موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 27 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2  التالي
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: هو زاد القلوب وقوت الأرواح
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت إبريل 16, 2016 10:08 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 31354
صورةهو زاد وقوت للقلوب و الأروح

هو أمان للأنفس الخائفة
هو ظلال للواحة الوارفة
هو جمال الكون فى ناظرى
هو أمل حلو لذيذ لولاه لم أبصر جمال الوجود
حفظك الله و حماك وبارك لك و فيك وزادك كمالا و بهاءا و جمالا






مجموعة درر من كتب لمولانا الغالى الكريم


س/
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو الصادق المصدوق : إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوما نطفة ، ثم يكون علقة مثل ذلك ، ثم يكون مضغة مثل ذلك ، ثم يرسل الله إليه الملك ، فينفخ فيه الروح ويؤمر بأربع كلمات : بكتب رزقه وعمله وأجله وشقي أو سعيد

فمعنى ذلك إن العمل و الرزق و العمر و الخاتمة معلومة محكوم فيها فكيف يدعو الإنسان أو يتشفع لأمر قد فرغ منه ؟؟؟

ولمعرفة الإجابة يستلزم فهم عدة معانى

القضاء و القدر و المشيئة و الإرادة و الأمر و الرضا

القضاء المبرم و القضاء المعلق


نتكلم عن القضاء والقدر ببساطة-

ولنا فيه رسالة بمشيئة الله-،بخصوص القدر فاعلم يا عبد الله الآتى:
١-أن الله هو الحكم العدل العليم القدير القادر المقتدر،فعال لما يريد ،
﴿لَا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُونَ (23)﴾(الانبياء ٢٣) ،ما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن ،{ وَكانَ أَمْرُ اللَّهِ قَدَرًا مَقْدُورًا }(الاحزاب٣٨)،وهو ارحم بك من نفسك ،لا يظلم الناس شيئا ولكن الناس أنفسهم يظلمون ،وهو عند ظن عبده به ، وأن رحمته سبقت غضبه.
٢-يجب أن تؤمن بالقضاء والقدر خيره وشر ،حلوه ومره .
لما سأل جبريل النبى صلى الله عليه وسلم عن الايمان قال

الإِيمَانُ أَنْ تُؤْمِنَ بِاللهِ وَمَلاَئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَتُؤْمِنَ بِالْقَدَرِ خَيْرِهِ وَشَرِّهِ»

عن علي رضي الله عنه قال كان النبي صلى الله عليه وسلم في جنازة فأخذ شيئا فجعل ينكت به الأرض فقال ما منكم من أحد إلا وقد كتب مقعده من النار ومقعده من الجنة قالوا يا رسول الله أفلا نتكل على كتابنا وندع العمل قال اعملوا فكل ميسر لما خلق له أما من كان من أهل السعادة فييسر لعمل أهل السعادة وأما من كان من أهل الشقاء فييسر لعمل أهل الشقاوة ثم قرأ فأما من أعطى واتقى وصدق بالحسنى الآية

"جاء سراقة 1 فقال: يا رسول الله، أنعمل اليوم فيما جفت به الأقلام وجرت به المقادير، أو فيما يستقبل؟ قال: "بل فيما جفت به الأقلام وجرت به المقادير"، فقال: ففيم العمل؟ قال: "اعملوا فكل ميسر لما خلق له" 2.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «وإذا ذكر القدر فأمسكوا»

وقال النبي صل الله عليه وعلى آله أخر الكلام في القدر لشرار هذه الأمة

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «لَا يَزَالُ أَمْرُ هَذِهِ الْأُمَّةِ مُوَائِمًا - أَوْ مُقَارِبًا - مَا لَمْ يَتَكَلَّمُوا فِي الْوِلْدَانِ وَالْقَدَرِ».




أعلم أن لله تعالى قضاءا مبرما لا يبدل ولا يغير و هو المكتوب فى أم الكتاب و هو اللوح المحفوظ

ولله تعالى قضاءا يبدله الله و يغيره إذا أراد و هو المكتوب فى الصحف التى تكون فى أيدى الملائكة
قال تعالى

يَمْحُوا اللهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ، وَعِندَهُ أُمُّ الْكِتابِ {39 الرعد

غن عكرمة عن ابن عباس انه قال فى هذه الآية
يَمْحُوا اللهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ، وَعِندَهُ أُمُّ الْكِتابِ

كتابان كتاب يمحو منه مايشاء ويثبت و كتاب ام الكتاب

أما الممحو و المثبت ففيه أقوال
يمحو الله ما يشاء من أمور عباده فيغيره إلا السعادة و الشقاء فإنهما لا تغيران

يمحو ما يشاء و يثبت من كتاب سوي ام الكتاب الذى لا يغير منه شيء

إن الله ينسخ ما يشاء من أحكام كتابه و يثبت ما يشاء منها فلا ينسخه

يمحو من قد حان أجله و يثبت من لم يجئ أجله إلى أجله

يمحو يعنى يغفر ما يشاء من ذنوب عباده ويثبت يعنى يترك ما يشاء فلا يغفر

السؤال القادم و الذى يجيب عليه مولانا عن الأعمار و الأرزاق

وإذا كانت المقادير تنزل فى ليلة القدر أو ليلة النصف من شعبان فهل الدعاء أو غير الدعاء يرفع هذه الأقدار ؟؟؟

يتبع

من كتاب
ليلة النصف من شعبان
إعداد و تأليف السيد الشريف
د/ محمود السيد صبيح

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هو زاد وقوت للقلوب و الأروح
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت إبريل 16, 2016 11:44 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين يوليو 27, 2015 9:27 am
مشاركات: 2105
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنتُ من الضالمين
جزاكم الله خيرا سيدي الكريم الشريف والفاضلة الكريمة البركة ملهمة
تسجيل متابعه ......

_________________
اللهم صل على سيدنا ومولانا محمد عدد من صلى عليه في الأرض وعدد من صلى عليه في السماء وعدد من صلى عليه بين ذلك وعدد صلواتهم وبمثل صلواتهم صلى وسلم وبارك عليه وآله وصحبه ومن صلى عليه وسلم تسليما كثيرا كبيرا


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هو زاد وقوت للقلوب و الأروح
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين إبريل 18, 2016 12:52 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 31354
صورةهو زاد وقوت للقلوب و الأروح

هو أمان للأنفس الخائفة
هو ظلال للواحة الوارفة
هو جمال الكون فى ناظرى
هو أمل حلو لذيذ لولاه لم أبصر جمال الوجود
حفظك الله و حماك وبارك لك و فيك وزادك كمالا و بهاءا و جمالا





مجموعة درر من كتب لمولانا الغالى الكريم



السؤال و الذى يجيب عليه مولانا عن الأعمار و الأرزاق

وإذا كانت المقادير تنزل فى ليلة القدر أو ليلة النصف من شعبان فهل الدعاء أو غير الدعاء يرفع هذه الأقدار ؟؟؟



الدعاء و الأقدار

الدعاء و الأعمار و الأرزاق

الدعاء هو حال باطنى فى داخلك ينادى و يستغث من أمر مفزع

تستغيث بالمغيث جل وعلا الدعاء بإنه تعالى جل جلاله سميع عليم

قدير مجيب لا يعجزه شيء وهو القاهر فوق عباده وهو على كل

شيء قدير الدعاء هو سرعة الإحساس بالمسيطر عليك عز و جل

بدون ضحك على النفس يسمع كلامك ويعلمك على الحقيقة و

يستطيع أن يرفع ما أنت فيه

قد تدعو بلسانك أو تدعو بقلبك أو تدعو بدمعك أو بصمتك أو

بصراخك الدعاء راحة ما بعدها راحة وسعادة ما بعدها سعادة

ما علاقة الدعاء برفع البلاء و هل الدعاء يؤثر فى الرزق أو العمر

وارتباط ذلك بالنصف من شعبان

نبدأ بالدعاء العظيم الذى نقله للأمة سيد شباب أهل الجنة أبن السيدة فاطمة البتول البضعة النبوية الشريفة

قال مولانا الحسن بن علي رضى الله عنهما

علمنى رسول الله صل الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم كلمات أقولهن فى الوتر

اللهم اهدني فيمن هديت، و عافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شر ما قضيت، فإنك تقضي ولا يقضى عليك، وإنه لا يذل من واليت، تباركت ربنا وتعاليت

اللهم آمين اللهم آمين اللهم آمين

بلا شك هناك أمور ترد القدر ولها دخل بالأعمار و الأرزاق منها الدعاء و بر الوالدين و صلة الرحم و الطاعة و حب النبي صل الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم

عن ثوبان قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن الرجل ليحرم الرزق بالذنب يصيبه، ولا يرد القدر إلا الدعاء، ولا يزيد في العمر إلا البر.

دعا رسول الله صل الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم لخادمه أنس
بطول العمر

قد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم دعا لأنس بن مالك رضي الله عنه بطول العمر .
فقد روى البخاري في "الأدب المفرد" (653) باب من دعا بطول العمر
عن أنس رضي الله عنه قال : (كان النبي صلى الله عليه وسلم يدخل علينا أهل البيت
فدخل يوما فدعا لنا فقالت أم سليم : خويدمك ألا تدعو له ؟
قال : (اللهم أكثر ماله وولده وأطل حياته واغفر له) .
فدعا لي بثلاث ، فدفنت مائة وثلاثة يعني : من أولاده وأحفاده
وإن ثمرتي لتطعم في السنة مرتين ، وطالت حياتي حتى استحييت من الناس
وأرجو المغفرة)

لو كان العمر محددا فكيف يدعو النبى صلى الله عليه وعلى آله وسلم ولا يجوز أن يزيد أو ينقص و استجاب له الله

وهذا الحديث واضح أن المقصود به طول العمر و ليس البركة في العمر

عن أم قيس انها قالت توفي ابني فجزعت عليه فقلت للذي يغسله لا تغسل ابني بالماء البارد فتقتله فانطلق عكاشة بن محصن إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم [ ص: 356 ] فأخبره بقولها فتبسم ثم قال ما قالت طال عمرها قال فلا أعلم امرأة عمرت ما عمرت

عَنْ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ , قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " مَنْ سَرَّهُ أَنْ يَمُدَّ اللَّهُ فِي عُمُرِهِ , وَيُوَسِّعَ لَهُ رِزْقَهُ , وَيَدْفَعَ عَنْهُ مَيْتَةَ السُّوءِ , فَلْيَتَّقِ اللَّهَ , وَلْيَصِلْ رَحِمَهُ "

قالت السيدة عائشة رضي الله عنها أن النبي صل الله عليه وعلى آله قال لها : إن حسن الخلق، وحسن الجوار، وصلة الرحم، يعمران الديار، ويزدن في الأعمار

قَالَ : ُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : ( مَنْ سَرَّهُ أَنْ يُبْسَطَ لَهُ فِي رِزْقِهِ أَوْ يُنْسَأَ لَهُ فِي أَثَرِهِ فَلْيَصِلْ رَحِمَهُ ) .

دعا سعد بن أبي وقاص -رضي الله عنه أحد العشرة المبشرين بالجنة على رجل ظلمه قال سعدٌ : أَما وَاللهِ لأدْعوَنّ بثَلاثٍ : اللّهمّ إِن كان عبدُكَ هذا كاذباً قامَ رِياءً وَسُمعةً ، فأَطِلْ عمرَهُ ، وَأَطِلْ فَقرَهُ ، وَعَرّضْهُ للفِتَنِ

ودعا سعد بن أبي وقاص فقال يا رب إن لى بنين صغارا فأخر عنى الموت حتي يبلغوا فأخر الموت عنه عشرين سنة

وصل اللهم على من أنزل عليه

قال تعالى ((هُوَ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن طِينٍ ثُمَّ قَضَى أَجَلاً وَأَجَلٌ مُّسَمًّى عِندَهُ ثُمَّ أَنتُمْ تَمْتَرُونَ)) الأنعام

السؤال القادم

س/ قال رسول الله صل الله عليه وعلى آله وسلم وهو الصادق المصدوق قال

: إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوما نطفة ، ثم يكون علقة مثل ذلك ، ثم يكون مضغة مثل ذلك ، ثم يرسل الله إليه الملك ، فينفخ فيه الروح ويؤمر بأربع كلمات : بكتب رزقه وعمله وأجله وشقي أو سعيد

فمعني ذلك أن العمل و الرزق والعمر و الخاتمة معلومة محكوم فيها فكيف يدعو الإنسان أو يتشفع لأمر قد فرغ منه؟؟؟

يتبع

من كتاب
ليلة النصف من شعبان
إعداد و تأليف السيد الشريف
د/ محمود السيد صبيح

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هو زاد وقوت للقلوب و الأروح
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين إبريل 18, 2016 10:27 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 31354
molhma كتب:
صورةهو زاد وقوت للقلوب و الأروح

هو أمان للأنفس الخائفة
هو ظلال للواحة الوارفة
هو جمال الكون فى ناظرى
هو أمل حلو لذيذ لولاه لم أبصر جمال الوجود
حفظك الله و حماك وبارك لك و فيك وزادك كمالا و بهاءا و جمالا





مجموعة درر من كتب لمولانا الغالى الكريم



محمد محمود كتب:
[b][size=150]لا إله إلا أنت سبحانك إني كنتُ من الضالمين
جزاكم الله خيرا سيدي الكريم الشريف والفاضلة الكريمة البركة ملهمة
تسجيل متابعه ......


أخى الكريم الفاضل الأستاذ محمد محمود جزاك الله خيرا كثيرا و شرفنى مروك الكريم و تسعدنى متابعتكم الكريمة أعزكم الله و شرف مقداركم


السؤال القادم

س/ قال رسول الله صل الله عليه وعلى آله وسلم وهو الصادق المصدوق قال

: إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوما نطفة ، ثم يكون علقة مثل ذلك ، ثم يكون مضغة مثل ذلك ، ثم يرسل الله إليه الملك ، فينفخ فيه الروح ويؤمر بأربع كلمات : بكتب رزقه وعمله وأجله وشقي أو سعيد

فمعني ذلك أن العمل و الرزق والعمر و الخاتمة معلومة محكوم فيها فكيف يدعو الإنسان أو يتشفع لأمر قد فرغ منه؟؟؟

يتبع

من كتاب
ليلة النصف من شعبان
إعداد و تأليف السيد الشريف
د/ محمود السيد صبيح

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هو زاد وقوت للقلوب و الأروح
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين إبريل 18, 2016 10:52 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين يوليو 27, 2015 9:27 am
مشاركات: 2105
molhma كتب:
صورةهو زاد وقوت للقلوب و الأروح

هو أمان للأنفس الخائفة
هو ظلال للواحة الوارفة
هو جمال الكون فى ناظرى
هو أمل حلو لذيذ لولاه لم أبصر جمال الوجود
حفظك الله و حماك وبارك لك و فيك وزادك كمالا و بهاءا و جمالا





مجموعة درر من كتب لمولانا الغالى الكريم



السؤال و الذى يجيب عليه مولانا عن الأعمار و الأرزاق

وإذا كانت المقادير تنزل فى ليلة القدر أو ليلة النصف من شعبان فهل الدعاء أو غير الدعاء يرفع هذه الأقدار ؟؟؟



الدعاء و الأقدار

الدعاء و الأعمار و الأرزاق

الدعاء هو حال باطنى فى داخلك ينادى و يستغث من أمر مفزع

تستغيث بالمغيث جل وعلا الدعاء بإنه تعالى جل جلاله سميع عليم

قدير مجيب لا يعجزه شيء وهو القاهر فوق عباده وهو على كل

شيء قدير الدعاء هو سرعة الإحساس بالمسيطر عليك عز و جل

بدون ضحك على النفس يسمع كلامك ويعلمك على الحقيقة و

يستطيع أن يرفع ما أنت فيه

قد تدعو بلسانك أو تدعو بقلبك أو تدعو بدمعك أو بصمتك أو

بصراخك الدعاء راحة ما بعدها راحة وسعادة ما بعدها سعادة

ما علاقة الدعاء برفع البلاء و هل الدعاء يؤثر فى الرزق أو العمر

وارتباط ذلك بالنصف من شعبان

نبدأ بالدعاء العظيم الذى نقله للأمة سيد شباب أهل الجنة أبن السيدة فاطمة البتول البضعة النبوية الشريفة

قال مولانا الحسن بن علي رضى الله عنهما

علمنى رسول الله صل الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم كلمات أقولهن فى الوتر

اللهم اهدني فيمن هديت، و عافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شر ما قضيت، فإنك تقضي ولا يقضى عليك، وإنه لا يذل من واليت، تباركت ربنا وتعاليت

اللهم آمين اللهم آمين اللهم آمين

بلا شك هناك أمور ترد القدر ولها دخل بالأعمار و الأرزاق منها الدعاء و بر الوالدين و صلة الرحم و الطاعة و حب النبي صل الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم

عن ثوبان قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن الرجل ليحرم الرزق بالذنب يصيبه، ولا يرد القدر إلا الدعاء، ولا يزيد في العمر إلا البر.

دعا رسول الله صل الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم لخادمه أنس
بطول العمر

قد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم دعا لأنس بن مالك رضي الله عنه بطول العمر .
فقد روى البخاري في "الأدب المفرد" (653) باب من دعا بطول العمر
عن أنس رضي الله عنه قال : (كان النبي صلى الله عليه وسلم يدخل علينا أهل البيت
فدخل يوما فدعا لنا فقالت أم سليم : خويدمك ألا تدعو له ؟
قال : (اللهم أكثر ماله وولده وأطل حياته واغفر له) .
فدعا لي بثلاث ، فدفنت مائة وثلاثة يعني : من أولاده وأحفاده
وإن ثمرتي لتطعم في السنة مرتين ، وطالت حياتي حتى استحييت من الناس
وأرجو المغفرة)

لو كان العمر محددا فكيف يدعو النبى صلى الله عليه وعلى آله وسلم ولا يجوز أن يزيد أو ينقص و استجاب له الله

وهذا الحديث واضح أن المقصود به طول العمر و ليس البركة في العمر

عن أم قيس انها قالت توفي ابني فجزعت عليه فقلت للذي يغسله لا تغسل ابني بالماء البارد فتقتله فانطلق عكاشة بن محصن إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم [ ص: 356 ] فأخبره بقولها فتبسم ثم قال ما قالت طال عمرها قال فلا أعلم امرأة عمرت ما عمرت

عَنْ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ , قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " مَنْ سَرَّهُ أَنْ يَمُدَّ اللَّهُ فِي عُمُرِهِ , وَيُوَسِّعَ لَهُ رِزْقَهُ , وَيَدْفَعَ عَنْهُ مَيْتَةَ السُّوءِ , فَلْيَتَّقِ اللَّهَ , وَلْيَصِلْ رَحِمَهُ "

قالت السيدة عائشة رضي الله عنها أن النبي صل الله عليه وعلى آله قال لها : إن حسن الخلق، وحسن الجوار، وصلة الرحم، يعمران الديار، ويزدن في الأعمار

قَالَ : ُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : ( مَنْ سَرَّهُ أَنْ يُبْسَطَ لَهُ فِي رِزْقِهِ أَوْ يُنْسَأَ لَهُ فِي أَثَرِهِ فَلْيَصِلْ رَحِمَهُ ) .

دعا سعد بن أبي وقاص -رضي الله عنه أحد العشرة المبشرين بالجنة على رجل ظلمه قال سعدٌ : أَما وَاللهِ لأدْعوَنّ بثَلاثٍ : اللّهمّ إِن كان عبدُكَ هذا كاذباً قامَ رِياءً وَسُمعةً ، فأَطِلْ عمرَهُ ، وَأَطِلْ فَقرَهُ ، وَعَرّضْهُ للفِتَنِ

ودعا سعد بن أبي وقاص فقال يا رب إن لى بنين صغارا فأخر عنى الموت حتي يبلغوا فأخر الموت عنه عشرين سنة

وصل اللهم على من أنزل عليه

قال تعالى ((هُوَ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن طِينٍ ثُمَّ قَضَى أَجَلاً وَأَجَلٌ مُّسَمًّى عِندَهُ ثُمَّ أَنتُمْ تَمْتَرُونَ)) الأنعام

السؤال القادم

س/ قال رسول الله صل الله عليه وعلى آله وسلم وهو الصادق المصدوق قال

: إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوما نطفة ، ثم يكون علقة مثل ذلك ، ثم يكون مضغة مثل ذلك ، ثم يرسل الله إليه الملك ، فينفخ فيه الروح ويؤمر بأربع كلمات : بكتب رزقه وعمله وأجله وشقي أو سعيد

فمعني ذلك أن العمل و الرزق والعمر و الخاتمة معلومة محكوم فيها فكيف يدعو الإنسان أو يتشفع لأمر قد فرغ منه؟؟؟

يتبع

من كتاب
ليلة النصف من شعبان
إعداد و تأليف السيد الشريف
د/ محمود السيد صبيح

_________________
اللهم صل على سيدنا ومولانا محمد عدد من صلى عليه في الأرض وعدد من صلى عليه في السماء وعدد من صلى عليه بين ذلك وعدد صلواتهم وبمثل صلواتهم صلى وسلم وبارك عليه وآله وصحبه ومن صلى عليه وسلم تسليما كثيرا كبيرا


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هو زاد وقوت للقلوب و الأروح
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء إبريل 19, 2016 6:09 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 31354
صورةهو زاد وقوت للقلوب و الأروح

هو أمان للأنفس الخائفة
هو ظلال للواحة الوارفة
هو جمال الكون فى ناظرى
هو أمل حلو لذيذ لولاه لم أبصر جمال الوجود
حفظك الله و حماك وبارك لك و فيك وزادك كمالا و بهاءا و جمالا





مجموعة درر من كتب لمولانا الغالى الكريم



السؤال و الذى يجيب عليه مولانا عن الأعمار و الأرزاق
س/ قال رسول الله صل الله عليه وعلى آله وسلم وهو الصادق المصدوق قال

: إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوما نطفة ، ثم يكون علقة مثل ذلك ، ثم يكون مضغة مثل ذلك ، ثم يرسل الله إليه الملك ، فينفخ فيه الروح ويؤمر بأربع كلمات : بكتب رزقه وعمله وأجله وشقي أو سعيد

فمعني ذلك أن العمل و الرزق والعمر و الخاتمة معلومة محكوم فيها فكيف يدعو الإنسان أو يتشفع لأمر قد فرغ منه؟؟؟


هذا الحديث حق و الاحاديث التى قدمناها حق هذا الملك غير الملائكة الحفظة و المعقبات و رقيب عتيد ثم إن الحديث ليس فيه تحديد للعمر يعني من الممكن أن يكتب أجله و كل ما يختص به كأن يكون فى عمره زيادة كما دعا النبى صلى الله عليه وعلى آله وسلم لسيدنا أنس أو نقص
(وما يعمر من معمر ولا ينقص من عمره إلا في كتاب إن ذلك على الله يسير ) سورة فاطر

فالمكتوب هنا كل ما يتعلق بهذا العبد من قضاء مبرم مثبت و قضاء معلق

القضية هنا أن هناك فرق بين ما في علم الله الازلى القديم و بين ما فى علم الملائكة والصحف التى فى أيديهم والزيادة و النقصان و المحو و الاثبات فيما يخص علوم الملائكة و الصحف التى بأيديهم لذلك بعض أهل الله يقولون يحدث كذا فيكون بإذن الله
و أحيانا لا يحدث ما يقولونه ويتحدثون عنه فيقولون هذا من الممحو لذلك عند أهل الله نوع من الكشف يدعى
"الكشف الأقدس"

وهو الذى لا يخطئ
كانت الملائكة تقول
قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ
ونقدس لك
أي بسبب التسبيح و التحميد و التقديس رأينا ما رأينا فقال الله لهم عز وجل
(قال إني أعلم ما لا تعلمون ) [البقرة: 30]

وقد قال بعضهم هناك أم الكتاب و هناك اللوح المحفوظ و الحفظة تستنسخ من أحدهما فقط و بعض الناس يقولون إن أم الكتاب هو اللوح المحفوظ الأمر عند الله عز و جل المهم إن العبد يلح في الدعاء





السؤال القادم
ما فائدة الدعاء إن لم يكن هناك استجابة؟؟؟



يتبع

من كتاب
ليلة النصف من شعبان
إعداد و تأليف السيد الشريف
د/ محمود السيد صبيح

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هو زاد وقوت للقلوب و الأروح
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء إبريل 19, 2016 11:52 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين يوليو 27, 2015 9:27 am
مشاركات: 2105
molhma كتب:
صورةهو زاد وقوت للقلوب و الأروح

هو أمان للأنفس الخائفة
هو ظلال للواحة الوارفة
هو جمال الكون فى ناظرى
هو أمل حلو لذيذ لولاه لم أبصر جمال الوجود
حفظك الله و حماك وبارك لك و فيك وزادك كمالا و بهاءا و جمالا





مجموعة درر من كتب لمولانا الغالى الكريم



السؤال و الذى يجيب عليه مولانا عن الأعمار و الأرزاق
س/ قال رسول الله صل الله عليه وعلى آله وسلم وهو الصادق المصدوق قال

: إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوما نطفة ، ثم يكون علقة مثل ذلك ، ثم يكون مضغة مثل ذلك ، ثم يرسل الله إليه الملك ، فينفخ فيه الروح ويؤمر بأربع كلمات : بكتب رزقه وعمله وأجله وشقي أو سعيد

فمعني ذلك أن العمل و الرزق والعمر و الخاتمة معلومة محكوم فيها فكيف يدعو الإنسان أو يتشفع لأمر قد فرغ منه؟؟؟


هذا الحديث حق و الاحاديث التى قدمناها حق هذا الملك غير الملائكة الحفظة و المعقبات و رقيب عتيد ثم إن الحديث ليس فيه تحديد للعمر يعني من الممكن أن يكتب أجله و كل ما يختص به كأن يكون فى عمره زيادة كما دعا النبى صلى الله عليه وعلى آله وسلم لسيدنا أنس أو نقص
(وما يعمر من معمر ولا ينقص من عمره إلا في كتاب إن ذلك على الله يسير ) سورة فاطر

فالمكتوب هنا كل ما يتعلق بهذا العبد من قضاء مبرم مثبت و قضاء معلق

القضية هنا أن هناك فرق بين ما في علم الله الازلى القديم و بين ما فى علم الملائكة والصحف التى فى أيديهم والزيادة و النقصان و المحو و الاثبات فيما يخص علوم الملائكة و الصحف التى بأيديهم لذلك بعض أهل الله يقولون يحدث كذا فيكون بإذن الله
و أحيانا لا يحدث ما يقولونه ويتحدثون عنه فيقولون هذا من الممحو لذلك عند أهل الله نوع من الكشف يدعى
"الكشف الأقدس"

وهو الذى لا يخطئ
كانت الملائكة تقول
قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ
ونقدس لك
أي بسبب التسبيح و التحميد و التقديس رأينا ما رأينا فقال الله لهم عز وجل
(قال إني أعلم ما لا تعلمون ) [البقرة: 30]

وقد قال بعضهم هناك أم الكتاب و هناك اللوح المحفوظ و الحفظة تستنسخ من أحدهما فقط و بعض الناس يقولون إن أم الكتاب هو اللوح المحفوظ الأمر عند الله عز و جل المهم إن العبد يلح في الدعاء





السؤال القادم
ما فائدة الدعاء إن لم يكن هناك استجابة؟؟؟



يتبع

من كتاب
ليلة النصف من شعبان
إعداد و تأليف السيد الشريف
د/ محمود السيد صبيح

_________________
اللهم صل على سيدنا ومولانا محمد عدد من صلى عليه في الأرض وعدد من صلى عليه في السماء وعدد من صلى عليه بين ذلك وعدد صلواتهم وبمثل صلواتهم صلى وسلم وبارك عليه وآله وصحبه ومن صلى عليه وسلم تسليما كثيرا كبيرا


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هو زاد القلوب وقوت الأرواح
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس إبريل 21, 2016 12:44 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 31354
صورةهو زاد القلوب وقوت الأروح

هو أمان للأنفس الخائفة
هو ظلال للواحة الوارفة
هو جمال الكون فى ناظرى
هو أمل حلو جميل لولاه لم أبصر جمال الوجود
حفظك الله و حماك وبارك لك و فيك وزادك كمالا و بهاءا و جمالا





مجموعة درر من كتب لمولانا الغالى الكريم



السؤال و الذى يجيب عليه مولانا عن

ما فائدة الدعاء إن لم يكن هناك استجابة؟؟؟


كله بأمر الله و كله بقدر الله كما يقول العوام
ألا تدعو بدعاء الاستخارة

عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ - رضى الله عنهما - قَالَ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - يُعَلِّمُنَا الاِسْتِخَارَةَ فِى الأُمُورِ كَمَا يُعَلِّمُنَا السُّورَةَ مِنَ الْقُرْآنِ يَقُولُ « إِذَا هَمَّ أَحَدُكُمْ بِالأَمْرِ فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِنْ غَيْرِ الْفَرِيضَةِ ثُمَّ لِيَقُلِ اللَّهُمَّ إِنِّى أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ ، وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ ، فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلاَ أَقْدِرُ وَتَعْلَمُ وَلاَ أَعْلَمُ وَأَنْتَ عَلاَّمُ الْغُيُوبِ ، اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ خَيْرٌ لِى فِى دِينِى وَمَعَاشِى وَعَاقِبَةِ أَمْرِى - أَوْ قَالَ عَاجِلِ أَمْرِى وَآجِلِهِ - فَاقْدُرْهُ لِى وَيَسِّرْهُ لِى ثُمَّ بَارِكْ لِى فِيهِ ، وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ شَرٌّ لِى فِى دِينِى وَمَعَاشِى وَعَاقِبَةِ أَمْرِى - أَوْ قَالَ فِى عَاجِلِ أَمْرِى وَآجِلِهِ - فَاصْرِفْهُ عَنِّى وَاصْرِفْنِى عَنْهُ ، وَاقْدُرْ لِى الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ أَرْضِنِى به - قَالَ - وَيُسَمِّى حَاجَتَهُ » .البخاري

لا يصرف عنا سيئ الأمور إلا الله و هذا الحديث فيه من الأسرار
الكثير و فيه التقدير و التيسير و التبريك و لعل هذا يشير إلى أن الزيادة في الأرزاق و الأعمار حقيقة ليست معنوية من باب البركة
وما قدمناه من أحاديث يدل على ذلك
ونهديك حديث أبى سعد الخدري رضي الله عنه

عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال { ما من مسلم يدعو بدعوة ليس فيها إثم ولا قطيعة رحم إلا أعطاه [ ص: 509 ]الله بها إحدى ثلاث : إما أن تعجل له دعوته ، وإما أن يدخرها له في الآخرة ، وإما أن يصرف عنه من السوء مثلها . قالوا إذن نكثر . قال الله أكثر }





السؤال القادم



ورد عن بعض السلف أن رجلا قال لسعيد بن عبد العزيز أطال الله بقائك فغضب و قال
بل عجل الله بى إلى رحمته و قال عبد الله بن أحمد بن حنبل قال
رأيت أبى إذا دعى له بالبقاء يكرهه ويقول هذا شيء قد فرغ منه !!!

أو س/ قال الإمام النووي
قال المتولي وغيره التحية بالطلبقة وهي أطال الله بقاءك باطلة لا أصل لها، وقد نص جماعة من السلف على كراهة أطال الله بقاءك وقال بعضهم هي تحية الزنادقة فما رأيكم ؟؟؟


يتبع

من كتاب
ليلة النصف من شعبان
إعداد و تأليف السيد الشريف
د/ محمود السيد صبيح

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هو زاد القلوب وقوت الأرواح
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة إبريل 22, 2016 7:08 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 31354
صورةهو زاد القلوب وقوت الأروح

هو أمان للأنفس الخائفة
هو ظلال للواحة الوارفة
هو جمال الكون فى ناظرى
هو أمل حلو جميل لولاه لم أبصر جمال الوجود
حفظك الله و حماك وبارك لك و فيك وزادك كمالا و بهاءا و جمالا





مجموعة درر من كتب لمولانا الغالى الكريم

السؤال و الذى يجيب عليه مولانا عن




ورد عن بعض السلف أن رجلا قال لسعيد بن عبد العزيز أطال الله بقائك فغضب و قال
بل عجل الله بى إلى رحمته و قال عبد الله بن أحمد بن حنبل قال
رأيت أبى إذا دعى له بالبقاء يكرهه ويقول هذا شيء قد فرغ منه !!!




غضب هذا الصالح ليس من انكاره جواز طول العمر ولكن هو يريد التعجيل إلي رحمة الله اشتياقا واما أثر الإمام أحمد فلا أدرى صحته وإن صح فما قدمناه من قول رسول الله صل الله عليه وعلى آله وسلم وأصحابه فيه الكفاية والأمر على الحقيقة سواء العمر أو الرزق أو البلاء أو الخير أو الشر أو العجز أو القوة قد فرغ منه فى (علم الله الأزلي)


السؤال و الذى يجيب عليه مولانا عن


س/ قال الإمام النووي
قال المتولي وغيره التحية بالطلبقة وهي أطال الله بقاءك باطلة لا أصل لها، وقد نص جماعة من السلف على كراهة أطال الله بقاءك وقال بعضهم هي تحية الزنادقة فما رأيكم ؟؟؟


نقول كما قال الشرواني توضيحا لكلام الإمام النووي وأما التحية بالطلبقة وهى أطال الله بقاءك فقيل بكراهتها والأوجه أن يقال كما قال الأذرعى إنه إن كان من أهل الدين أو العلم أو من ولاة العدل فالدعاء بذلك قربة وإلا فمكروه


السؤال القادم



س/ ورد عَنْ أَبِي الدَّرْدَاءِ ، قَالَ : ذَكَرُوا عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الأَرْحَامَ ، فَقُلْنَا : مَنْ وَصَلَ رَحِمَهُ أُنْسِئَ فِي أَجَلِهِ ، فَقَالَ : " إِنَّهُ لَيْسَ يُزَادُ فِي عُمُرِهِ ، قَالَ اللَّهُ تَعَالَى : فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلا يَسْتَقْدِمُونَ سورة الأعراف آية 34 ، وَلَكِنَّهُ الرَّجُلُ تَكُونُ لَهُ الذُّرِّيَّةُ الصَّالِحَةُ ، فَيَدْعُونَ لَهُ مِنْ بَعْدِهِ ، فَيَبْلُغُهُ ذَلِكَ ، فَذَاكَ الَّذِي يُنْسَأُ فِي أَجَلِهِ:؟

س/ من هم أنواع المحرومين في ليلة النصف من شعبان؟؟؟







يتبع

من كتاب
ليلة النصف من شعبان
إعداد و تأليف السيد الشريف
د/ محمود السيد صبيح

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هو زاد القلوب وقوت الأرواح
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد إبريل 24, 2016 6:08 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 31354
صورةهو زاد القلوب وقوت الأرواح

هو أمان للأنفس الخائفة
هو ظلال للواحة الوارفة
هو جمال الكون فى ناظرى
هو أمل حلو جميل لولاه لم أبصر جمال الوجود
حفظك الله و حماك وبارك لك و فيك وزادك كمالا و بهاءا و جمالا





مجموعة درر من كتب لمولانا الغالى الكريم


س/ ورد عَنْ أَبِي الدَّرْدَاءِ ، قَالَ : ذَكَرُوا عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الأَرْحَامَ ، فَقُلْنَا : مَنْ وَصَلَ رَحِمَهُ أُنْسِئَ فِي أَجَلِهِ ، فَقَالَ : " إِنَّهُ لَيْسَ يُزَادُ فِي عُمُرِهِ ، قَالَ اللَّهُ تَعَالَى : فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلا يَسْتَقْدِمُونَ سورة الأعراف آية 34 ، وَلَكِنَّهُ الرَّجُلُ تَكُونُ لَهُ الذُّرِّيَّةُ الصَّالِحَةُ ، فَيَدْعُونَ لَهُ مِنْ بَعْدِهِ ، فَيَبْلُغُهُ ذَلِكَ ، فَذَاكَ الَّذِي يُنْسَأُ فِي أَجَلِهِ:؟

ما قدمناه من أحاديث يكفى فى هذا الباب و الحديث السابق ضعيف رواه الطبرانى فى الأوسط(15/1)قال الهيثمي فى مجمع الزوائد (١53/8) رواه الطبراني فى الصغير الأوسط وليس في إسناده متروك ولكنهم ضعفوا(يقصد عدة رواه لا راوى واحد في السند) يعنى ضعيف جدا و قد ضعف الحافظ ابن حجر إسناده فى فتح البارى(416/10)

وقد ورد حديث أخر ضعيف عن أبي سعيد قال
قال رسول الله صل الله عليه وعلى آله وسلم إن الرزق لا تنقصه المعصية ، ولا تزيده الحسنة ، وترك الدعاء معصية
فهو حديث ضعيف

س/ من هم أنواع المحرومين في ليلة النصف من شعبان؟؟؟

فى معظم الروايات المحرومون فى هذه الليلة هم
*المشرك
*المشاحن
وفى روايات أخرى استثنى من المغفرة
*أهل الحقد حتى يدعوه
*قاتل نفس
*زانية تسعى بفرجها
*مدمن خمر
*عاق والديه
*قاطع طريق


السؤال القادم الذى يجيب عليه مولانا الفاضل


ولعل كل سنة من السنين التى أتت على النبى صل الله عليه وعلى آله منذ السنة الثانية من الهجرة في كل سنة يستثنى الله المشرك ثم أحد هؤلاء الأصناف السابقة وكل صحابي حدث بما سمع

س/إذا كانت شفاعة حضرة النبى صل الله عليه وعلى آله وسلم تشمل أهل الكبائر فما وجه تخصيص المشاحن أنه لا ينظر الله إليه كما فى الحديث؟وكذلك الزانية؟؟

سؤال أخر

ما الفرق بين النزول فى هذه الليلة ونزول الله فى الثلث الأخير من الليل في كل ليلة؟؟؟



يتبع

من كتاب
ليلة النصف من شعبان
إعداد و تأليف السيد الشريف
د/ محمود السيد صبيح

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هو زاد وقوت للقلوب و الأروح
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء إبريل 27, 2016 10:17 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 31354
صورةهو زاد وقوت للقلوب و الأروح

هو أمان للأنفس الخائفة
هو ظلال للواحة الوارفة
هو جمال الكون فى ناظرى
هو أمل حلو لذيذ لولاه لم أبصر جمال الوجود
حفظك الله و حماك وبارك لك و فيك وزادك كمالا و بهاءا و جمالا





مجموعة درر من كتب لمولانا الغالى الكريم


السؤال الذى يجيب عليه مولانا الفاضل

س/إذا كانت شفاعة حضرة النبى صل الله عليه وعلى آله وسلم تشمل أهل الكبائر فما وجه تخصيص المشاحن أنه لا ينظر الله إليه كما فى الحديث؟وكذلك الزانية؟؟



وجه الشفاعة أن الله يغفر للكل ولكن لا يريد فى هذه الليلة أن يغفر المشاحن......لم؟

لأن هذه الليلة ليلة مسامحة سامحك وغفر لك دون أن تطلب هو جل وعلا يحب السماح والمشاحن ليس عنده سماح حكمه هنا حكم البخيل الذي يبخل على النبي صل الله عليه وعلى آله بالصلاة عليه صلى الله عليه وعلى آله

أما الزانية فالمقصود بها التى تسعى بفرجها فى هذه الليلة بالذات

روى الإمام البخارى(1206/3)عن أبى هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صل الله عليه وعلى آله قال

غفر لامرأة مومسة مرت بكلب على رأس ركي يلهث قال كاد يقتله العطش فنـزعت خفها فأوثقته بخمارها فنـزعت له من الماء فغفر لها بذلك

فالمقصود منها أن فى هذا العام حجبت نساء معينة لعلة معينة وفى السنين التى تلت ذلك كان المحجوبون أصناف أخر فاطلع النبى صلى الله عليه وسلم فوجد أن الله غفر للكل إلا لفلان وفلان وفلان فكان أن الله يغفر لجميع خلقه إلا مشرك أو مافعله فلان وفلان وفلان والله أعلم بمراده


سؤال أخر

ما الفرق بين النزول فى هذه الليلة ونزول الله فى الثلث الأخير من الليل في كل ليلة؟؟؟


ينزل ربنا كل يوم فى الثلث الأخير من الليل فينادى هل من تائب هل من مستغفر فيوفق لذلك أصحاب قيام الليل

أما ليلة النصف من شعبان فمن أول الليلة يكون النزول كما إن معظم الروايات تثبت أن الله يغفر دون ان تطلب منه..فما بالك لو طلبت منه!!

لذا تجد أن من أصناف المحرومين المشاحن والحاقد
وقال العلماء إن المشاحن هم أصحاب العداوة وخاصة لأصحاب رسول الله صل الله عليه وعلى آله فما بالكم بمن يعادى النبى صل الله عليه وعلى آله وهو لا يدرى ويقول أن التوسل به صل الله عليه وعلى آله حرام وهو ----أي النبى صل الله عليه وعلى آله-----مثله مثلك ومن يريد فصل قبره عن مسجده ولا يلتفت إلى أن هذا قبره وهذا مسجده الإثنان له ومن يقول أن النبى صل الله عليه وعلى آله مات لا يعلم شيئا........إلى آخر هذه التجنيات على رسول الله صل الله عليه وعلى آله!!




السؤال القادم




س/هل هناك أذكار تقال في ليلة النصف من شعبان؟؟؟

سؤال أخر

س/الدعاء الوارد عن بعض الصحابة" اللهم إن كنت كتبتنى......."
ويدعو به بعض المتصوفة هل من الممكن أن يتخذ وردا في هذه الليلة؟؟؟ .....وخاصة مع اعتراض كثير من الناس عليه؟؟؟




يتبع

من كتاب
ليلة النصف من شعبان
إعداد و تأليف السيد الشريف
د/ محمود السيد صبيح

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هو زاد القلوب وقوت الأرواح
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس إبريل 28, 2016 6:49 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 31354
molhma كتب:
صورةهو زاد وقوت للقلوب و الأروح

هو أمان للأنفس الخائفة
هو ظلال للواحة الوارفة
هو جمال الكون فى ناظرى
هو أمل حلو لذيذ لولاه لم أبصر جمال الوجود
حفظك الله و حماك وبارك لك و فيك وزادك كمالا و بهاءا و جمالا





مجموعة درر من كتب لمولانا الغالى الكريم


السؤال الذى يجيب عليه مولانا الفاضل

س/إذا كانت شفاعة حضرة النبى صل الله عليه وعلى آله وسلم تشمل أهل الكبائر فما وجه تخصيص المشاحن أنه لا ينظر الله إليه كما فى الحديث؟وكذلك الزانية؟؟



وجه الشفاعة أن الله يغفر للكل ولكن لا يريد فى هذه الليلة أن يغفر المشاحن......لم؟

لأن هذه الليلة ليلة مسامحة سامحك وغفر لك دون أن تطلب هو جل وعلا يحب السماح والمشاحن ليس عنده سماح حكمه هنا حكم البخيل الذي يبخل على النبي صل الله عليه وعلى آله بالصلاة عليه صلى الله عليه وعلى آله

أما الزانية فالمقصود بها التى تسعى بفرجها فى هذه الليلة بالذات

روى الإمام البخارى(1206/3)عن أبى هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صل الله عليه وعلى آله قال

غفر لامرأة مومسة مرت بكلب على رأس ركي يلهث قال كاد يقتله العطش فنـزعت خفها فأوثقته بخمارها فنـزعت له من الماء فغفر لها بذلك

فالمقصود منها أن فى هذا العام حجبت نساء معينة لعلة معينة وفى السنين التى تلت ذلك كان المحجوبون أصناف أخر فاطلع النبى صلى الله عليه وسلم فوجد أن الله غفر للكل إلا لفلان وفلان وفلان فكان أن الله يغفر لجميع خلقه إلا مشرك أو مافعله فلان وفلان وفلان والله أعلم بمراده


سؤال أخر

ما الفرق بين النزول فى هذه الليلة ونزول الله فى الثلث الأخير من الليل في كل ليلة؟؟؟


ينزل ربنا كل يوم فى الثلث الأخير من الليل فينادى هل من تائب هل من مستغفر فيوفق لذلك أصحاب قيام الليل

أما ليلة النصف من شعبان فمن أول الليلة يكون النزول كما إن معظم الروايات تثبت أن الله يغفر دون ان تطلب منه..فما بالك لو طلبت منه!!

لذا تجد أن من أصناف المحرومين المشاحن والحاقد
وقال العلماء إن المشاحن هم أصحاب العداوة وخاصة لأصحاب رسول الله صل الله عليه وعلى آله فما بالكم بمن يعادى النبى صل الله عليه وعلى آله وهو لا يدرى ويقول أن التوسل به صل الله عليه وعلى آله حرام وهو ----أي النبى صل الله عليه وعلى آله-----مثله مثلك ومن يريد فصل قبره عن مسجده ولا يلتفت إلى أن هذا قبره وهذا مسجده الإثنان له ومن يقول أن النبى صل الله عليه وعلى آله مات لا يعلم شيئا........إلى آخر هذه التجنيات على رسول الله صل الله عليه وعلى آله!!




السؤال القادم




س/هل هناك أذكار تقال في ليلة النصف من شعبان؟؟؟

سؤال أخر

س/الدعاء الوارد عن بعض الصحابة" اللهم إن كنت كتبتنى......."
ويدعو به بعض المتصوفة هل من الممكن أن يتخذ وردا في هذه الليلة؟؟؟ .....وخاصة مع اعتراض كثير من الناس عليه؟؟؟




يتبع

من كتاب
ليلة النصف من شعبان
إعداد و تأليف السيد الشريف
د/ محمود السيد صبيح

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هو زاد القلوب وقوت الأرواح
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت إبريل 30, 2016 7:21 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 31354
صورةهو زاد وقوت للقلوب و الأروح

هو أمان للأنفس الخائفة
هو ظلال للواحة الوارفة
هو جمال الكون فى ناظرى
هو أمل حلو لذيذ لولاه لم أبصر جمال الوجود
حفظك الله و حماك وبارك لك و فيك وزادك كمالا و بهاءا و جمالا





مجموعة درر من كتب لمولانا الغالى الكريم


السؤال الذى يجيب عليه مولانا الفاضل


س/هل هناك أذكار تقال في ليلة النصف من شعبان؟؟؟
صورة


سؤال أخر

س/الدعاء الوارد عن بعض الصحابة" اللهم إن كنت كتبتنى......."
ويدعو به بعض المتصوفة هل من الممكن أن يتخذ وردا في هذه الليلة؟؟؟ .....وخاصة مع اعتراض كثير من الناس عليه؟؟؟
صورة
صورة
صورة
صورة
صورة
صورة
صورة

السؤال القادم

صورة


صورة

صورة

يتبع

من كتاب
ليلة النصف من شعبان
إعداد و تأليف السيد الشريف
د/ محمود السيد صبيح

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هو زاد وقوت للقلوب و الأروح
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مايو 03, 2016 6:28 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 31354
صورة هو زاد القلوب وقوت الأرواح

هو أمان للأنفس الخائفة
هو ظلال للواحة الوارفة
هو جمال الكون فى ناظرى
هو أمل حلو جميل لولاه لم أبصر جمال الوجود
حفظك الله و حماك وبارك لك و فيك وزادك كمالا و بهاءا و جمالا





مجموعة درر من كتب لمولانا الغالى الكريم


السؤال الذى يجيب عليه مولانا الفاضل

صورة

صورة

صورة

صورة






السؤال القادم

صورة


سؤال أخر

صورة


يتبع

من كتاب
ليلة النصف من شعبان
إعداد و تأليف السيد الشريف
د/ محمود السيد صبيح

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هو زاد القلوب وقوت الأرواح
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء مايو 04, 2016 7:01 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 31354
صورة هو زاد القلوب وقوت الأرواح

هو أمان للأنفس الخائفة
هو ظلال للواحة الوارفة
هو جمال الكون فى ناظرى
هو أمل حلو جميل لولاه لم أبصر جمال الوجود
حفظك الله و حماك وبارك لك و فيك وزادك كمالا و بهاءا و جمالا





مجموعة درر من كتب لمولانا الغالى الكريم


السؤال الذى يجيب عليه مولانا الفاضل

صورة
صورة


صورة
صورة


السؤال القادم

صورة


سؤال أخر

صورة

يتبع

من كتاب
ليلة النصف من شعبان
إعداد و تأليف السيد الشريف
د/ محمود السيد صبيح

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 27 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 3 زائر/زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط