موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 469 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة السابق  1 ... 28, 29, 30, 31, 32  التالي
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت إبريل 28, 2018 10:42 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315
وللتدليل على أن هذا الحديث باطل سندا ومعنى ، ننقل كلام الأئمة فى ابن لهيعة راوى الحديث مع طلبنا من القارئ التركيز فى ما قاله يحيى بن حسان .
قال الحافظ فى تهذيب التهذيب ( 5 / 377 )
" و قال البخارى : تركه يحيى بن سعيد ، و قال ابن مهدى : لا أحمل عنه شيئا، وقال ابن خزيمة فى صحيحه : وابن لهيعة لست ممن أخرج حديثه فى هذا الكتاب إذا انفرد ، و إنما أخرجته لأن معه جابر بن إسماعيل " . اهـ
وقال عبد الغنى بن سعيد الأزدى
" إذا روى العبادلة عن ابن لهيعة فهو صحيح ابن المبارك ، و ابن وهب ، والمقرىء " . اهـ وذكر الساجى وغيره مثله .
وقال يحيى بن حسان
" رأيت مع قوم جزءا سمعوه من ابن لهيعة ، فنظرت فإذا ليس هو من حديثه فجئت إليه ، فقال : مـا أصنع ؟ يجيئونى بكتـاب فيقولون : هذا من حديثك ، فأحدثهم " . اهـ
وقال ابن قتيبة
" كان يقرأ عليه ما ليس من حديثه " . اهـ ـ يعنى فضعف بسبب ذلك ـ
وقال ابن المدينى
" قال لى بشر بن السرى : لو رأيت ابن لهيعة لم تحمل عنه " . اهـ
وقال عبد الكريم بن عبد الرحمن النسائى ، عن أبيه
" ليس بثقة " . اهـ
وقال ابن معين
" كان ضعيفا لا يحتج بحديثه ، كان من شاء يقول له حدثنا " . اهـ
وقال ابن خراش
" كان يكتب حديثه ، احترقت كتبه ، فكان من جاء بشيء قرأه عليه ، حتى لو وضع أحد حديثا وجاء به إليه قرأه عليه " . اهـ


_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت إبريل 28, 2018 10:42 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315
قال الخطيب
" فمن ثم كثرت المناكير فى روايته لتساهله " . اهـ
وقال ابن شاهين
" قال أحمد بن صالح : ابن لهيعة ثقة ، و ما روى عنه من الأحاديث فيها تخليط يطرح ذلك التخليط ". اهـ
وقال مسعود ، عن الحاكم
" لم يقصد الكذب، و إنما حدث من حفظه بعد احتراق كتبه فأخطأ ".اهـ
وقال الجوزجانى
" لا يوقف على حديثه ، و لا ينبغى أن يحتج به ، و لا يغتر بروايته ". اهـ
وقال ابن أبى حاتم
" سألت أبى ، وأبا زرعة ، عن الإفريقى ، وابن لهيعة أيهما أحب إليـك ؟ فقالا: جميعا ضعيفان ، وابن لهيعة أمره مضطرب ، يكتب حديثه على الاعتبار ، قال عبد الرحمن : قلت لأبى : إذا كان من يروى عن ابن لهيعة مثل ابن المبارك ، فابن لهيعة يحتج به ؟ قال : لا . قـال أبو زرعة : كان لا يضبط . وقال ابن عدى : حديثه كأنه نسيان ، وهو ممن يكتب حديثه ". اهـ
وقال محمد بن سعد
" كان ضعيفا ، ومن سمع منه فى أول أمره أحسن حالا فى روايته ممن سمع منه بآخره ". اهـ
وقال مسلم فى ( الكنى )
" تركه ابن مهدى ، و يحيى بن سعيد ، ووكيع ". اهـ
وقال الحاكم
" ذاهب الحديث ". اهـ


_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت إبريل 28, 2018 10:43 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315
وقال ابن حبان
" سيرت أخباره فرأيته يدلس عن أقوام ضعفاء ، على أقوام ثقات قد رآهم، ثم كان لا يبالى، ما دفع إليه قرأه سواء كان من حديثه أو لم يكن، فوجب التنكب عن رواية المتقدمين عنه قبل احتراق كتبه لما فيها من الأخبار المدلسة عن المتروكين ، ووجب ترك الاحتجاج برواية المتأخرين بعد احتراق كتبه لما فيها مما ليس من حديثه ". اهـ
وقال أبو جعفر الطبرى فى ( تهذيب الآثار )
" اختلط عقله فى آخر عمره " . اهـ
ومن أشنع ما رواه ابن لهيعة ما أخرجه الحاكم فى ( المستدرك ) من طريقه
" عن أبى الأسود ، عن عروة ، عن عائشة ، قالت : مات رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم من ذات الجنب ". اهـ
"وهذا مما يقطع بطلانه لما ثبت فى الصـحيح أنـه قال لما لدوه" لما فعلتم هذا؟" قالوا : خشينا أن يكـون بـك ذات الجنب، فقال " ما كان الله ليسلطها على". وإسناد الحاكم إلى ابن لهيعة صحيح، والآفة فيه من ابن لهيعة، فكأنه دخل عليه حديث فى حديث ". اهـ كلام الحافظ .
قال ابن أبى حاتم فى الجرح والتعديل ( 5 / 146 )
" عن الحميدى ، قال : كان يحيى بن سعيد لا يرى بن لهيعة شيئا . ثنا عبد الرحمن ثنا صالح بن أحمد بن حنبل ثنا على يعنى بن المدينى قال : سمعت عبد الرحمن بن مهـدى وقيل له تحمل عن أبى لهيعة قال: لا ، لا تحمل عنه قليلا ولا كثيرا – ثم قال – حدثنا عبد الرحمن سمعت أبى يقول : سمعت ابن أبى مريم يقول : حضرت عمى ابن لهيعة فى آخر عمره وقوم من أهل بربر يقرءون عليه من حديث منصور والأعمش والعراقيين ، فقلت له : يا أبا عبد الرحمن ليس هذا من حديثك فقال: بلى هذه أحاديث قد مرت على فلم أكتب عنه بعد ذلك " . اهـ


_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت إبريل 28, 2018 10:44 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315
قلت :
وهذا الحديث مداره على ابن لهيعة وحده .. فالحديث بذلك شديد النكارة والضعف والاضطراب
وهو مخالف لما جاء فى صحيح البخـارى ومسـلم وغيرهما، عن أبى هريرة قال: ( قام فينا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ذات يوم فذكر الغلول فعظمه وعظم أمره ثـم قال " لا ألفين أحدكم يجيء يوم القيامة على رقبته بعير له رغاء يقول يا رسول الله أغثنى، فأقول لا أملك لك شيئا قد أبلغتك، لا ألفين أحدكم يجيء يوم القيامة على رقبته فرس له حمحمة فيقول يا رسول الله أغثنى، فأقول لا أملك لك شيئا قد أبلغتك، لا ألفين أحدكم يجيء يوم القيامـة على رقبته شاة لها ثغاء يقـول يا رسول الله أغثنى، فأقول لا أملك لك شيئا قد أبلغتك، لا ألفين أحدكم يجيء يوم القيامة على رقبته نفس لها صياح فيقول يا رسول الله أغثنى، فأقول لا أملك لك شيئا قد أبلغتك، لا ألفين أحدكم يجيء يوم القيامة على رقبته رقاع تخفق فيقول يا رسول الله أغثنى، فأقول لا أملك لك شيئا قد أبلغتك، لا ألفين أحدكم يجىء يوم القيامة على رقبته صامت فيقول يا رسول الله أغثنى، فأقول لا أملك لك شيئا قد أبلغتك ") اهـ


_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت إبريل 28, 2018 10:44 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315
قلت :
وهو واضح الدلالة جدا ، فليس عند العرض والموقف العظيم شرك ، وهذا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم أقر ولم يعترض على من قال له " أغثنى " من جامعى الزكاة ( زكاة الإبل ، الشياة والخيل ) ولكنه يقول له " لا أملك لك شيئا " بسبب أنه سرق من إبل الزكاة التى كان يجمعها لبيت المال أو خيل أو غنم الزكاة .
قلت :
فظهر بذلك أن ما روى بأنه لا يستغاث بالنبى صلى الله عليه وآله وسلّم باطل ومخالف لما فى البخارى ومسلم وغيرهما .
وأخيرا .. أختم هذه المسألة بحديث البخارى ومسلم عن أنس " قال رسول الله " ثلاث من كن فيه وجد طعم الإيمان ، من كان يحب المرء لا يحبه إلا لله ، ومن كان الله ورسوله أحب إليه مما سواهما ، ومن كان أن يلقى فى النار أحب إليه من أن يرجع فى الكفر بعد أن أنقذه الله منه " اهـ


_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مايو 08, 2018 10:07 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315
72 - أصحاب ابن تيمية يدعون أن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى قبره لا يدرى
من أمره شيئاً وأنه لا يسمع وقد انقطع عمله

قد ابتلى الله الأمة فى هذه الآونة بمن لا يزور خير خلق الله ويأمر الناس بعدم الزيارة متجرئاً بأن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم – ونستغفر الله من هذا القول – لا يدرى من أمره شيئاً فكيف يدرى لأمته ؟!

وأقول:

والله إن هذا القول لا يخرج إلا من زنديق، أو منافق يبطن العداء لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ويتمنى أن يراه فى صورة الضعيف العاجز، وهذا القول لا يخرج إلا ممن يُكذِّب بحديث الإسراء والمعراج فى باطنه، ولا يسـتطيع التفوه به وتجد من يقـول هذا القول ينقب فى كتب المسلمين حتى يبحث عن دليل وإن كان واهياً.
وأخيراً ظفر مبتدعة هذا الزمان بما يظنونه دليلاً وهو الحـديث الذى يقول فيه النبـى صلى الله عليه وآله وسلّم : " أصحابى أصحابى ، فيقال إنك لا تدرى ما أحدثوا بعدك " ولم نرَ من علماء الأمة من استدل بهذا الحديث فى نفى علم النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى قبره إلا فى هذا العصر الحديث.


_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مايو 08, 2018 10:08 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315
وهذا الحديث لا نشكك فيه من حيث السند، ولكنه حديث مشكل كما نص عليه غير واحد من الأئمة والحفاظ، كما أنه معارض بأدلة هى أقوى وأكثر منه. وإليك بعض هذه الأدلة:
1- الآيات التى وردت فى أن الصحابة كلهم عدول:
( مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ ۚ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ ۖ)
(الفتح 29)
وقوله تعالى: (رَّضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ)
(التوبة 100) والآيات المماثلة لذلك. وقد أجمعت الأمة على أن الصحابة كلهم عدول بنص القرآن الكريم.
2- أخرج البزار بإسناد صحيح عن عبد الله بن مسعود رضى الله عنه عن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم قال: " إن لله ملائكة سياحين يبلغون عن أمتى السلام " قال: وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم :" حياتى خير لكم تحدثون ويحدث لكم ووفاتى خير لكم تُعرض على أعمالكم فما رأيت من خير حمدت الله عليه وما رأيت من شر استغفرت الله لكم "
3- ومما يدلك على صحة هذا الحديث ويدخل تحت هذا الباب ما رواه الإمام أحمد ، وأبو داود ، والنسائى ، وابن ماجه وغيرهم من طرق: ( قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم : " إن من أفضل أيامكم يوم الجمعة فيه خلق آدم وفيه قبض وفيه النفخة وفيه الصعقة فأكثروا على من الصلاة فيه فإن صلاتكم معروضة على " قالوا وكيف تُعرض صلاتنا عليك وقد أَرِمت فقال: " إن الله عز وجل حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء " ).اهـ


_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مايو 08, 2018 10:09 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315
4- وعرض الأعمال قضية مشهورة عند الصحابة ، والتابعين رضى الله عنهم ، حتى إن الصحابة كانوا يعلمون الناس أن أعمالهم تُعـرض على موتاهم وأقاربهم ، ولا تعجب من ذلك فقد قال ابن كثير فى تفسيره (3/440) فى تعليقه على عرض أعمال الأحياء على الأموات ما نصه :
" وهذا باب فيه آثار كـثيرة عن الصحابة وكان بعض الأنصار من أقارب عبد الله بن رواحة يقول: اللهم إنى أعوذ بك من عمل أخزى به عند عبد الله بن رواحة " . اهـ .
حتى إن ابن تيمية نفسه يقول بعرض أعمال الأحياء على الأموات .
ففى مجموع الفتاوى ( 24 / 368 ) قال:
( ولما كانت أعمال الأحياء تعرض على الموتى كان أبو الدرداء يقول: اللهم إنى أعوذ بك أن أعمل عملاً أخزى به عند عبد الله بن رواحة ) . اهـ
قلت :
سبحان الله ! يثبت التيميون ومن على شاكلتهم عرض أعمال الأحياء على الأموات وينكرون عرض الأعمال على نبى هذه الأمة .
واعلم أنه قد وردت أحاديث وآثار فى عرض أعمال الأحياء على الأموات من عدة طرق منها :
- حديث قيلة بنت مخرمة :
قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم :" أيغلب أحدكم أن يصاحب صويحبه فى الدنيا معروفا وإذا مات استرجع ، فوالذى نفس محمد بيده إن أحدكم ليبكى فيستعبر إليه صويحبه ، فيا عـباد الله تعـذبوا موتاكم ".
- حديث النعمان بن بشير:
قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم يقول: " ألا إنه لم يبق من الدنيا إلا مثل الذباب تمور فى جوها فالله الله فى إخوانكم من أهل القبور فإن أعمالكم تعرض عليهم".
- حديث أبى أيوب الأنصارى :
وعن أبى أيوب الأنصارى أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم قال " وإن أعمالكم تعرض على أقاربكم وعشائركم فإن كان خيرا فرحوا واستبشروا وقالوا اللهم هذا فضلك ورحمتك فأتمم نعمتك عليه وأمته عليها ويعرض عليهم عمل المسيء فيقولون اللهم ألهمه عملا صالحا ترضى به عنه وتقربه إليك "


_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مايو 08, 2018 10:11 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315
5- أخرج الطـبرانى وغيره عن محمد بن فضالة الظفرى - وكان ممن صحب النبى صلى الله عليه وآله وسلّم - أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم أتاهم فى مسجد بنى ظفر - والحاصل على الصخرة التى فى مسجد بنى ظفر اليوم - ومعه عبد الله بن مسعود ومعاذ بن جبل وأناس مـن أصحابه وأمـر النبى صلى الله عليه وآله وسلّم قارئاً فقـرأ حتى أتى على هذه ( فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِن كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَىٰ هَٰؤُلَاءِ شَهِيدًا)
(النساء 41) فبكى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم حتى اضطرب لحياه فقال " أى رب شهدت على من أنا بين ظهرانيه ، فكيف بمن لم أر"
قلت :
وهو واضح من طلب الإعانة حتى يشهد على من لم يره .ويدلك على ذلك أيضاً ما قاله الإمام البغوى فى تفسيره (1/429) "( وَجِئْنَا بِكَ)
(النساء 41) يا محمد ( عَلَىٰ هَٰؤُلَاءِ شَهِيدًا)
(النساء 41) شاهداً يشهد على جميع الأمة على من رآه ومن لم يره ". أهـ وقال بنفس المعنى الطبرى فى تفسيره (5/92) والنسفى (1/223) وقال ابن الجوزى فى زاد المسير( 2 / 85 ، 86 )" (فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِن كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَىٰ هَٰؤُلَاءِ شَهِيدًا)
(النساء 41)
وبماذا يشهد؟ فيه أربعة أقوال: أحدها بأنه قد بلغ أمته قاله ابن مسعود وابن جريج والسدى ومقاتل، والثانى بإيمانهم قاله أبو العالية، والثالث بأعمالهم قاله مجاهد وقتادة، والرابع يشهد لهم وعليهم قاله الزجاج.قوله تعالى: (وَجِئْنَا بِكَ)
(النساء 41)
يعنى نبينا صلى الله عليه وآله وسلّم وفي(هَٰؤُلَاءِ)
(النساء 41) ثلاثة أقوال :
أحدها : أنهم جميع أمته ثم فيه قولان أحدهما أنه يشهد عليهم ، والثانى يشهد لهم فتكون على بمعنى اللام
والثانى : أنهم الكفار يشهد عليهم بتبليغ الرسالة قاله مقاتل
والثالث: اليهود والنصارى ذكره الماوردى ( يَوْمَئِذٍ يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَعَصَوُا الرَّسُولَ لَوْ تُسَوَّى بِهِمُ الأَرْضُ وَلا يَكْتُمُونَ اللَّهَ حَدِيثًا)
(النساء 42) " . اهـ


_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مايو 08, 2018 10:16 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315
قال الحافظ فى فتح البارى (8/149) " قال الخطابى: زعم بعض من لا يعد فى أهل العلم أن المراد بقوله عليه الصلاة والسلام: " لا كرب على أبيك بعد اليوم " أن كربه كان شفقة على أمته لما علم من وقوع الفتن والاختلاف وهذا ليس بشيء؛ لأنه كان يلزم أن تنقطع شفقته على أمته بموته والواقع أنها باقية إلى يوم القيامة لأنه مبعوث إلى من جاء بعده وأعمالهم تعرض عليه " . اهـ
وفى أحكام القرآن للجصاص 305 – 370 هـ (1/110) " قال الله تعالى ( إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا (45) وَدَاعِيًا إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِ وَسِرَاجًا مُّنِيرًا)
(الأحـزاب 45-46) وقال تعالى ( وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ)
(الأنبياء 107)
وما أحسب مسلما يستجيز إطلاق القول بأن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم لم يكن مبعوثاً إلى جميع الأمة أولها وآخرها وأنه لم يكن حجة عليها وشاهداً وأنه لم يكن رحمة لكافتها".اهـ
قلت :
ويكون الرسول عليكم شهيداً فمن لم يعتقد بعرض الأعمال عليه فى قبره فمن يشهد لهذا المعترض .
وقد ورد عن ابن عباس والحسن بن على وعكرمة والضحاك وعبد العزيز بن يحيى فى قول الله تعالى: ( وَشَاهِدٍ وَمَشْهُودٍ)
(البروج 3) قالوا الشاهد هو محمد صلى الله عليه وآله وسلّم


_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مايو 08, 2018 10:17 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315
6- روى الإمام مسلم (1/390) عن أبى ذر عن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم قال " عرضت على أعمال أمتى حسنها وسيئها فوجدت فى محاسن أعمالها الأذى يماط عن الطريق ووجدت فى مساوى أعمالها النخاعة تكون فى المسجد لا تدفن ".
فإن قلت هذا الحديث متقدم عن حديث " أصحابى، أصحابى فيقال لا تدرى ما أحدثوا بعدك " قلنا حجة عليك لا لك وإن قلت حديث " ما أحدثوا بعدك " هو المتقدم، قلنا هو أيضاً حجة عليك لا لك، وذلك لسبب بسيط وهو قوله " لا تدرى ما أحدثوا بعدك " وفيه إثبات لنفى العلم حتى يوم القيامة ، وبالتالى فيها نفى لهـذا الحديث " عرضت على أعمال أمتى حسنها وسيئها ".

7- روى الطبرانى بسند حسن عن أبى الدرداء قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" لألفين ما نوزعت أحدا منكم عند الحوض فأقول هذا من أصحابى فيقول إنك لا تدرى ما أحدثوا بعدك " قال أبو الدرداء يا رسول الله ادع الله أن لا يجعلنى منهم قال "لست منهم"
وعن أبى الدرداء قال قلت يا رسول الله بلغنى أنك تقول إن ناساً من أمتى سيكفرون بعد إيمانهم قال " أجل يا أبا الدرداء ولست منهم " قلت: وفيه دلالة حيث أعلمه الله بمن لا يزاد عن الحوض من أصحابه فكيف يستقيم مع " لا تدرى ما أحدثوا بعدك "
8 - عن أبى بكرة أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم قال: " ليردن على الحوض رجال ممن صحبنى ورآنى حتى إذا رفعوا إلى ورأيتهم اختلجوا دونى فلأقولن رب أصحابى أصحابى فيقال إنك لا تدرى ما أحدثوا بعدك " وفيه إثبات الصحبة والرؤية ونفى من صرف الحديث إلى أناس من الأمة .


_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مايو 08, 2018 10:20 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315
9- اعتراض الإمام الشافعى على إخراج الإمام مالك لحديث الحوض، وندم الإمام مالك قال العلامة الزرقانى فى شرحه ( 1 / 98 )
" روى ابن شاكر فى كتاب مناقب الشافعى عن يونس بن عبد الأعلى قال ذكر الشافعى فى الموطأ فقال ما علمنا أن أحداً من المتقدمين ألف كتاباً أحسن من موطأ مالك وما ذكر فيه من الأخبار ولم يذكر مرغوباً عنه الرواية كما ذكره غيره فى كتبه وما علمته ذكر حديثاً فيه ذكر أحد من الصحابة إلا ما فى حديث " ليذادن رجال عن حوضى" فلقد أخبرنى من سمع مالكاً ذكر هذا الحديث وأنه ود أنه لم يخرجه فى الموطأ " اهـ .
وفى النهاية نقول : إن هؤلاء المبتدعة يبحثون - علموا أو لم يعلموا - عن أى شىء فيه تقليل جناب النبى صلى الله عليه وآله وسلّم وإظهاره بمظهر الرجل العادى المتوفى المحتاج لمن يدعو له، وأن من زاره هو الذى يفيده .. كما قال أحد الزنادقة عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم : ميت لا يتكلم ولا يسـتغفر، وقد انقطع عمله بموته انقطع سمعه بالوفاة فالذى يناديه ( أى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم ) لا يسمع نداءه حتى يجيبه . وهذا الزنديق لا أريد أصلاً أن اذكر اسمه فإن محل هذا الزنديق معروف .
والعجيب أنى قرأت لأحد الأحباب المشتغلين بعلم الحديث ممن ألفوا فى الرد على ابن تيمية ذكر قائل هذه الكلمات دون أن يسفهه دفاعاً عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، مع أنهم لا يتورعون عن تبديعه وتشريكه، ولعله لم يصله ما كتبه هذا المنتقص لمقام النبوة .
ونذكر الأحباب بحديث الإسراء والمعراج نوصيهم بأن يضعوه نصب أعينهم ففيه من الأسرار ما لا يعلمه إلا الله ، وقد شهد رسول الله صلى الله عليه وسلم حياة الأنبياء وتحركاتهم فى قبورهم وفى المسجد الأقصى وفى السموات العلى ، يسلمون عليه ويتكلمون ويدعون له - كما فى رواية مسلم فى صحيحه - وينصحون لأمته ، وإذا كان أبو بكر الصديق أنفذ وصية ثابت بعد موته برؤية منامية ، وإذا كان عثمـان بن عفان أعتق عشرين عبداً مملوكاً ودعا بسراويل فشدها عليه ولم يلبسها فى جاهلية ولا إسلام وقال " إنى رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم البارحة فى المنام وأبا بكر وعمر فقالوا لى اصبر فإنك تفطر عندنا القابلة "، ثم دعا بمصحف فنشره بين يديه فقتل وهو بين يديه .
قال الهيثمى " رواه عبد الله وأبو يعلى ورجالهما ثقات " .
ولا يسعنا إلا أن نقول حسبنا الله ونعم الوكيل فيمن هم أسباب نكسة المسلمين.


_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مايو 08, 2018 10:23 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315
73 - شذوذ واقع فى صيغة تشهد كثير من أنصار ابن تيمية فى هذا الزمان

ومن شدة بغض المبتدعة للنبى صلى الله عليه وآله وسلّم وتنقيبهم عن أى أدلة تدل على عدم مخاطبة النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى قبره ، غيروا فى صيغة التشهد حتى لا يقولوا السلام عليك أيها النبى، وذلك استدلالاً ببعض الروايات الشاذة عن عبد الله بن مسعود رضى الله عنه وأنه بعدما انتقل النبى صلى الله عليه وآله وسلّم إلى الرفيق الأعلى كان الصحابة يقولون "السلام على النبى"، وهذا بالقطع خطأ؛ لأن التعبد بلفظ السلام عليك أيها النبى، علمه الخليفة الثانى عمر بن الخطاب رضى الله عنه للناس على المنبر فى حضرة معظم الصحابة فصار إجماعاً .

وقد روى الإمام مالك فى الموطأ ( 1 / 90 ، 91 ) باب التشهد فى الصلاة :
" عن عروة بن الزبير عن عبد الرحمن بن عبد القارى، أنه سمع عمر بن الخطاب رضى الله عنه وهو على المنبر يعلم الناس التشهد يقول: ثم قولوا التحيات لله، الزاكيات لله، الطيبات، الصلوات لله، السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ". اهـ

_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مايو 08, 2018 10:25 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315

وقد ورد السلام على النبى صلى الله عليه وآله وسلّم فى التشهد بلفظ "السلام عليك " عن عدة من الصحابة رضى الله عنهم أبى بكر الصديق ، عمر بن الخطاب ،السيدة عائشة ، أبى موسى الأشعرى ، ابن عمر ، أبى سعيد الخدرى وكان الصحابة والتابعون يقولون إذا دخلوا المسجد " السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته صلى الله وملائكته على محمد كما هو مروى عن كثير منهم " .
وقد أجمعت الأمة والمذاهب الأربعة على صيغة " السلام عليك أيها النبى " فى التشهد فى الصلاة وسننقل أقوال الأئمة الأربعة . ونقول أولاً :
قال أبو المحاسن الحنفى فى معتصر المختصر ( 1 / 53 ، 54 )
" وروى عن ابن مسعود قال علمنى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم التشهد وكفى بين كفيه ، كما يعلمنى السورة من القرآن: التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً عبده ورسوله ، وهو بين ظهرانينا فلما قبض قلنا السلام على النبى - من قوله بين ظهرانينا إلى على النبى - منكر لا يصح ، لأنه يوجب أن يكون التشهد بعد موته عليه الصلاة والسلام على خلاف ما كان فى حياته - وذلك مخالف لما عليه العامة ولما فى الآثار المروية الصحيحة وقد كان أبو بكر وعمر يعلمان الناس التشهد فى خلافتهما على ما كان فى حياته صلى الله عليه وآله وسلّم من قولهم - السلام عليك أيها النبى - وإنما جاء الغلط من مجاهد وأمثاله وقد قال أبو عبيد: إن مما أجـل الله به رسوله أن يسلم عليه بعد وفاته كما كان يسلم عليه فى حياته وهذا من جملة خصائصه صلى الله عليه وآله وسلّم ، وقد استنبط جوازه مما روى عن النبى صلى الله عليه وآله وسلّم أنه كان يخرج إلى المقبرة ويقول " السلام عليكم دار قوم مؤمنين " فإنه إذا أجاز ذلك فى أهـل المقبرة كان فى النبى صلى الله عليه وآله وسلّم أجوز، وهذا حسن قال القاضى لكن قول أبى عبيد أحسن؛ لأنه عليه الصلاة والسلام سلم على أهل القبور بحضرتهم ، وقد جاء أن الأرواح قد تكون بأفنية القبور " . اهـ بحروفه


_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله وأهل بيته
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مايو 08, 2018 10:27 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19315
أقــوال الأئمـــة فــى التشهــد
الحنفيــــة
نقل الحنفية صيغة التشهد التى ينبغى للمسلم أن يقولها فى تشهده
فى المبسوط للشيبانى ( 1 / 9 ) ( المتوفى سنه 189 هـ )
" قلت أرأيت الرجل إذا قعد فى الصلاة فى الثانية والرابعة كيف يتشهد قال يقول: التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته، السلام علينا، وعلى عباد الله الصالحين، أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله " اهـ .
وفى المبسوط للسرخسى ( 1 / 27 ) ( المتوفى سنه 490 هـ )
" قال والتشهد أن يقول: التحيات لله والصلوات والطيبات السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته السـلام علينا وعلى عباد الله الصالحـين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله، وهو تشهد ابن مسعود رضى الله تعالى عنه، والمخـتار عند الشافعى رضـى الله تعالى عنه تشهد ابن عباس رضى الله تعالى عنه" اهـ .
قلت :
وانظر أيضا شرح معانى الآثار للحافظ الطحاوى (1/261) وبدائع الصنائع للكاسانى (1/211) فيها نفس صيغة التشهد عن أبى حنيفة وفيه " السلام عليك أيها النبى " .


_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 469 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة السابق  1 ... 28, 29, 30, 31, 32  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط