موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 444 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة السابق  1, 2, 3, 4, 5, 6 ... 30  التالي
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة يونيو 13, 2014 1:02 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 31256

إسرائيل تدعم "داعش" بالسلاح لدخول سيناء.. التنظيم يعالج مصابيه في "تل أبيب"..محلل عبري: لها دور في تعاظم قوة "بيت المقدس" وسقوط "الموصل" بداية لانهيار دول المنطقه

صورة


وسط تقدم قوى لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام المعروفة باسم "داعش"، نحو بغداد نجد اهتماما بالغا من جانب دولة الاحتلال الإسرائيلى.

وفى الوقت الذي ادعت فيه إسرائيل أنها ضد التنظيمات المتطرفة نجدها تدعم هذه التنظيمات في الخفاء خاصة التي تنشط في سيناء، لإنهاك قوى الجيش المصرى حتى تنعم هي بالاستقرار وفقًا لرؤيتها، وهذا يجعلها تدعم تنظيم داعش الذي أعلن مؤخرًا أنه سينقل قبلته إلى سيناء.

وكانت لجنة الأمن والدفاع النيابية، في العراق، أكدت مؤخرًا امتلاك الجماعات الإرهابية وتنظيم "داعش" أسلحة إسرائيلية الصنع، وهو ما يشير إلى الدور الإسرائيلى في دعم الإرهاب.
وهو ما أكده في الآونة الأخيرة " قاسم الأعرجي" النائب عن لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب العراقي بأن الأسلحة الإسرائيلية التي يستخدمها "داعش" في الأنبار تصل إليه عن طريق الثغرات الموجودة في الحدود السورية – العراقية، مضيفًا أن هناك علاقة واضحة بين الكيان الصهيوني وتنظيم داعش الإرهابي والصحف الإسرائيلية أكدت أن نحو 700 عنصر من داعش ممن أصيبوا في سوريا تعالجوا في تل أبيب، وهذا يدل على حجم الدعم المقدم لهم، مشيرا إلى أن إسرائيل تمول داعش العراق وسوريا بالأسلحة والمعدات والأموال وكل الدعم.

وكعادة إسرائيل تصطاد في الماء العكر استغلت هذه الأحداث للترويج حول أهمية بقاء السيطرة الإسرائيلية على منطقة غور الأردن، وذلك في ظل التطورات الأخيرة التي تشهدها المنطقة وتعاظم دور التنظيمات المتطرفة في سيناء وفى سوريا ولبنان وكذلك في العراق.

وبحسب "رون بن يشاى" المحلل العسكري لصحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية في مقال نشر له اليوم الجمعة فإن تعاظم القوى المتطرفة في سوريا والعراق ولبنان من شأنه دعم أنصار بيت المقدس في سيناء.

وأكد أن احتلال الموصل هو بمثابة إشارة لتفكك دول كثيرة في المنطقة، خاصة تلك الدول التي نشأت في أعقاب اتفاقية سايكس بيكو، مشيرًا إلى أن هذا الأمر يعد بالفوضى والحرب في المنطقة خلال السنوات المقبلة.

ووفقًا لمقال نشر في صحيفة "إسرائيل اليوم" لـ "عوزى ديان" الرئيس السابق لمجلس الأمن القومي، في هذا الشأن قال إنه ينبغى على إسرائيل أن تعمل وفقا لقاعدتين: جهّز نفسك وفقا لقدرات العدو، وليس وفقا لنواياه، وحافظ بحرص شديد على كنوزك الإستراتيجية، خاصة الحدود الآمنة.

ويرى ديان أن الحدود الآمنة موجودة في الجهة الجنوبية لإسرائيل بفضل جعل سيناء منزوعة السلاح، بحسب اتفاقيات كامب ديفيد، وفي الجهة الشمالية نتيجة امتناع إسرائيل عن تسليم مرتفعات الجولان إلى سوريا.

وشدد ديان على أن الوضع في العراق شائك، لكن الرسالة واضحة، وهي أنه فقط السيطرة الإسرائيلية الكاملة على غور الأردن كله، كمنطقة أمنية تستند إلى أن نهر الأردن هو خط الحدود، ستوفر الأمن لإسرائيل.

ويعتبر موقع "can think" العبرى أن سقوط الموصل في يد داعش نقطة تحول مهمة في تاريخ المنطقة، مشيرًا إلى أن نموّ داعش نموذج إضافيّ لقصر نظر الحكومات في جميع ما يتعلّق بدعم التنظيمات المتطرّفة. في بداية العمل ضدّ الأسد تم دعم التنظيم من قبل جزء كبير من الأنظمة العربية السنّية في شبه الجزيرة العربية، وأيضًا، كما تشير الأدلّة، من قبل الحكومة التركية نفسها، بواسطة تنظيمات وسيطة مختلفة. هذه المرّة أيضًا، نجحت الحكومات في تربية التنّين في الدرج وأن تكتشف - بعد فوات الأوان - أنّه ينفث النار عليها أيضًا.

ومن جهة أخرى كشف موقع ديبكا الصهيوني عن وجود قوات إيرانية تحارب في العراق، مؤكدًا وصول "قاسم سليماني" قائد فرقة القدس بالحرس الثوري الإيراني إلى العراق‬ لدعم الجيش العراقي لمواجهة داعش.

http://www.vetogate.com/1065559


_________________
وقى الله مصر شر الحادثات
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت يونيو 14, 2014 3:03 am 
غير متصل

اشترك في: الاثنين أغسطس 19, 2013 6:15 pm
مشاركات: 268
فيديو.. «داعش» يهدد «مصر»: سنجعلها جحيم.. ونقتل «السيسي».. ونتخلص من الجيش المصري والأقباط



http://almogaz.com/news/politics/2014/06/14/1521896[size=200]
[/size]


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت يونيو 14, 2014 9:24 am 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 07, 2014 1:20 am
مشاركات: 347
كان هناك مقال للحبيب علي الجفري في الوطن من سنة تقريبا يلمح فيه ان الاثار ان قبل ظهور السفياني ستتقاتل الريات الصفر والسود في سرة الشام بانه السود هم القاعدة وداعش ومن معهم والصفر هي راية حزب الله


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد يونيو 15, 2014 2:19 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 31256

بالفيديو.. الخارجية: إجلاء 900 مصرى من العراق بسبب "داعش"



http://www.vetogate.com/1068891


_________________
وقى الله مصر شر الحادثات
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد يونيو 15, 2014 3:58 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 31256
"داعش" تظهر في الشرقية.. و"الأمن الوطني" يضبط أحد أعضائها

تمكنت أجهزة الأمن الوطني بالقاهرة، بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية بالشرقية، من القبض على أحد أعضاء تنظيم "داعش" الإرهابي بمركز منيا القمح.

وقال مصدر أمني، إن المتهم قام بتكوين خلية داخل البلاد تابعة لتنظيم "داعش" من أجل نشر الفوضي والتخريب.

تلقى اللواء سامح الكيلاني، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء عصام جابر، حكمدار المديرية، يفيد القبض على "محمد فرج إبراهيم فرج"، مقيم مركز منيا القمح؛ لقيامه بتكوين خلية داخل مصر، تابعة لتنظيم "داعش".

وتحرر بالواقعة المحضر رقم 3951 لسنة 2014.

http://www.vetogate.com/1069099

_________________
وقى الله مصر شر الحادثات
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد يونيو 15, 2014 5:16 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 31256

"داعشي" تونسي يرتكب مجزرة بحق جنود عراقيين

صورة
تداول نشطاء تونسيون صور لمذبحة بحق جنود عراقيين، قام بها تونسي ينتمى لعناصر دولة العراق والشام الإسلامية المعروفة اختصار بـ"داعش"، وأكد الناشط التونسي سطان صبري أن المقاتل الظاهر إلى جوار جثث الجنود العراقيين يدعى "أبو حمزة المحمدي".
صورة
ويظهر بالصور المقاتل التونسي أثناء وقوفه إلى جوار الجنود العراقيين، قبل إطلاق الرصاص عليهم الواحد تلو الآخر، ليوقع مجزرة مروعة في صفوف الجنود الذين تم أسرهم على يد عناصر التنظيم.

http://www.vetogate.com/1069266


_________________
وقى الله مصر شر الحادثات
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد يونيو 15, 2014 7:53 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 31256


إياد علاوي: حزام بغداد سقطت في يد «داعش» وتقسيم الدولة قائم

صورة

أكد رئيس الوزراء العراقي السابق "إياد علاوي" أن حزام العاصمة العراقية بغداد، والمناطق المحيطة بها، قد سقطت بالفعل في أيدي مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية بالعراق والشام المعروفة بـ"داعش"، وأن العراق يتجه إلى سيناريو "التقسيم".

وقال "علاوي" في مقابلة مع شبكة "سي إن إن" الإخبارية: "سقط حزام بغداد.. وأصبحت أطراف العاصمة تحت سيطرة المسلحين السنة".

وأضاف رئيس الوزراء السابق أن حكومة بغداد غير قادرة على مواجهة أو تحدي الشعب المسلح، في إشارة إلى مقاتلي داعش، وغير قادرة أيضا على منع التفجيرات في العاصمة.

وردا على سؤال: هل نشهد نهاية العراق؟ قال علاوي: "ربما.. لكن الأمر يتوقف على كيفية التعامل مع القضية، لكن أعتقد أننا سنواجه سيناريو مشابه لما يحدث في سوريا".

وحول التدخل الأمريكي في العراق، رأى "علاوي" أن التدخل الأمريكي لن يكون مفيدا ومن المرجح أن تكون بمثابة تحرك يزيد الطين بله، لافتا إلى أن الأمريكيين خسروا جهودهم لفرض النفوذ في العراق خاصة بعد مغادرة البلاد في 2011.

ولفت "علاوي" إلى أن هناك لاعبين اثنين رئيسيين في العراق هما: تركيا وإيران، لكنهما لا يعملان بشكل واضح ومكشوف.

http://www.vetogate.com/1069461


_________________
وقى الله مصر شر الحادثات
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين يونيو 16, 2014 10:47 am 
غير متصل

اشترك في: الأحد مارس 07, 2004 12:49 pm
مشاركات: 5151
«داعش».. الجريمة المشتركة لـ«بوش والقاعدة وإيران»
خبراء عسكريون يلقون «نظرة» على المستقبل الصعب: المخطط يستهدف الأنظمة الملكية والجمهورية على حد سواء.. ويسعى لترك «دويلات» مضطربة وجيوش «منهكة»


كتب : محمد الأبنودى وعبدالعزيز الشرفى

منذ 22 دقيقة

http://www.elwatannews.com/news/details/504604

«كنا فى البداية بضع مئات فقط.. ولكننا بفضل الحرب المزعومة للرئيس الأمريكى جورج بوش على الإرهاب فى العراق تحوّلنا إلى عشرات الآلاف».. هكذا يقول أحد عناصر التنظيم المعروف باسم «الدولة الإسلامية فى العراق والشام»، الذى يعرف اختصاراً باسم «داعش»، لصحيفة «إلموندو» الإسبانية؛ فقد كان الظهور المفاجئ للتنظيم كقوة إقليمية خلال العامين الماضيين مفاجئاً بما فيه الكفاية، ولافتاً لأنظار المحللين والصحفيين فى أنحاء العالم، لمحاولة الوصول إلى أصل التنظيم وجذوره.

يقول المحلل الأمريكى بيتر بيرجين، محلل شئون الأمن القومى بشبكة «سى إن إن» الأمريكية: إن تنظيم «داعش» هو أحد أسوأ مكونات تراث «بوش» فى العراق وأكثرها سمية؛ حيث إنه السبب فى نشأة جماعة «التوحيد والجهاد» فى العراق بزعامة أبومصعب الزرقاوى، الذى يعد النواة الأولى لـ«داعش» فى البلاد. ويضيف: «إن لم يكن ما حدث مأساوياً بما فيه الكفاية، فإنه مثير للسخرية؛ فمستشارو (بوش)، الذين أصروا على أن نظام الرئيس العراقى الراحل صدام حسين يعمل على تدريب عناصر تنظيم القاعدة فى العراق، لم يجدوا ورقة واحدة أو دليلاً يثبت مزاعمهم، على الرغم من أنه بعد مرور 3 أعوام فقط على الغزو الأمريكى للعراق، كانت الاستخبارات الأمريكية ووزارة الدفاع قد ترجمتا ما يزيد على 34 مليون وثيقة تعود لعهد (صدام)، عثر على بعضها فى خزائنه السرية، ولكنها جميعاً جاءت بالنتيجة نفسها: (لا دليل على أى شراكة ممكنة بين القاعدة وصدام حسين)».

حين خرج «الزرقاوى» فى البداية عام 2004، أعلن مبايعته لتنظيم القاعدة وزعيمه آنذاك أسامة بن لادن، وبعد مقتله فى 2006، تولى أبوحمزة المهاجر زعامة التنظيم، وظل الوضع على ما هو عليه حتى تولى أبوعمر البغدادى زعامة التنظيم وحوّله إلى «دولة العراق الإسلامية». قتل بعدها «المهاجر» و«البغدادى»، فتسلم أبوبكر البغدادى زعامة التنظيم منذ عام 2010، ويرى محللون أن التنظيم تلقى ضربة قوية بعد مقتل «الزرقاوى» كادت تنهى وجوده من الأساس، لولا أن الانسحاب الأمريكى الذى جاء بشكل سريع تسبب فى انحسار المعلومات الاستخباراتية لدى السلطات العراقية عن تلك الجماعات.

«بيرجين» يرى الأمر كالتالى: «الولايات المتحدة أرادت أن تقطع أى علاقات محتملة بين نظام صدام حسين وتنظيم القاعدة، بحسب مزاعم مستشارى بوش، ولكن ما حدث فعلا هو أن حرب بوش على العراق تسببت فى تعجيل وصول تنظيم القاعدة إلى العراق، إضافة إلى جماعات متطرفة أخرى تنضوى تحت لوائه.. وبعبارات أخرى، فإن إدارة بوش أشرفت على نشأة التنظيمات التى قالت إن القضاء عليها هو أحد الأهداف الأساسية من الحرب على العراق». فى حين ترى صحيفة «لوس أنجلوس تايمز» الأمريكية أن «السبب الأساسى فى ظهور داعش هو ما ارتكبه بوش ونائبه آنذاك ديك تشينى، من أخطاء فادحة».

ومن جانبهم اعتبر عدد من الخبراء العسكريين أن انتشار ميليشيات مسلحة وجيوش غير نظامية فى الدول العربية ينذر بكارثة، حيث يعمل على تنفيذ المخطط الغربى والأمريكى بتقسيم الدول العربية، ملكية وجمهورية، إلى دويلات بعد إنهاك جيوشها بتوريطها فى اضطرابات داخلية وتهديدات خارجية، وتردى الحالة الاقتصادية.

وقال اللواء طلعت موسى، المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية، إن «ظهور هذه الجماعات الإرهابية وأجنداتها يشكل تهديداً مباشراً لجميع الدول العربية، ويهدد بتقسيمها إلى دويلات، ولن ينجو من هذا السيناريو الدول الملكية أو الجمهورية أو من قامت فيها ثورات، أو التى لم تشهد ثورات بعد. وبالتالى يوجد خطر مشترك يواجه كل الدول العربية، ألا وهو مقاومة الإرهاب والجماعات التكفيرية، ومن ورائها المصالح الأمريكية والغربية التى تسعى لتقسيم الدول العربية لدويلات والاستيلاء على مصادر الثروة المختلفة فيها، وإخضاعها للهيمنة والسيطرة الغربية، ومن ثم إعلاء شأن إسرائيل لتكون هى الدولة المهيمنة فى المنطقة».
وأضاف «موسى» أن تشابه ما يحدث فى العراق وسوريا وليبيا واليمن، وهى الدول التى تشهد محاولات غربية شرسة لتقسيمها، يثبت وجهة نظره، موضحاً أن الدول المستهدفة هى الدول الفاعلة فى المنطقة التى تمتلك إرادة التأثير فى الشأن الإقليمى. وأشار إلى أن ما يدور فى العراق ومنذ عام 2003 بعد سقوط الرئيس العراقى السابق صدام حسين وجلاء القوات الأمريكية عنها ووصول رئيس الحكومة الحالى نورى المالكى للسلطة، بدأت بعده الصراعات الطائفية؛ فالأكراد فى الشمال والشيعة فى الجنوب والسنة فى الوسط، وجاء «المالكى» فهمش السنة والأكراد، ما أثار حفيظتهما، وأطلق عنان جماعات متطرفة فى العراق مثل «التوحيد والهجرة» التكفيرية، التى توجد أيضاً فى سوريا.

وأوضح الخبير الاستراتيجى أن تنظيم «داعش» السنى اتحد مع جماعات متطرفة أخرى لمحاربة الحكم الشيعى فى العراق، ونجحوا فى الاستيلاء على عدة مدن هناك، ولأنهم يُعملون القتل وأحياناً الإبادة مع خصومهم، كان الأهالى يفرون من بيوتهم حين يعلمون بقدومهم إلى أى منطقة، فـ«داعش» لا تعرف إلا القتل ولا تبقى على أسرى، وهذا ما وجدناه فى الأيام الماضية، حيث هرب من أهل «الموصل»، وهى أكبر مدن العراق بعد بغداد، ما يقرب من نصف مليون عراقى بعد دخول داعش، وبالتالى فالرعب المعنوى الذى خلقته هذه الجماعة هو السبب فى هروب قوات الجيش والشرطة هناك.

وأكد «موسى» أن الإرهابيين يعيدون تنظيم أنفسهم، ويخططون لاتخاذ ليبيا مركزاً عالمياً لأنشطة الإرهاب العالمى بسبب المساحات الشاسعة من الصحراء ووجود البترول بها، وبالتالى هناك مناخ مناسب لتجميع الإرهابيين خاصة بعد هروبهم من سيناء بسبب نجاح ضربات الجيش المتوالية لهم وهدم الأنفاق. لافتاً إلى أن تلك الجماعات تُمول من قبل تركيا وإيران وقطر، ويجرى تدريبهم وتصديرهم إلى مصر وباقى دول المنطقة، وأن هناك دولاً بعينها تعد مراكز لتصدير الإرهابيين، أهمها باكستان والهند وبنجلاديش والسودان وليبيا واليمن والعراق وكوسوفو والشيشان وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وأمريكا. مؤكداً أن هؤلاء المرتزقة يشكلون خطراً لكونهم محترفين ولديهم خبرات قتالية اكتسبوها من تجاربهم فى أماكن صراعات وحروب مختلفة حول العالم. وأضاف أن المنطقة تستعيد توازنها الآن بتحالفات جديدة، بعد اكتشافها للمخطط الأمريكى الهادف لتقسيم الدول العربية إلى دويلات، ومخطط تنظيم الإخوان للاستيلاء على السلطة فى هذه الدول.

وقال اللواء طلعت مسلم، الخبير العسكرى، إن «انتشار الميليشيات المسلحة ببعض الدول العربية كالعراق وليبيا واليمن وسوريا والسودان، له تأثير واضح على عدم استقرار الدول وإضعافها، إلا إذا كانت تحت إشراف الدولة كحزب الله فى لبنان، فهو حزب مسلح للدفاع عن الدولة وليس ضد النظام مثل بعض الحركات والجماعات بليبيا والعراق وسوريا». وأضاف أن بعض الدول قد تصنع ميليشيات كما يحدث فى سوريا كـ«الدفاع الوطنى» التى تساند الجيش السورى النظامى فى حربه على «الجيش السورى الحر». وتؤثر الحركات والمجموعات المسلحة على العلاقة بين الدولة التى تنشط فيها هذه الجماعات والدول الأخرى، وبصفة عامة قد تستفيد الدولة من رعاية بعض الميليشيات المسلحة، لكن الأضرار فى النهاية تكون أكبر بكثير من أى نفع.

وأشار الخبير الاستراتيجى إلى أن ما يحدث فى العراق من ظهور تنظيم «الدولة الإسلامية فى العراق والشام» تهديد واضح على الدول المجاورة للعراق، خاصة بعدما ترك الجيش والشرطة العراقيان أسلحتهما ومعداتهما لهذا التنظيم وفرا هاربَين، مؤكداً أن استمرار توغل الميليشيات المسلحة ووجودها على أراضى عدد من دول المنطقة سيؤثر بصورة مباشرة على المشهد السياسى مستقبلاً، بالقدر الذى تهيمن فيه هذه الميليشيات المسلحة على الأرض وتؤثر فى مجريات الأمور، بينما سيؤدى تحجيمها وتسليم أسلحتها الثقيلة والمتوسطة إلى تراجع أثرها السلبى فى التحولات السياسية، ولا بد من بسط الدولة سيادتها على كل شبر من أراضيها.

وأكد «مسلم» أن الولايات المتحدة الأمريكية غير مستعدة لإرسال قواتها مجدداً للعراق، بعدما تكبدت خسائر فادحة فى حروبها فى أفغانستان والعراق نفسها، مشيراً إلى أن واشنطن تنظر إلى المشهد من بعيد وتستفيد الآن من إضعاف الدول بعضها لبعض دون تدخل منها، لافتاً إلى أن أجهزة مخابرات دولية تستفيد بلا شك استفادة كبيرة من هذه الأحداث، لاختراق الدول الضعيفة أمنياً، وجمع ما تريده من معلومات بكل سهولة ويسر، واستخدام هذه المعلومات لصالحها.


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين يونيو 16, 2014 8:06 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 31256

كشف سر إفراج "أمريكا" عن مؤسس "داعش" قبل تأسيسها

كشف نبيل نعيم، القيادي الجهادي السابق، تفاصيل إنشاء وظهور حركة "داعش".

وقال نعيم: "بدأت الحركة مع خروج أحد المعتقلين في سجون أمريكا ويدعى إبراهيم عواد البكرى الذي خرج فجأة، وأسس داعش بإنفاق من قطر وتسليح من تركيا".. مبديا استغرابه من خروج "البكري" من السجون الأمريكية.

وأكد "نعيم" في لقائه في برنامج صباح البلد الذي تقدمه الإعلامية دينا رامز على فضائية "صدى البلد"، أن داعش لم تقتحم قاعدة أمريكية واحدة في العراق ولم تقتل ضابطا أمريكا وأضاف: "داعش تقتل السنة وتقتل الشيعة حتى تحدث حربا بالمنطقة، وهو ما يؤكد أنها صناعة أمريكية".

http://www.vetogate.com/1070107


_________________
وقى الله مصر شر الحادثات
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء يونيو 17, 2014 10:57 am 
غير متصل

اشترك في: الأحد مارس 07, 2004 12:49 pm
مشاركات: 5151

"داعش" تنشئ فرعًا في الأردن


الثلاثاء , 17 يونيو 2014 04:04

http://www.alwafd.org/أخبار-وتقارير/695074-داعش-تنشئ-فرعًا-في-الأردن

أنشأ أنصار تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) المتطرف فرعًا في الأردن والذي يقول التنظيم إنه سيساعد في إرسال مقاتلين واسلحة إلى الاسلاميين المتطرفين العاملين في البلدان المجاورة.

وقال التنظيم أمس الاثنين :” إنه سيستخدم الأردن، جارة العراق إلى الغرب، “كمركز للخدمات اللوجستية”، مؤكدا أنه لا يعتزم شن هجمات على المملكة نفسها في الوقت الراهن، كما ذكرت وكالة الأنباء الألمانية (د. ب.أ)

وقال أبو محمد البكر، وهو عضو في فرع داعش المؤلف من 200 عنصر “إن هدف الدولة الإسلامية هو إقامة الخلافة الإسلامية، سواء كان ذلك من خلال وسائل عسكرية أو غير عسكرية”.

واضاف “بمرور الوقت، بغض النظر عن أي مسار، فإن الأردن سيصبح جزءا من الخلافة الإسلامية وفقا لمشيئة الله”.


ويقال إن الوحدة تكونت الأسبوع الماضي، بعد ان قامت داعش بعمليات توغل في جميع أنحاء العراق، هذا في الوقت الذي انهار فيه الجيش العراقي وفشلت الحكومة في وقف الهجوم الخاطف الذي جعل الإسلاميين الراديكاليين على بعد عشرات الكيلومترات من بغداد.

ولم تدل الحكومة الأردنية بأي تعليق فوري على الفرع المحلي لداعش، لكن مسؤولين أشاروا إلى جلسة برلمانية انعقدت يوم الاثنين ندد فيها وزير الداخلية حسين المجالي بالـ”بيئة التي تغذي التطرف”، ودعا إلى بذل جهود أكبر لمكافحة الفكر الذي يقوم عليه.

وقال المجالي للنواب في جلسة لم يكن من المخطط انعقادها “إن الطريق إلى كبح جماح التطرف ليس فقط من خلال البندقية، ولكن من خلال وسائل اقتصادية واجتماعية وتعليمية”.

وكجزء من الاستراتيجية الأمنية الأوسع في البلاد، قال المجالي إن الاردن نشر دركا وقوات شبه عسكرية وقوات أمنية إضافية على طول حدود البلاد مع العراق والبالغة 180 كيلو مترًا.

يذكر أن قوات الحكومة العراقية قد فقدت الى حد كبير محافظة الانبار، غربي البلاد، في عملية توغل لداعش من سورية.

وتشمل أهداف تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام تفكيك الحدود القائمة في الشرق الأوسط من أجل إقامة خلافة إسلامية متشددة بالقوة.

والتنظيم هو عبارة عن جماعة منشقة عن تنظيم القاعدة، على الرغم من أنه قد ثبت حتى انه أكثر تشددا من التنظيم الأم الذي ندد بالجماعة.

وحتى مساء الاثنين، ظلت المعابر الحدودية الأردنية مفتوحة.

يشار إلى ان الاردن الذي هو حليف قوي للغرب في الشرق الأوسط يظل مصدرا رئيسيا لمقاتلي داعش، حيث إن مئات من مواطنيه الذين يتردد أنهم جزء من الجماعة، يشكلون جزءا كبيرا من الجماعة المتطرفة.


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء يونيو 17, 2014 12:10 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء مارس 22, 2011 2:18 am
مشاركات: 1811
صورة

_________________
صورة

الفقير(AHMED SALEM)


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس يونيو 19, 2014 11:43 am 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 07, 2009 12:22 am
مشاركات: 1866
مكان: سيدنا الحسين وسيدتنا زينب
«فوكس نيوز»: طائرات «إف 18» الأمريكية تبدأ استطلاع أجواء العراق
منذ 2 ساعة | كتب: وكالات
http://www.almasryalyoum.com/news/details/466887

قام الطيران الأمريكي، الأربعاء، بجولة استطلاعية في الأجواء العراقية باستخدام مقاتلة «إف 18» التي انطلقت من حاملة الطائرات «جورج بوش»، المتواجدة في في الخليج العربي.

وذكرت قناة «فوكس نيوز» الأمريكية، أنه «من المعهود أن تقوم الولايات المتحدة بطلعات جوية بطائرات استطلاعية مأهولة فوق العراق بهدف جمع آخر المعلومات على الأرض، لكن هذه هي المرة الأولى التي يجري فيها اعتماد المقاتلة الأمريكية «إف 18»، والتي جرى إطلاقها من حاملة الطائرات «جورج بوش»، في إطار الاستعدادات الأمريكية لاحتمال توجيه ضربات جوية ضد أهداف تنظيم (الدولة الإسلامية في العراق والشام)، (داعش)».

يأتي ذلك في الوقت الذي يدرس فيه الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، «كل الخيارات» لتقديم الدعم الأمني لحكومة نوري المالكي، حيث أطلع «أوباما» زعماء الكونجرس على الوضع في العراق واستعرض معهم ما يراه من خيارات «لزيادة المساعدة الأمنية»، لمكافحة مقاتلي «الدولة الإسلامية في العراق والشام».

وقال البيت الأبيض، في بيان، إن «(أوباما) قدم تقريرا عن جهود الحكومة الأمريكية لمواجهة خطر (الدولة الإسلامية في العراق والشام)، من خلال حثّ زعماء العراق على تنحية الأجندات الطائفية وتحقيق الوحدة الوطنية».

كما يأتي ذلك عقب تصريح المتحدث باسم البيت الأبيض، جاي كارني، بأن واشنطن تستبعد إرسال جنود إلى العراق للمشاركة للقتال هناك، حيث قال «بالنتيجة، على العراق أن يتحمل مسؤولية أمنه، والقوات الأمريكية ليست الضامن الوحيد لهذا البلد».

_________________

الله بالمصطفى المختار فضّلنا * على كثير وبالإسلام خوّلنا
ونرتجي أنه للفوز أهّلنا * مذ لاح نور الهدى فينا وهلّ لنا
نادى منادي الهَنا في حيّنا علنا
بشرى لنا معشر الإسلام إن لنا*من العناية ركنا غير منهدم
مولاي صل وسلم دائما أبدا على حبيبك خير الخلق كلهم



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة يونيو 20, 2014 1:43 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 31256
الأمم المتحدة: أمريكا وإيران لا تحتاجان تفويضا من مجلس الأمن لمحاربة "داعش"

قال بان كى مون الأمين العام للأمم المتحدة إن قيام الولايات المتحدة بعمل عسكري في العراق ضد مقاتلى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) لا يحتاج تفويضا من مجلس الأمن الدولى.

وفى مقابلة مع صحيفة "نويه تسوريشر تسايتونج" السويسرية الصادرة اليوم الجمعة، أوضح الأمين العام للمنظمة الدولية أن "الولايات المتحدة سيتعين عليها أن تقرر ما إذا كانت ستتدخل في الصراع في العراق بواسطة قوات برية أو بوسائل عسكرية أخرى، وأن تتشاور مع إيران القوة الإقليمية حول هذه الخطوة".

وأضاف الأمين العام للمنظمة الدولية أنه في حال طلبت العراق من الدولتين (الولايات المتحدة وإيران) التدخل "فإن هذا الأمر لا يحتاج بالتأكيد إلى تفويض من مجلس الأمن الدولي".

في الوقت نفسه طالب بان كى مون الدول المجاورة للعراق بدعم حكومة نورى المالكى في مكافحة الإرهاب مشيرا إلى أن الوضع في العراق يزداد سوءا بشكل يومى في الوقت الذي يزداد فيه تقدم تنظيم داعش.

وتابع حديثه قائلا إن الأزمة "خطيرة للغاية"، ورأى بان كى مون أن اجتماع المالكى مع قادة سنة "خطوة مهمة وإيجابية" وقال إن المالكى سيحتاج إلى دعم قوى إقليمية يمكنها التأثير على الطوائف المختلفة في الشعب العراقى.

http://www.vetogate.com/1078174

_________________
وقى الله مصر شر الحادثات
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة يونيو 20, 2014 11:18 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 31256
«السيستاني» يدعو العراقيين لمقاتلة «داعش» قبل أن «يندم الجميع غدًا»

دعا المرجع الشيعي الأعلى آية الله العظمى السيد على السيستاني، العراقيين من كل الطوائف مجددا، الجمعة، إلى مقاتلة تنظيم «الدولة الإسلامية في العراق والشام»، محذرا من أنه إذا لم يتم طرد هذه الجماعة الجهادية المتطرفة من العراق «فسيندم الجميع غدا».

وقال الشيخ عبدالمهدي الكربلائي، ممثل السيستاني، خلال خطبة الجمعة في كربلاء التي نقلتها قناة «العراقية» الحكومية: إن هذه «الجماعة التكفيرية بلاء عظيم ابتليت بها منطقتنا»، مضيفا «إن لم تتم مواجهتها وطردها من العراق فسيندم الجميع على ذلك غدا».

http://www.almasryalyoum.com/news/details/467636

_________________
وقى الله مصر شر الحادثات
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حرب ((داعش... والغبراء )) !!! الى اين المسير ؟؟؟
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت يونيو 21, 2014 1:51 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 31256

«داعش» تفرض جزية 250 دولارا على مسيحيي الموصل

أكدت مصادر في محافظة نينوى، مساء الجمعة، أن تنظيم «داعش» فرض الجزية على المسيحيين في الموصل، حتى لا يتم قتلهم أو الاستيلاء على ممتلكاتهم، حسبما ذكر موقع قناة السومرية نيوز العراقية.

ونقلت قناة العراقية شبه الرسمية، الجمعة، عن مصادر قولها إن «عصابات تنظيم داعش الإرهابي فرضت الجزية على المسيحيين في الموصل، حتى لا يتم قتلهم أو الاستيلاء على ممتلكاتهم».

وأضافت «العراقية»، أن «مبالغ الجزية تتراوح ما بين 250 دولارًا وصولًا إلى مبالغ كبيرة تفرض على التجار منهم».

http://www.vetogate.com/1079079


_________________
وقى الله مصر شر الحادثات
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه
أستغفر الله العظيم الذى لا اله الاّ هو وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 444 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة السابق  1, 2, 3, 4, 5, 6 ... 30  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 5 زائر/زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط