موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 38 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3  التالي
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: أقدام العـــــــــــــاشقين 1
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء سبتمبر 03, 2008 11:38 pm 
غير متصل

اشترك في: الجمعة أكتوبر 26, 2007 12:20 am
مشاركات: 141
مكان: مصر
http://www.4shared.com/get/45989264/bf4 ... 890C5.dc61


[align=center] [font=Tahoma] إن الغرام هو الحياة فمت به صبا فحقك أن تموت وتعذرا

زدنى بفرط الحب فيك تحيرا .......وإرحم حشا بلظى هواك تسعرا
وإذا سألتك أن أراك حقيقة ..........فإسمح ولا تجعل جوابى لن ترى
يا قلب أنت وعدتنى فى حبهم .....صبرا فحاذر أن تضيق وتضجرا
إن الغرام هو الحياة فمت به ......صبا فحقك أن تموت وتـــــــعذرا
قل للذين تقدموا قبلى ومن ........و بعدى ومن أضحى لأشجانى يرى

زدنى ....زدنى .....زدنى

وقل ربى زدنى علما ...الشيىء الوحيد الذى أمر الحبيب أن يطلب منه وفيه الاستزادة..... العلم .....العلم يستوجب زيادة فى المعرفة .....وحين تعرف أكثر تستغرق أكثر فى دروب المحبوب اما سلبا أو ايجابا....
هذا المحبوب الذى تهرع فى دروب ميادينه اذا كان الكبرياء رداءه ....العظمة ازاره....له كل ما له من أسماءحسنى ...ما تعرف منهانقطة فى بحر ما لاتعرف .....يعنى تعلم أكثر....تعرف أكثر ....تتحير أكثرتستهلك فى أمواج الأنوار ....تستهلك فى سحابات التيه و ربما يقال لك :تالله انك لفى ضلالك القديم .....أى ضلال لا تذكر ....وقت الطلة ..وقت أن كشف عن ساق ودعيت للسجود ....هل تذكر ...أنا أذكر اللقاء وقتها ذابت الأشياء فى.... فنيت.....محيت.....لكنه أبقانى هزنى بقوة جلال ألست بربكم .....لم أقوى على مواجهة السبحات....هزنى ...أشهدنى ...أنطقنى..( بلى)...وتجمعت منى ....ماذا.... لا أعلم غير انى حشرت فى خضم الذرات فى صلب الأب الأكبر .....ومر ت الأزمان وتعددت الأوطان ....وأخذت أتقلب فى أصلاب وأرحام... أتوه فى أحداث وأشخاص .....وفجأة تبرق لحظة صحو ...تذكر ...انتظار ...بحث ...ترقب ....أسأل ...وأحيانا بدون إدراك الوعى تدمع العين ويحزن القلب
ويشتاق الشغاف .....فيقال لى ....تالله إنك لفى ضلالك القديم .....أبكى أشتاق ...متى اللقاء ...متى وصل قطع على وصل ....الوقت الزمن الوطن ....آن ذاك ...لا زمن ...لا وطن....فقط ميثاق ....أظل أتوجه أقلب وجهى ..ولكن يقال لى صبرا إلى
متى هذا الضلال .....أجرى ......ألهث ....فجأة يقال ...ألم يجدك ضالا فهدى ....واستغرقنى البحث الحب الحنين إلى وقت اللقاء إغرق نفسى فى جمع الضالين أمثالى ...أعنى المحبين المستغرقين فى جمال المحبوب ...المستهلكين فى جلاله ....ولكن لاجدوى فالكل باحث منتظر مترقب .....البعض يبكى ...يشدو ....يتأوه....تضيق به الدنيا يتوسل ...أحب لقائك فأحب لقائى .....رأيتهم يهربون إلى المقابر ...خلوات مع أرواح يرونها أقرب .....تمر بهم السنون والأزمان فى الجبال فى طى عباءة الفقراء....يكتبون بأرواحهم حكايات محبتهم يرى فيها من بعدهم دروب الأنس ....يشتاقون يطلبون الرؤية لا يهمهم الصعق ..وكأنهم الجبال ...ينتظرون فلما تجلى ربه للجبل.....يرددون وإذا سألتك أن أراك حقيقة ...فإسمح ولا تجعل جوابى لن ترى.....وهكذا أشتاق وأتحسس أقدام المحبين..... أحلم أن أتنفس فيها ...أمسح وجهى فى أقدام استهلكت من قيام فى خدمة من أحب وأشتاق ...لهذا تجد عشق للنعل ...وصف للنعل ...مدد فى مثال النعل ....فما بالك بقدم إنتعلت النعل ....تذكر قدم حبيبى ربما أحدثك يوما عن قدمه عن عشاق هاموافى نعله ....لهذا كنت أهيم حين أسمع قول هذا الذى قال له إإذن لى أن أسجد لك....ألذ شيء هو أن تذوق لذة السجود لمن تحب ....لماذا...... تسجد....تفنى لا يبقى منك لك شيء تتخلل ممن تحب الجسد والروح تصبح محمولا فى جوف النون يتجول بك فى أغوار الحبيب ولكن تذكر و أنت فى هذا الإبحارأن تكون من المسبحين حتى لاتلبث فى بطن الحبيب إلى يوم يبعثون ...لماذا ...حتى لا تحرم من التمسح والإستمتاع والشم لظاهر الحبيب ....فإن للحبيب ظاهر وبطن وحد ومطلع ....فإرتع فى رياض جهاته الأربع التى تحوى جمع الجهات ...فغدوت معروفا وكنت منكرا...فإدر لحاظك فى محاسن وجهه.....مهلالن تقوى على أن تدر لحاظك فيه ....نبدأ بالقدم التى هى منتهى نفخ الروح ...بها كمال تمكن سكن الروح فى الجسد .....بالقدم تطوى المقامات
وتقرب المسافات ....أشتاق أن ألثم بكلى أقدامك ......أشمها أقبلها أستنشق فيها عبق قف بالباب لا ليفتح لك الباب ...قف بالباب
مهما طال الوقوف فإنك بأعيننا.....هيا إإذن لى ان أتمسح فى أقدامك .....وذدنى بفرط الحب فيك تحيرا ...بكشف جمالا ...ثم زدنى بفرط الحب فيك تفننا حتى يصبح حبى لك فنى صنعتى أجتهد فى صياغته أسقى منه كل من إشتاق لك أكون من مددك ..أكون فى كون بى يسمع بى يبصر تذكركم بالله رؤيته ......أكون صفة .....أتخلق ...أتحقق ....بــــــــــــــــــــــــــــ:

عنى خذوا وبى أقتدوا ولى إسمعوا.......وتحدثوا بصبابتى بين الورى
ولقد خلوت مع الحـــــــبيب وبيننا.........سر أرق من النسيم إذا سرى
و أبـــــــــــاح طرفى نظرة أملتــها.........فغدوت معروفا وكنت منكرا
فدهشت بين جماله وجلالــــــــــه ........وغدا لسان الحال عنى مخبرا
فأدر لحاظك فى محاسن وجهه..........تلقى الحســــــــــــن فيه مصورا
لو أن كل الحسن يكمل صورة .........ورآه كــــــــــــان مهللا ومكبرا
[/font][/align]

_________________
من كان عنده فضل علم فليجد به على من لا علم له


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس سبتمبر 04, 2008 12:39 am 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 21109

وهل للعاشقين أقدام؟؟؟



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: أقدام العـــــــــــــاشقين ...2
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد سبتمبر 07, 2008 2:24 am 
غير متصل

اشترك في: الجمعة أكتوبر 26, 2007 12:20 am
مشاركات: 141
مكان: مصر
[align=center][font=Tahoma]

هكذا كلام سلطان العاشقين صاحب أشهر قدم فى العشق .....كان يسير يقطع مسافات ومراحل دون مهل
إن كان منزلتى فى الحب عندكم ......ما قد رأيت فقد ضيعت أحلامى
أمنية ظفرت روحى بها زمنا.......واليوم أحسبها أضغاث أحلام
هذا مأمول قدم العشق ليس جنة أو نارا وإنمايقول : أروم وقد طال المدى منك نظرة ...الهدف هو التنعم بأنه تحت النظر ....ولهذا جاء أمر على الإباحة لمن عشق...يا رسول الله إنظرنا.....على الرغم من أن المحب لا يهدأ إلابنظرة تكون منه لمحبوبه هى الرى والقوت...ونظرة من محبوبه هى تمام الرى والقوت ....النظر وأنت واقف ثم يأخذ بك جذب النظرة فتسير بقدم العشق حيث من تهوى...بقدم سريع ...بقدم أسرع ....فللعاشقين أقدام .....للجسد ....للروح ...للفكر ....أقدام فوق اليابس فوق الماء ...وللعاشقين أقدام فى الهواء يخطون بها ربما فى المعاريج ....أو حتى فى الإسراءات.......وقدم العاشقين لها ثبات بل ودرجات فى هذا الثبات....وقيل له طأها يا رجل ....فلتطأ الأرض بقدمك حتى لاتشقى أرض حرمت من وطأة قدمك .....فللعاشقين أقدام ولهذا جعلت الأرض مسجدا وترابها طهورا...أسجد على سبع منتهاها القدم....
وللعاشقين أقدام فى الخيال....سجد لك سوادى وخيالى ....بقدم خيال العاشقين تأخذهم أقدامهم حيث المعشوق ربما يسيح يبحث ...يمر على الديار ديار ليلى يقبل ذا الجدار وذا الجدار فما حب الديار ملكن قلبه ولكن حب من سكن الديار
القدم جزء من الكيان ..هى محل القيام ....وهو مقام أحسن تقويم به كمال جمال خلق الإنسان الذى خلق على صورته.....ومن ذاق عرف كيف أن قدم العشق تعلو بك حيث مالا عين رأت ولا أذن سمعت
إن لهم أقدام يغوصون بها تخوم الأرض ....أوتادا تحفظ بهم الأرض من خلل الدوران
هل للعاشقين أقدام........لهم أقدام يقطعون بها فيافى المقامات........يسيرون بها فوق الماء يصنعون طريقا فى البحر يبسا يسير عليه تابعيهم
وفى الهواء لهم أقدام مابين الملكوت حيث يكسون الريش ليصبح العاشق أرضيا سماويا..... و العاشق أول بحثه عن الوجه يسعى بالقدم ....يقف قياما ...منتظرا ...متمتعا ....مستجمعا
ومقام أقدام العاشقين هل من مزيد .......ولهذا كان يوم المزيد يختص به.....من لا تكفيهم الجنان ولا كؤوس الولدان ....بل النظرة التى تنفذ فيما تحت العظم واللحم فتعيد ترتيب الذرات إلى زمن الميثاق...ميقات الحضرة والشهود
وتأتى القدم وقت السجود ليطوى ظاهرها و يظهر باطنها ليجتلى وتصب فى قالب النور لتضىء وتلمع فى عين الرؤية........فلو كوشفت بقدم عاشق لرأيت فيها نور الشجرة لتركت أهلك قائلا:إنى آنست نارا لعلى آتيكم منها بقبس......أو أجد على القدم هدى
وتذهب حيث أقدام العاشقين فتسمع النداء يجعلك تهوى إليه ...تشمه ....تتحسسه ....تقبله .....تحتضنه.....ربما تغسله بدموع العشق التى تحدث :

أنا ما حيلتى والعجز غاية قوتى....وأمرى جميعا تحت حكم المشيئة

فهل للعاشقين أقدام......ماأجملها ....وما أشهى أن تجلس تحت الأقدام ....تغمض العينين...تذهب حيث الغيوب فتذوق رشح يوم المزيد ....

فهل تأذن لى ام تخشى من طلب المزيد


[/font][/align]

_________________
من كان عنده فضل علم فليجد به على من لا علم له


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد سبتمبر 07, 2008 9:43 am 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء نوفمبر 27, 2007 5:04 pm
مشاركات: 147
مكان: الجزائر
كلام لطيف بارك الله فيك وبك

_________________
جذبتني بحسن ضوء وجهها سقتني كأسها من عاتق الخمر
غيبتني عني بسر التجلي لكعبة الحق فاسجد وكبري


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد سبتمبر 07, 2008 11:31 am 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 21109


ببساطة هناك عاشق وهناك معشوق

كا " التروس"

ترسان

إذا تحرك الترس الأساسى ( المعشوق)

تحرك لتعشقه الترس الآخر ( العاشق)

فأصبحت حركاته وسكونه حسب المعشوق

كيف يسير وهو محمول حملا

ومقسور قسرا

لا قدم

لا رأس

لا إرادة

وجود بلا فناء

وشتان بين ما هو موجود وترك إرادته طوعا أو كرها

وبين مالا إرادة له أصلا



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين سبتمبر 08, 2008 8:17 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين فبراير 23, 2004 6:37 pm
مشاركات: 263
مكان: حيثما يوجد احباء محمد واله
بارك اللهم فيكم يا سيدي وحفظكم وافاض عليكم من مدد الحبيب صلي الله عليه واله وسلم

_________________
يا أكرم الخلق ما لي من ألوذ به سواك عند حلول الحادث العمـم
و لن يضيق رسول الله جاهك بي إذا الكريم تجلـى باسـم منتقـم


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: القصيدة الوجدانية......
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين سبتمبر 08, 2008 11:24 pm 
غير متصل

اشترك في: الجمعة أكتوبر 26, 2007 12:20 am
مشاركات: 141
مكان: مصر
[align=center][font=Tahoma]

http://www.4shared.com/file/46402056/13ec6258/__2.html

أقول وقد ناحت بقربى روح .....أيا روح لو تشعرين بحالى
معاذ الهوى لذقت طارقة النوى....وأحاطت بك الهموم فمالى
يا روح هل ما ضاق الوقت بيننا....هل مال الهوان لنــــــــــــا
هل ما صفى الوقت بيننا...........تعالى قاسمينى النوى
تعالى قاسمينى الجوى
أيضحك مأسور وتبكى طليقة......ويسكت محزون ويسكب سالى
لقد كنت أولى بالدمع منك ...مقلة ...ولكن دمعى فى الحوادث غالى
تملكتمو قلبى وعقلى ومسمعى ....وأحشاى وكلــــــــــى بأجمعى
وتيمتمونى فى بديع جمالكم ......تيهتمونى فى بديع جمالكــــــم
فــلم أدرى فى بحر الهوى........أين موقعى
ولما قلى صبرى وقل تجلدى.....وفارقنى نومى وهاجرت مضجعى
شكوت لقاضى الحب ...قلت ..أحبتى جفونى وقالوا أنت للحب مدعى
عندى شهود أربع يشهدون لى...غرامى ووجدى والسقام ومدامعى
إن طلبوا منى حقوق جمالهم...لقلت فقير ...لاعلى ولامعى
وإن سجنونى فى سجون حجوزهم..دخلت عليهم بالنبى المشفع
مدد مدد سيد الوجود يانبى..سيد الأرواح ياحبيبى ...يامولانا مدد
مايرجو المعنى أسير جمالكم ....وشرط الهوى فيكم فناء الإرادة
أنا ماحيلتى.....أنا ماحيلتى.......والعجز غاية قوتى ...
وأمرى جميعا تحت حكم المشيــــــــــــــــــــــــــئة
خلصنى ....خلصنى .....ياربى.....مولاى خلصنى
خلصنى من أسر الطبيعة وأهدنى بنورك ياالله وواصل قطيعتى

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ـــــــــــــــــــــ
هذه القصيدة إحدى زفرات أحد العاشقين....حالة خاصة جدا..
...نسمع.... نستمتع....نذوق .....هى للعاشقين فقط ....
بعد بإذن الله أعود أستكمل تحسس أقدام من أعشق...
متيممة بتراب وطأته أقدامه.....


[/font][/align]

_________________
من كان عنده فضل علم فليجد به على من لا علم له


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء سبتمبر 09, 2008 1:35 am 
غير متصل

اشترك في: الأحد يونيو 19, 2005 3:33 pm
مشاركات: 2280
مكان: الحسين
[font=Tahoma][fot]يا زينب
السؤال
هل للعاشقين اقدام؟
كل يوم استنى الرد واكيد غيرى برضه كان بيستنى الرد
واقول طب اجاوب عندى كلام كتير لكن خفت يكون خطأ
وطبعا كلنا قعدنا ننتظر ان فيه حد فينا يجاوب
لدرجة انى قلت يمكن سهم النور يجاوب
او الحفيد
ودكتور محمود انتظر ان حد يجاوب
طبعا احنا ابيض
ولم يستطع احد ان يقترب بالرد
وفوجئت بالرد

الله الله الله
يارب لا تحرمنا من فيوضاته الكريمة التى يمن بها علينا
ببساطة هناك عاشق وهناك معشوق

كا " التروس"

ترسان

إذا تحرك الترس الأساسى ( المعشوق)

تحرك لتعشقه الترس الآخر ( العاشق)

فأصبحت حركاته وسكونه حسب المعشوق

كيف يسير وهو محمول حملا

ومقسور قسرا

لا قدم

لا رأس

لا إرادة

وجود بلا فناء

[marq=right]وشتان بين ما هو موجود وترك إرادته طوعا أو كرها وبين مالا إرادة له أصلا [/marq]

يارب كما تحب وترضى
[/fot] [/font]

_________________
انا فى جاه رسول الله


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء سبتمبر 09, 2008 9:43 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس سبتمبر 13, 2007 11:01 pm
مشاركات: 736
مكان: CAIRO
السلام عليكم و رحمة الله العلي العظيم و الصلاه علي سيد الخلق شفيع الامه و علي اله و سلم

كيف لرد عد الانوار التي اشرقت علينا من كلام فضيلة الدكتور محمود

و الله الكلام جلست به ايام و لسه الي سنين و سنين كل يوم يذداد المعني و يتضح امور داخل الامور

و لله الحمد

_________________
MAN LA ADAB LAHOW LA 3ELM 3ENDHOW.


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء سبتمبر 09, 2008 10:26 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس سبتمبر 13, 2007 11:01 pm
مشاركات: 736
مكان: CAIRO
السلام عليكم

كل عام و انت بخير يا الاخت الفاضله سلافه

معلش التهنيئه برمضان الكريم وصلت متائخر و لاكن ليس بيننا الا الحب و الحمد لله

والله الكلام الفوق ده كثير و لو حد يترجموا ببساطه للعبد لله اكون شاكر

الي فهمته هو ان الكاتب محب اوي

جميل و لاكن كثير من الكلام و المصطلحات المتركبه علي بعض لم تتوغل الي

و حقا كما قال سيدي هل للعاشقيين اقدام؟؟؟

و كيف و هم محموليين

_________________
MAN LA ADAB LAHOW LA 3ELM 3ENDHOW.


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد سبتمبر 14, 2008 12:18 am 
غير متصل

اشترك في: الأحد يونيو 19, 2005 3:33 pm
مشاركات: 2280
مكان: الحسين
[fot][font=Tahoma]السلام عليكم

كل عام و انت بخير يالحفيد

و لو حد يترجم لك ببساطه
هل يترجم ما كتبته زينب

او يترجم ما فاله دكتور محمود

هل للعاشقيين اقدام؟؟؟
عارف يا حفيد تروس المتور تلاقيهم داخلين فى بعض زى تشبيك الصوابع
ده بنسميه احنا عاشق ومعشوق
مش عارفة اقولك ايه اصل دكتور محمود شرحها ببساطة طب ابسطها ازاى
إذا تحرك الترس الأساسى ( المعشوق)

تحرك لتعشقه الترس الآخر ( العاشق)

فأصبحت حركاته وسكونه حسب المعشوق

كيف يكون لهم اقدام وهم اصلا محمولين

هو ده خلاصة الكلام[/font]
[/fot]

_________________
انا فى جاه رسول الله


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة سبتمبر 26, 2008 1:42 am 
غير متصل

اشترك في: الجمعة أكتوبر 26, 2007 12:20 am
مشاركات: 141
مكان: مصر
[align=center][font=Tahoma]
بين كلمات :قلبى يحدثنى بأنك متلفى
مالى سوى روحى وباذل نفسه ......فى حب من يهواه ليس بمسرف
فلئن رضيت بها فقد أسعفتنى ........يا خيبة المسعى إذا لم تسعفى
............................................
وحياتكم وحياتكم قسما وفى .........عمرى بغير حياتكم لم أحلف
لو أن روحى فى يدى ووهبتها .........لمبشرى بقدومكم لم أنصف
لا تحسبونى فى الهوى متصنعا........كلفى بكم خلق بغير تكلف
........................................................
دع عنك تعنيفى وذق طعم الهوى ........فاذا عشقت فبعد ذلك عنف
برح الخفاء بحب من لو فى الدجى........سفر اللثام لقلت يا بدر إختف
وإن إكتفى غيرى بطيف خياله ................فأنا الذى بوصله لاأكتفى
................................................
فأنا الذى بوصاله لا أكتفى......أنا الذى بوصاله لا أكتفى .........بوصاله لاأكتفى...هل للعاشقين من قول هل إمتلأت ...أم دائما يقو ل العا شق يسبقه دمع ...هل من مزيد...كلام من جسد يحرقه الشوق ...ألتف الحبيب على كل خلاياه فصار عاشقا متعشقا ....يبحث بالقدم الإبراهيمى ....هذا ربى ..حين يرى القمر بازغا ...يأفل القمر ...تطلع الشمس ..يراها أكبر ...يخطو..يقفز ...يهتف ...هذا ربى هذا أكبر ....تغيب الشمس ...ويظل العاشق ما بين شمس وقمر ...هذا ربى ...هذا حبى ...هذا عشقى .........ويتوه متحسرا لئن لم لم يهدنى ربى...ويظل العاشق يبحث فى أرض قلبه عن خليفة الذات ...حين بلغ السمع إنى جاعل فى الإرض خليفة ....يفتش بيقين ما وسعتنى السموات السبع ولا الأراضين ولكن وسعنى قلب .....يرى العاشق قلبه أوسع من سموات.....له قلب جعل الله فى أرضه خليفه الذات الحق
وهكذا فى قلبى يسكن ظل الذات .....أتوه ..أبحث ......من أحق بهذه الأرض القلبيه الشمس ...أم القمر ....أم لا هذا ولا ذاك ...بل نور....ليس كمثله نور...
إلى سيدى عمر بن الفارض العاشق فى حياته وما بعد حياته..... وليس بغريب سيره وترقيه فى دار التشريف ....فقد كان حبيبى سيدى موسى الكليم صلوات الله عليه قائما يصلى فى قبره ومازال ليس تكليف ولكن أنس وزيادة فى صلة وخلوة كبرى مع الحبيب الأكبر وليس بغريب فأنا الذى بوصالكم لا أكتفى......
أقول الوصل ...ياسيدى يامن لك فى دروب العشق اثار وأقدام غارت فى صخر السلوك والفقد ...
امدد لى يدا تتعلق بها روحى العطشى فى وقت عز فيه الأنس بــــــ........مددا يا سدى عمر أسير به مقبله تراب قرت وهدأت جزيئآته بآثار أقدامك.....أنتظر ك مابين تجوالى ....مابين كلماتك...... أسكن فى بيت شعرك.... أنام فى كهف ديوانك
[/font][/align]

_________________
من كان عنده فضل علم فليجد به على من لا علم له


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد سبتمبر 28, 2008 12:12 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس سبتمبر 13, 2007 11:01 pm
مشاركات: 736
مكان: CAIRO
السلام عليكم
ناسف علي التائخير

بارك الله لكي اختي الفاضله

كنت اقصد كلام الاخت زينب


اني قرائت و لاكن الكلام كثير و طويل فلم استعيب الكثير

و لاكن لا بائس

كلام الدكتور محمود كان مبسط و معناه عميق و جميل

_________________
MAN LA ADAB LAHOW LA 3ELM 3ENDHOW.


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: أقدام العاشقين
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد ديسمبر 28, 2008 12:46 am 
غير متصل

اشترك في: الجمعة أكتوبر 26, 2007 12:20 am
مشاركات: 141
مكان: مصر
[align=center][font=Tahoma]


ربما يحب العاشق ان يعيش حالة الحب .... يحب الحب لذاته... يبحث
عمن يلبسه ويكسوه رداءا يجعله محلا لعشقه ويظل يرسم ويتوهم ...المرء الذى لا يهدأ الا ان يتقلب فى مضاجع مراتب حالة الحب
وقد تهاجم المرء حالة تجعله فى حالة حب لا فكاك منها وذلك حين تطالعه من تلبس بالبهاء والجمال ....يؤخذ من داخله فيصبح خاويا ...له حال وأصبح فؤاد أم موسى فارغا لولا أن ربطنا على قلبها ... وقالت لأخته قصيه ...قصته النفس بحثت عن اثر للجمال ..للبهاء...وهكذا...أحوال العاشقين ..طلة جمال أخذة من العمق..غيبة فى قصر التيه
ومن أجمل ماقيل فى العشق كلام سلطان العاشقين سيدى عمر بن الفارض ...فيقول زدنى بفرط الحب فيك تحيرا ...إجعلنى أجاوز الافراط فى الحب حتى أصل الى التحير فأدهش من جمال ..نور...نور أنى أراه....فأستهلك أستغرق عما سوى هذا الحب ..فأصل الى الفناء استغراقا فى مقام الحيرة وأودية الدهشة ولكن إرحم ما بداخلى استعرت فيه نيران بهواك ....وبعد الحيرة والدهشة فى جنبات وديان الجمال ماذا... طلب الرؤية فيجمع الأين مع العين يدخل من الحيرة إلى الحق ....بقوله وإذا سألتك أن أراك ...يعنى بعد فراغى من سياحة فى دهش الحيرة ...أطلب رؤيا حقيقة رؤية بصر بعد بصيرة .......وإذا سألتك أن أراك حقيقة فإسمح وبهذا إشارة إلى قصة لن ترانى من سيدنا موسى الذى ذاق عذوبة السمع ..وقع الحرف الربانى على السمع البشرى المكيف للتلقى... تلقى الحرف... استمتاع النفس بالتجاذب وماتلك بيمينك ...هى عصاى ولى مآرب إخرى..
فتاقت النفس إلى كمال الشبع بالرؤية فكان ربى أرنى أنظر إليك ..لكن لن ترانى ...هكذا منع لكمال تمام الشوق ....فإسمح ولا تجعل جوابى لن ترى ...فأذن لى بالرؤية...فما الهدف من السير الا لرؤية الحبيب ..ولكن لن ترانى فلست مجهز بشريا للرؤية...
قضية السماع الربانى هل كان موسى الحبيب عليه صلوات الله وسلامه يجهز سمعه وسماعه آن التلقى بدون إستشعارمنه..ولماذا لم يكن صعق على الرغم من أن الصعق قد يأتى من الصاعقة وهى الصوت الشديد الذى يميت الخلايا تباعا أوربما دفعة واحدة ...فلماذ ا النظر يميت والسمع لا...ربما كان يصاحب السماع اللطف الربانى -الذى يحول بين الصعق- الممثل فى نار الشجرة ..النور الأخضر ....لذلك كان فى ياسين الذى جعل لكم من الشجر الأخضر نارا فإذا أنتم منه توقدون ....فكانت النار التى تورون أأنتم أنشأتم شجرتها أم نحن المنشؤن ..أرأيتم نار الحب التى بها تصطلون أنا زرعت حبتها فى القلب أقلبه.... أنتم تزرعونه أم نحن الزارعون .....وهكذا لابد للحب من ماء الرى..... أأنتم أنزلتموه من المزن أم نحن المنزلون ...عندنا خزائنه .....ننزله بقدر معلوم ... الذى يحول بين الصعق بينما السبحات لوكُشفت..لأحرقت.. ولكن الرؤية المجردة بدون طلب كانت مدخرة لسيد المحبين الذى له من كل مقام كماله..صلى الله عليه وسلم كان له مقام ولسوف يعطيك ربك فترضى فلا يكون هناك مجال تطمح فيه النفس المحمديه لمزيد وذلك لكمال العطاء الربانى وتمام الرضى المحمدى ...ربما من الشبع المحمدى وتمام الرى... وقت لا وقت ......آن التجوال فى حضرات الأسماء ....وتجليات الشهود...... قبل وآدم مجندل فى طينته ...قبل أيها المزمل بالرضوان المدثر بالسبحات قم الليل ..ليل العماء ...ليل البطون فإمتلأ من الأسرار ..هيا إنزع دثار الأنوار ..إخرج من سبحات الحجاب هيا ....اسويك بيدى ...انفخ فيك من روحى ...اعلمك مالم تكن تعلم ..أعرض لك.... وأعرضك فى مقامات ..هل أتاك ...مقام أرأيت....مقام وإذ...مقام وماكنت.......هل أتاك ...إناأنزلناه.......مقامات ..حضرات ..تجهزت ..إهبط فى الارض خليفة ..أنت بابى الأوحد ...أصلى عليك فى كل آن... تترقى تعلو الى حيث لا أين حيث لا عين ...خلقت لك خدم من نور.... يصلون عليك ...ومؤمنون يصلون عليك.... صلى عليهم ليسكنوا فإن صلاتك سكن لهم..يسكنون فى جنبك أرضاهم يرضونى.... أختار لك بلد تسكنه ..رحما تسكنه ..صحبك ..أمتك ..حتى أنفاسك ..حروف نطق لسانك من صنعى... كل ما فيك ولك بى ولى فإنك بأعيننا ..فلا يكن فى صدرك حرج.... ولا تكن فى ضيق مما يمكرون ...هيا أرهم وقع أقدامك يتبعوها أحبهم ...أحبهم ....أحبهم فلأجلك كانت كن ....لاجلك تكوين الأكوان....لأجلك تسطير الأقدار ....تطريزالزخرف والجنات.....كل مزيد تزداد بهاءاً بلقائى....لك منى فى كل آن ... فأنا الآن.... أنا الزمن... أنا الدهر...زينت بك صنعتى.يا أجمل ماإصطنعت لنفسى..
[/font][/align]

_________________
من كان عنده فضل علم فليجد به على من لا علم له


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: أقدام العاشقين
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد ديسمبر 28, 2008 12:52 pm 
غير متصل

اشترك في: الأحد يونيو 19, 2005 3:33 pm
مشاركات: 2280
مكان: الحسين
[fot][font=Tahoma]فتح الله لك يا زينب [/font][/fot]

_________________
انا فى جاه رسول الله


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 38 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 5 زائر/زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط