدته فى المنام إبراهيم الخليل عليه السلام فقال لها: يا هذه قد رد الله على ابنك بصره لكثرة بكائك أو لكثرة دعائك قال: فأصبح وقد رد الله عليه بصره.
3- على أبو البئر
سمعت منصور بن سليم الشافعى رحمه الله يقول: سمعت أبا الحسن إسماعيل بن مشرف ببغداد يقول: سمعت الحافظ أبا بكر بن عبد الغنى بن أبى بكر بن نقطة يقول: حدثنى محمد بن المبارك الحربى قال: كان على أبو البئر ضرير البصر، ورأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام، فَأَمَرَّ يده الكريمة على عينه، فأصبح وهو يبصر.
4- يوسف بن على الفارسكورى
ذكر الحافظ السخاوى فى الضوء اللامع (10/325 ) فى ترجمة يوسف بن على الفارسكورى الشافعى -وهو أحد من أخذ عنه السخاوى وابن فهد العلوم- أنه عدمت عينه، فرأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى منامه فلمسها بيده الشريفة فصحت.
2- العقوبة بالعمى
وكما أكرم الناس برد بصرهم ، أصيب غيرهم بعقوبتهم بالعمى .
1- عن أبى النضر الجرمى قال: رأيت رجلا (سمج العمى) فسألته عن سبب ذهاب بصره فقال: كنت ممن حضر عسكر عمر بن سعد فلما جاء الليل رقدت فرأيت رسول الله فى المنام بين يديه طست فيها دم وريشة فى الدم، وهو يؤتى بأصحاب عمر بن سعد فيأخذ الريشة فيخط بها بين أعينهم فأتى بى فقلت: يا رسول الله والله ما ضربت بسيف ولا طعنت برمح ولا رميت بسهم، قال: "أفلم تكثر عدونا" فأدخل إصبعه فى الدم السبابة والوسطى وأهوى بهما إلى عينى فأصبحت وقد ذهب بصرى.
آية من آيات الله حدثت فيمن سب أبى بكر وعمر رضى الله عنهما
2- ذكر الإمام محمد بن موسى المزالى المراكشى فى كتاب مصباح الظلام (1/79،80) حكاية ليحيى بن عطاف بالموصل أنه قال: حكى لى شيخ دمشقى جاور بالحجاز سنتين. قال: جاورت بالمدينة سنة مجدبة فخرجت إلى السوق لأشترى برباعى دقيقا، فأخذ صاحب الدقيق منى الرباعى وقال: العن الشيخين حتى أبيعك الدقيق. فامتنعت من ذلك، فراجعنى مرات وهو يضحك. فضجرت وقلت: لعن الله من لعنهما. فلطم عينى، ورجعت إلى المسجد والدموع تسيل منها. قال: وكان لى صديق من ميّافارقين زاهد جاور بالمدينة سنين فسألنى عن حالى فذكرت له القضية، فقام معى إلى القبر الشريف وقال: السلام عليك يا رسول الله، قد جئناك مظلومين فخذ بثأرنا وتضرع كثيرا ورجعنا. فلما جن الليل نمت فحين أصبحت صادف العين أحسن مما كانت كأنها لم يصبها ضر قط، ثم لم يكن إلا ساعة، وإذا رجل مبرقع قد دخل من باب المسجد يسأل عنى فدل علىَّ فجاء وسلم وقال : ناشدتك الله إلا جعلتنى فى حل . فأنا الرجل الذى لطمتك . فقلت : لا. أو تذكر لى قضيتك . فقال : نمت فرأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قد أقبل ومعه أبو بكر وعمر وعلىُّ رضي الله عنهم فتقدمت وقلت : السلام عليكم . فقال علىٌّ رضي الله عنه : لا سلم الله عليك ، ولا رضى عنك. أنا أمرتك أن تلعن الشيخين ؟! وجعل بإصبعه كذا فى عينى ففقأهما. فانتبهت وأنا تائب إلى الله تعالى، وأسألك التجاوز عن جرمى. فحين سمعت قوله قلت: اذهب فأنت فى حلى من قبلى. قال أبو نصر –راوى القصة-: ثم إن هذا الدمشقى قدم علينا الموصل فدلنى عليه يحيى بن عطاف فمضيت إليه، وحكى لى القصة على وجهها وكان شيخا صالحا متدينا.اهـ
3- النجاة من مرض خطير
الشفاء من الأمراض الخطيرة (مثل الشفاء من عضال الداء - الشلل - الغرغرينا).
1- قال نصر الخفاف: أصابتنى ضربة وأنا مع الحسين بن على صاحب فخ فبرت اللحم والعظم ، فبت ليلتى أعوى منها، وأنا أخاف أن يجيئونى فيأخذونى إذا سمعوا الصوت، فغلبتنى عينى فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلم وقد جاء فأخذ عظما فوضعه على عضدى، فأصبحت وما أجد من الوجع قليلا ولا كثيرا.
شفاء المشلول
2- وحكى ابن الجوزى فى المنتظم (من 257هـ) ( 8 / 222 )، أحداث سنة ثلاث وخمسين وأربعمائة ( 453 هـ )
قال : وفى سابع رمضان‏:‏ رأى إنسان زمن ( عنده مرض مزمن ) طويل المرض من نهر طابق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فى المنـام قائمـًا مـع أسطوانـة، وقـد جـاءه ثلاثـة أنفـس فقالـوا له‏:‏ قم فإن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قائم فقال لهم أنا (زَمِنٌ) ولا يمكننى الحركة فقالوا‏:‏ هات يدك‏، وأقاموه فأصبح معافى يمشى فى حوائجه، ويتصرف فى أموره‏.‏
3- النجاة من الغرغرينة
قال ابن الجوزى فى كتابه المنتظم فى ترجمة رجل من الصالحين اسمه يحيى يقال له أخو جمادى قال:
وفى شعبان‏ ( 458 هـ ) ذكر رجل من أهل سوق يحيى يقال له‏:‏ أخو جمادى وكانت يده اليسرى قد خبثت وأشرف على قطعها، أنه رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى منامه كأنه يصلـى فـى مسجد بدرب داود، فدنا منه فأصبح معافى وانثال الناس لمشاهدتـه وكـان يغمـس يـده فـى المـاء فيقتسمونـه .
قـال ابن الجوزى‏:‏ قـرأت بخـط أبـى شجاع الذهلى مات محمد ويعرف بأخى حمادى من أهل الجانب الشرقى يوم الخميس سادس محرم سنة ثلاث وخمسمائة وكان رجـلًا صالحـًا كـان لـه مـرض شـارف منـه التلف فرأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى منامه فعوفى من ذلك المرض فانقطع عن مخالطة الناس فلزم المسجد نحو أربعين سنة وكان لا يخرج منه إلا فى أيام الجمعات لصلاة الجمعة ثم يعود إليه‏.‏
وحدثنى أبو محمد عبد الله بن على المقرىء عن أخى حمادى قال‏:‏ خرجت فى يدى عيون فانتفخـت فأجمـع الأطباء على قطعها فبت ليلة على سطح قد رقيت إليه فقلت‏:‏ فى الليل يا صاحب هذا الملك الذى لا ينبغى لغيره هب لى شيئًا بلا شىء فنمت فرأيت رسول اللهّ صلى الله عليه وآله وسلم فـى المنام فقلت‏:‏ يا رسـول الله يدى انظر إليها فقال‏:‏ "مدها" فمددتها فأمر يـده عليهـا وأعادهـا وقـال‏:‏ "قـم" فقمت وانتبهت والخرق التى قد شدت بها مخانق فقمت فى الليل ومضيت إلى باب الأزج إلى قرابة لى، فطرقت الباب فقالت المرأة لزوجها‏:‏ قـد مـات فلان تعنينـى وظنـت أنـى مخبـر قـد جـاء يخبرهـا بذلـك، فلمـا فتحـت الباب فرأتنى تعجبت ورجعت إلى بـاب الطـاق فرأيـت النـاس مـن عنـد دار السلطان إلى منزلى خلقًا لا يحصى معهم الجرار والأباريق، فقلـت‏:‏ مالكـم فقالـوا‏:‏ قيـل لنا إن رجلًا قد رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم ها هنا يتوضأ من بئر فقلت فى نفسى: إن مضيت لم يكن لى معهم عيش فاختفيت فى الخرابات طول النهار.
قال ابن الجوزى:‏ هذا الرجل مدفون فى زاوية كانت له بالجانب الشرقى مما يلى قبر أبى حنيفة وقد زرت قبره‏".‏ اهـ
4- سبب إنشاء قصيدة البردة
أنشأها البوصيرى حين أصابه فالج فاستشفع بها الى الله سبحانه وتعالى، ولما نام رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى منامه فمسح بيده المباركة فعوفى، وخرج من بيته أول النهار فلقيه بعض الفقراء فقال له: يا سيدى أريد أن تعطنى القصيدة التى مدحت بها رسول الله قال أى قصيدة تريد فقال التى أولها أمن تذكر جيران الخ ، فأعطاها له وجرى ذكرها فى الناس، ولما بلغت الصاحب بهاء الدين وزير الملك الظاهر استنسخها، ونذر أن لا يسمعها إلا حافيا واقفا مكشوف الرأس، وكان يتبرك بها هو وأهل بيته ورأوا من بركاتها أمورا عظيمة فى دينهم ودنياهم.
وسبب شهرتها بالبردة انه أصاب سعد الدين الفارقى رمد عظيم أشرف منه على العمى فرأى فى منامه قائلا يقول: امض إلى الصاحب بهاء الدين وخذ منه البردة واجعلها على عينيك تفق إن شاء الله تعالى فنهض من ساعته وجاء إليه وقال: ما رأى فى نومه فقال الصاحب: ما عندى شىء يقال له البردة وإنما عندى مديح النبى صلى الله عليه وآله وسلم أنشأها البوصيرى فنحن نستشفى بها، فأخرجها ووضعها سعد الدين على عينيه فعوفى من الرمد، وهذه القصيدة الزهراء والمديحة الغراء بركاتها كثيرة ولا يزال الناس يتبركون بها فى اقطار الأرض ويروونها بالأسانيد وعليها شروح كثيرة.
وحكى الشيخ الصالح العلامة شهاب الدين أحمد بن الشيخ بدر الدين العباسى المصرى الشافعى (992هـ) - تلميذ شيخ الاسلام زكريا الأنصارى والشيخ العلامة برهان الدين بن أبى شريف والشيخ الإمام نور الدين المحلى - أن والده مرض مرضا شديدا بالشام، فاستغاث بالنبى صلى الله عليه وآله وسلم فرآه فى المنام وهو يضرب على كتفه ويقول له: "قم يا أبا أحمد" فانتبه معافا من ذلك المرض، ولم يكن معه إذ ذاك ولد اسمه أحمد وكان قد ترك زوجته بمصر حاملا به، فبعد أيام جاء الخبر بأنها وضعت غلاما فسماه أحمد.
5- الشريف قاسم بن زيد بن جعفر الحسينى
وقال السيد الشريف قاسم بن زيد بن جعفر الحسينى رضي الله عنه ، وكان من المجتهدين: انكسرت يدى اليسرى، وانخلعت يدى اليمنى -وأرانيهما والأثر فيهما بَيِّن- قال: فبقيت يداى معلقتان فى عنقى شهرا كاملا فى زمن البرد، وكنت لا أستطيع النوم، فنمت ليلة، فرأيت ثلاثة رجال، فسألت مقدمهم، فقال: أنا أبو بكر، وهذا عمر، وهذا النبى صلى الله عليه وآله وسلم ، فلما رأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلم هرعت إليه ولحقنى بكاء شديد فقلت: يا رسول الله ما ترى حالى؟!. فأخذ بيدى المكسورة، وأَمَرَّ يده الكريمة عليها، وقال لى: "كل الزيت وادهن بالزيت". فقلت: يا رسول الله ما ترى ما أنا فيه؟! فرفع يده إلى السماء وقال: " توسل بى، وبآل بيتى". فلما أصبحت نظرت إلى يدى، وكان عليهما الجبار فقلعته فوجدتهما فى عافية ببركة النبى صلى الله عليه وآله وسلم ، وادهنت بالزيت امتثالا لأمره صلى الله عليه وآله وسلم .
6- محمد بن عبد الملك
وقال أبوعبد الله محمد بن محمد بن عبد الملك القرطبي: أصاب والدى محمد بن عبد الملك رحمه الله ببيت المقدس مرض دام فيه ثلاثة أشهر ملازما الفراش لا يستطيع نهوضا بوجه، وآيس منه وضاقت به الحال إلى أن لم يبق له فلس. فرأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام، فشكى إليه حاله فقال له النبى صلى الله عليه وآله وسلم : "قل: اللهم إنى أسألك العفو والعافية، والمعافاة فى الدنيا والآخرة" فقالها فى النوم، فانتبه معافى معافاة كاملة كأن لم يصبه مرض، ودخل أصحابه يعودونه على عادتهم، فوجدوه فى عافية!، فسألوه فأخبرهم. واتفق عبور السلطان الملك الأشرف لزيارة المسجد الأقصى فرأى الناس داخلين وخارجين إلى منزل والدى، فسأل: ما هؤلاء؟ فأخبر أن فلان مريض، وأن هؤلاء عواده. فدخل إليه للعيادة، فوجده صحيحا. فعجب من أمره!. فأخبره القصة فخرج من عنده وسير من المال ما وجدنا به سعة فى أحوالنا مدة طويلة.
7- قال أبو إسحق إبراهيم بن طريف: ظهرت لمعة برص فى كتفى، فرأيت النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام، فقلت: يا رسول الله، ألا ترى ما حل بى؟. فمسح بيده الكريمة على كتفى، فانتبهت وقد ذهب البرص عنى.

4- ظهور علامات على الجسم وهى علامات طيبة لأحباب النبى صلى الله عليه وآله وسلم مثل ابيضاض من أسود وجهه عند الموت
يتبع

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 98 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة السابق  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 5 زائر/زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط