موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 2 مشاركة ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: ماهو الخبر الذى يستحق ان يكون خبر العام؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس ديسمبر 17, 2020 10:11 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 36293

ماهو الخبر الذى يستحق ان يكون خبر العام؟؟؟

هذا الموضوع به خبر واحد او خبرين على الاكثر

ويظهر فى نهايات كل سنه

نكتب فيه الخبر الذى يستحق ان يكون خبر السنه

والسنه دى 2020

كل منا يدلى برأيه

عن نفسى هناك خبران

الأول : موضوع الجائحه التى عمت العالم ( كورونا واخواتها )

الثانى : هو الموضوع التى اوردته الفاضله خلف الظلال وسأنقله مكبرا :-



تسجيل المياه كسلعة في بورصة «وول ستريت» هل تبيعها الدول



https://www.almasryalyoum.com/news/details/2192010

تعد مسألة تسليع المياه شبح تسعى دول العالم لتفاديه، وسط تغيرات مناخية، ومواسم الجفاف وازدياد السكان.


أحدى الخطوات نحو التسليع بدأت من الولايات المتحدة في السابع من الشهر الجاري تم تداول المياه في سوق العقود الآجلة للسلع في بورصة وول ستريت، بعد أن أطلقت شركة مجموعة بورصة شيكاغو التجارية الأمريكية عقودًا بالمياه، لتصبح المياه سلعة سيتقلب تمامًا مثل النفط أو الذهب أو القمح.

وأطلقت شركة مجموعة بورصة شيكاغو التجارية الأمريكية عقودًا تتعلق بمياه كاليفورنيا، بقيمة 1.1 مليار دولار. باستخدام مؤشر ناسداك فيليز كاليفورنيا للمياه، تم تداول سعر العقود الآجلة للمياه في كاليفورنيا لشهر يناير المقبل، ما يعادل يمثل كل عقد 10 فدان قدم من الماء، أي ما يعادل حوالي 3.26 مليون جالون.

ويعتمد المؤشر على الأسعار في أحواض الأنهار الرئيسية في كاليفورنيا، حيث ازدادت ندرة المياه، يمكن استخدام هذه القيمة كمرجع لبقية العالم في أسواق المياه.

تضاعف سعر المياه في كاليفورنيا في العام الماضي، وفقًا لمؤشر ناسداك فيليز كاليفورنيا للمياه. يؤكد الخبراء أن وصولها إلى سوق السلع سيسمح بإدارة أفضل للمخاطر المستقبلية المرتبطة بهذا الأصل.

لا تتطلب هذه العقود المستقبلية التسليم المادي للمياه وهي عقود مالية بحتة، وهي تستند إلى متوسط ​​السعر الأسبوعي عبر أكبر خمسة مستجمعات مائية في كاليفورنيا حتى عام 2022، وستتم تسوية العقود مالياً، هذا يعني أن مشتري العقود لن يتم يتسلم ملايين الجالونات من المياه كما لو كانوا في العقود الآجلة الأخرى القائمة على السلع مثل النفط والحبوب

وقال تيم ماكورت، من مجموعة سي إم إي جلوبال العالمية: «مع توقع أن يواجه ما يقرب من ثلثي سكان العالم نقصًا في المياه بحلول عام 2025، تمثل ندرة المياه خطرًا متزايدًا على الشركات والمجتمعات في جميع أنحاء العالم، وخاصة بالنسبة لسوق المياه في كاليفورنيا البالغ حجمه 1.1 مليار دولار».

لكن ما السبب؟

هذه العقود هي الأولى من نوعها في الولايات المتحدة وتم الإعلان عنها في سبتمبر، عندما دمر الساحل الغربي للبلاد بسبب الحرارة وحرائق الغابات. وفقًا لـ بلومبيرج، فإن الهدف منها «أن تكون بمثابة حماية لأكبر مستهلكي المياه في كاليفورنيا من ارتفاع الأسعار وكمؤشر على ندرة المستثمرين في جميع أنحاء العالم»، وسترتبط بمؤشر «ناسداك فيليس كاليفورنيا» للمياه الذي أطلق منذ عامين.

ووفق لموقع «بيزنس انسايدر» الأمريكي فإنه من المرجح أن يستخدم المزارعون عقود المياه أكثر من المستثمرين، حيث أنهم يتطلعون إلى التحوط من تكاليف المدخلات وسط بيئة مناخية غير مؤكدة بشكل متزايد.

من هم أكبر المستهلكين للمياه في العالم؟

وتأتي هذه الخطوة إثر تحذيرات متكررة أصدرتها الأمم المتحدة في وقت سابق من كون الحروب المستقبلية التي قد يشهدها العالم ستكون بسبب ندرة المياه في ظل التغيرات المناخية وتوالي سنوات الجفاف في أكثر من منطقة حول العالم.

الصين والولايات المتحدة هما المستهلكان الرئيسيان للمياه في العالم. وفقًا للأمم المتحدة، يعيش 2 مليار شخص في بلدان تعاني من مشاكل خطيرة في الحصول على المياه، وتقدر المنظمة الأممية أنه في السنوات القليلة المقبلة، قد يعاني ثلثا كوكب الأرض من نقص في المياه وسيُشرد ملايين الأشخاص بسبب ذلك، كما أنه وفق للمنظمة الأممية فإن نقص المياه قد يؤثر على حوالي خمسة مليارات شخص حول العالم بحلول عام 2050.

لكن الأمر لا يقتصر على الولايات المتحدة فقط، فالعديد من البلدان في أمريكا اللاتينية هي من بين أفضل الأمثلة التاريخية على كيفية سوء إدارة المياه. وسمحت تشيلي بخصخصة المورد منذ أربعة عقود وما زال السكان يعانون من العواقب ذلك حتى اليوم.

ووسط بيع أنظمة محطات المياه والمرافق الأخرى، أصبحت مياه الشرب أكثر قيمة في مدن ومناطق في بلدان مثل الإكوادور والبرازيل وغواتيمالا.

المياه مصدر الحروب القادمة

من المعروف أن نزاعات المياه حدثت منذ فجر التاريخ، لكنها ترتفع وتيرتها اليوم بعامل الجفاف، والتغيرات المناخية، على سبيل المثال أثارت إثيوبيا نزاعًا كبيرًا مع مصر والسودان عندما قررت في عام 2011 بناء سد النهضة الإثيوبي لإيواء محطة للطاقة الكهرومائية تبلغ 6.45 جيجا وات، ووسط مماطلة من أديس أبابا على مدار تسع سنوات وجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تهديد بضرب هذا السد.

الدكتور عباس شراقى أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية بجامعة القاهرة يقول أن الحديث عن تسليع المياه أمر مبالغ فيه، وقد يصدر من باب التهكم أو السخرية.

وأضاف في تصرحيات لـ«المصري اليوم» أن حتى تصبح المياه سلعة لابد من وجود القدرة على تخزينها وحرمان الغير من استخدامها، مشيرا إلى أن تخزين المياه حول العالم يكون محدود خلف السدود، لكن مصادر المياه الاخر مثل الأمطار والأنهار الجارية لا يمكن تخزينها.

وتابع شراقي أن حتى تخزين المياه خلف السدود يخضع لقانون الأمم المتحدة للأنهار الدولية الذي ينص على مبدأ عدم الضرر للدول الأخري.

وحول تخزين المياه خلف سد النهضة وبيعها لمصر، قال أستاذ الموارد المائية أن سعة تخزين سد النهضة البالغة 74 مليار متر مكعب، تشمل 50 مليار متغير، تكفي فقط لموسم أمطار واحد، ولا يمكن تخزينها لمدة اطول، وأضاف كما أن حرمان أثيوبيا لمصر من المياه، أمر مستحيل، نظرا لأن أثيوبيا دولة حبيسة وبالتالي لا يمكن تصريف المياه خلف السد إلا بفتح بوابات السد.

وحول الزيادة السكانية قال شراقي «إن العالم لو تضاعف سكانه ست مرات، سيكفيه المياه الموجودة لكن مع حسن التوزيع بين الدول».

ويتفق معه في الرأي الدكتور محمد نصر علام وزير الري السابق، قائلا: «إن مسألة تسليع المياه مطروح منذ فترة، أثارها البنك الدولي سابقاً، لكن الأمر لم يلق ترحيب، متسائل كيف تكون سلعة وأغلبية سكان العالم شعوب فقيرة؟»

وحذر «علام» في تصريحات لـ«المصري اليوم»: من أن تسليع المياه سيكون له بالغ الأثر على أسعار الغذاء حول العالم، وأشار إلى أن هناك دول تسعى لتطبيق تسليع المياه، لكن الأمر صعب.

واستبعد أن يحدث ذلك قائلا أنه من الممكن أن تكون للمياه تكاليف مثل رسوم مياه الشرب، لكن لن تكون سلعة مثل البترول أو غيره يتم شحنها عبر الناقلات.

وقلل وزير الري السابق من شأن الخطوة التي اتخذتها بورصة وول ستريت مستبعد أن تعمم التجربة مشيرا إلى أنها مجرد «عملية محلية لتجارة حصص المياه»
.

_________________
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: ماهو الخبر الذى يستحق ان يكون خبر العام؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس ديسمبر 17, 2020 10:46 pm 
متصل

اشترك في: الخميس يونيو 14, 2007 2:19 pm
مشاركات: 4800
أعتقد انه الخبر الأعظم هو ما يتعلق بجائحة كورونا من غلق الكعبة المشرفة والحرم النبوي الشريف ومساجد آل البيت والمساجد عامة وتوقف العمرات والحضرات

والخبر الآخر هو
أبو برنامج إسرائيل الفضائي: كائنات فضائية وصلت الأرض ووقعت اتفاقية مع الحكومة الأمريكية

https://arabic.rt.com/world/1180444-%D8 ... %83%D8%A7/

فجر البروفيسور والجنرال الإسرائيلي المتقاعد خائيم إيشيد الذي يعرف بأبي برنامج بلاده الفضائي قنبلة من العيار الثقيل إذ أعرب عن قناعته بأن كائنات فضائية قد وصلت سرا إلى كوكب الأرض.

وادعى الجنرال المتقاعد الذي كان يترأس خلال فترة بين عامي 1981 و2011 إدارة الفضاء في وزارة الدفاع الإسرائيلية، في مقابلة نشرتها صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية واسعة الانتشار، أن تلك الكائنات الفضائية طلبت عدم الكشف عن وصولها إلى الأرض، مضيفا: "كان (الرئيس الأمريكي دونالد) ترامب على وشك كشف الستار عن وجودهم هنا لكن الكائنات من فدرالية المجرة قالت: انتظر واسمح للناس بالهدوء أولا. لا يريدون نشوب حالة من الهستيريا الجماعية، بل يريدون أن ندرك ونقبل بذلك أولا".

وتابع البروفيسور أن الكائنات الفضائية لا تنوي الكشف عن تواجدها في الأرض ما لم تتوصل البشرية إلى فهم ماهية الفضاء والمركبات الفضائية، مضيفا أن الكائنات وقعت اتفاقية مع الحكومة الأمريكية تتيح لها إجراء اختبارات في الأرض.

وقال إيشيد إن هذه الكائنات تدرس الفضاء الكوني وتسعى إلى كسب دعم البشر في هذا المجال، وزعم أن هناك قاعدة تحت سطح المريخ يعمل فيه ممثلون عن الكائنات ورواد فضاء أمريكيون.

وأكد البروفيسور، وهو حائز درجات وجوائز علمية مختلفة في بلاده وخارجها، أنه، لو قال مثل هذه الأمور قبل خمس سنوات لنقل إلى المستشفى فورا، مشيرا إلى أن الأوساط الأكاديمية لم تكن تقبل حتى الآونة الأخيرة روايته لكن الآن "بدؤوا يفكرون بطريقة مختلفة".

_________________
ومن دخل حصن النبي صلى الله عليه وآله وسلم لا يضام


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 2 مشاركة ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: [AhrefsBot] و 5 زائر/زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط